الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 305 كلمة )

هكذا يكون الرد على الإعلام (الإقليمي) والحرب النفسية.. الكويت مثلا / وفيق السامرائي

خلال الساعات القليلة الماضية تطرقت مذيعة سعودية في قناة العربية لموضوع تخفيض أسعار الخمور في قطر متسائلة عن رغبة في سماع تعليقات أصحابهم في الكويت.
قبل أن يتوقف صدى الكلمات احتجت وزارة الإعلام الكويتية رسميا بشدة على ذلك،
ثم أعقب موقف وزارة الإعلام تصريح لنائب وزير الخارجية الكويتي يصف السلوك بـ (الخطأ الجسيم) وإساءة إلى البلاد.
في المقابل ظهر إعلاميون سعوديون بارزون من طبقة عليا يساندون موقف المذيعة.
الموضوع وإن كان ردا على تعليقات النائب الكويتي السابق ناصر الدويلة الذي نشط بنقده للسياسة السعودية، إلا أنه أعتبر في الكويت استهدافا عاما؛ لأنه جاء مفتوحا دون تحديد اسم وربما فُهم منه محاولة مس حيادية الكويت في خلافات دول المجلس وتوازن موقفها.
ويعكس التصرف الكويتي كبرياءً ورصدا دقيقا ورفض السماح لتشعب الاستهداف.
لقد واجه العراق حربا نفسية وحملات إعلامية لا مثيل لها خلال المرحلة الأولى لحرب داعش التي كانت أخطر مرحلة في تاريخ العراق الحديث، وكان معظم برامج قنوات خليجية يشكل دعما للدواعش وذيولهم، بصرف النظر عن القصد.
كانت قنوات تسمي الحشد الشعبي الذي قاد طلائع هزيمة داعش (ميلشيا)، حتى عندما أصبح يعمل بقانون.
وكانت تسمي الجيش العراقي مباشرة أو بإعطاء فرصة لمتحدثين طائفيين وذيول دواعش بأسماء أشخاص، بينما كان الجيش يقوم بدور تصدٍ عظيم مع فروع أخرى بعد وقف زخم الدواعش بعد أقل من اسبوعين.
ولم نسمع ردا قويا كردِ الكويت أعلاه، ولم يجر التلويح للدول المالكة للقنوات أو التي تعمل منها بإجراءات، ولم نر رفضا إلا قليلا من متحدثين ملأوا شاشات الاستهداف.
والأدهى كنا نسمع ونشاهد سياسيين وإعلاميين يتحدثون بمنطق يساند حملات الإعلام المغرض.
وصدر أمر ديواني قبل أيام يتعلق بنظام (الحشد الشعبي)، واشتعلت قنوات خليجية وعراقية مسلطة الضوء على الأمر ، وكلهم تناسوا وجود قوات اسمها (الحرس الوطني)..، في دول إقليمية دون أن يرد ذكرها وبعضها قد يكون من (لون واحد).
لنترك الخلل الماضي، ألا يستحق العراق الدفاع عنه (مستقبلا) من قبل كل مؤسسات الدولة وإعلاميها ومن يصفوهم بالمحللين؟
نتوقع ارتفاع ردود الفعل مستقبلا.

قصيدة للشهيدة دير الزور / تماضر أحمد الموح
قناة الجيش مشروع له عدة أهداف / محسن حسين

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 29 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 15 تموز 2019
  518 زيارة

اخر التعليقات

زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...

مقالات ذات علاقة

حَذًّرت اليابان شعبها من احتمال انهيار النظام الصحي فيها بسبب جائحة كورونا وعجزت ايطاليا ر
568 زيارة 0 تعليقات
أعتقد ان عند كل الديانات والمعتقدات -- تجد الاخلاق الحسنة في اول مبادئها و أسس عقيدتها. سو
1156 زيارة 0 تعليقات
وصول وفد مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الى كوبنهاكن الشبكة / خاص علمت شبكة الاع
2629 زيارة 0 تعليقات
• ثلاثة ايام شهدت انجازا عظيما يحتاج انجازه الى وقت طويل • نثمن تعاون السفارة العراقية وال
2888 زيارة 0 تعليقات
الشباب في العراق يتجه نحو مرحلة جديدة الشباب في العراق بدأ يعي فكرة التغيير لمرحلة 15 عام
3477 زيارة 0 تعليقات
المرشح الصحفي صباح ناهي من هو صباح ناهي ؟ / مرشح ائتلاف الوطنية عن بغداد رقم القائمة (١٨٥)
4148 زيارة 0 تعليقات
القاهرة – ابراهيم محمد شريف عقدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات / وحدة ادارة انتخابات
2074 زيارة 0 تعليقات
نتطلع بأعجاب الى بعض البدان المتحضرة وهي تطبق مبدا العدل بين افراد المجتمع في العصر الحديث
2834 زيارة 0 تعليقات
أجمل صدمة في العراق وما أكثر الصدمات هي الصدمة الرياضية اللاوقورة بالمشاركة الهزيلة لمنتخب
4983 زيارة 0 تعليقات
أُتيحت لي فرصة مميّزة كي ألتقي بالمخرج العربيّ العراقيّ "سمير جمال الدّين" الذي يحمل الجنس
5146 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال