الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 200 كلمة )

نائب عراقي: السكوت عن سرقة النفط من قبل إقليم كردستان "خيانة"

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

قال عدي عواد، النائب عن محافظة البصرة عن "كتلة صادقون" النيابية، إن السكوت عن سرقة النفط من قبل إقليم كردستان "خيانة".

وطالب النائب عن محافظة البصرة، في بيان صحفي صدر عن مكتبه اليوم الخميس، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بفرض القانون على الجميع، حتى وإن تطلب ذلك القوة لاستعادة النفط المهرب وضمه لميزانية الدولة.

وأضاف عواد أن "السكوت عن سرقة النفط العراقي من قبل شخصيات كردية ولمصالحهم الحزبية الخاصة، دون أن تدخل العائدات لميزانية الدولة العراقية ما هي إلا خيانة لشعبنا"، وشدد على ضرورة عدم السكوت من قبل الحكومة والبرلمان على هذا الانتهاك الكبير من قبل الإقليم، مشيرا إلى أن "عليهم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بهذا الشأن".

وأشار النائب العراقي إلى أن الأحزاب الكردية سبق لها وأن عطلت تشكيل لجنة تحقيقية داخل مجلس النواب بحق شركتي "كار" و"قيوان" لأنهما تابعتان لتلك الأحزاب.

وتساءل النائب عن محافظة البصرة: "ماذا ستفعل الرئاسات الثلاث لو تصرفت البصرة بنفطها ولم تسلمكم النفط؟ ماذا سيكون حينها ردكم ونحن قادرون على ذلك؟".

وأفاد عدي عواد في البيان بأن هناك ما يحاك "الآن لاستبدال محافظ كركوك بآخر تم اختياره في أربيل، على أن يصوت عليه مجلس المحافظ الفاقد للشرعية، والذي أغلب أعضائه مطلوبون للقضاء بسبب قرارات صدرت منهم سابقا وتأييدهم للانفصال الفاشل".

المتقاعدون ... بين الشيخوخة والشباب/ سمير ناصر ديب
عسكري أمريكي رفيع يعلق على احتمال شن بلاده حربا عل

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 13 تموز 2019
  770 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

  حسام هادي العقابي- شبكة اعلام الدانمارك صرح المحور الوطني انه تم حسم مرشحه محمد الحلبوسي
1512 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك   في تصريح لولي عهد المملكة المتحدة ا
2881 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - بحث ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، مساء اليو
1051 زيارة 0 تعليقات
 قالت وكالة كورية جنوبية للتعاون الدولي في الخارج، إنها ستبني أول مستشفى رعاية مركزة
241 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -   أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي أنه سيرسل
1138 زيارة 0 تعليقات
يبدأ وفد سعودي يضم عددا من أعضاء مجلس وزراء المملكة اليوم الأحد زيارة رسمية إلى العراق. وأ
394 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك بحث وفد الكونغرس الامريكي برئاسة النائب رو
4361 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - توفي اليوم السبت العراقي المقيم في نيوزيلندا حسين العم
994 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي:شبكة اعلام الدنمارك في تصريح لوزارة الصحة اعلنت عن اصابة 77 شخصا
1237 زيارة 0 تعليقات
        حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك اُعلن في بغداد اليوم الاثنين عن وفاةِ الن
3365 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال