الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 464 كلمة )

خلاقنا الاكاديمية الى اين ولماذا...؟ / د. هاشم حسن

كثر الحديث عن مخرجاتنا العلمية من الطلبة من الجامعات والمدارس والثانويات وتركز السؤال والبحث عن الاسباب التي قادت الى هذه النتائج التي يراها البعض كارثية ويرى الاخر بانها نتائج موضوعية لمجتمع ينهار بسبب الفساد الناتج عن ديمقراطية مبكرة بدون حصانة ثقافية ورقابة شعبية حقيقية. لقد تعددت الاسباب لتؤثر على مجالات الحياة كافة وفي مقدمتها التربية والتعليم العالي ولعل من اهم اركان جودة التعليم استقلال انظمته وجودتها وابتعادها عن جدل الدين والسياسة وان يطلب من الطالب في اختبارات المعرفة النهائية بقدر ماتلقاه فعلا في جامعته ومدرسته وليس في حاضنات الدروس الخصوصية وهنا نتوقف طويلا عند مواصفات المعلم واستاذ الجامعة وضرورة تفوقه العلمي وتطوره المستمر واكتمال شخصيته ونضوج افكاره الانسانية عامة والتريوية والنفسية خاصة وتمسكه باخلاقيات المهنة والقواعد الاكاديمية فقد كاد كما يقول احد الشعراء ان يكون المعلم رسولا يستحق التبجيل والاحترام ويتم اختياره بمواصفات عالية وليس مجرد الشهادة وفعلا نحن جيل السبعينيات والاجيال التي سبقتنا فقد كنا نتاجا لمعلمين اكفاء ومخلصين لمهنتهم وتركوا فينا بصماتهم المعرفية والسلوكية التي رسمت لنا خارطة طريق في الحياة تستكمل طموح الاسر وتطلعاتنا لمستقبل زاهر للابناء والبنات وحدث ذلك لجيل باكمله حركته المدرسة والمعلم المثالي والاستاذ الجامعي الذي يتمتع بكرازمة وهيبة لها سطوتها وقوتها في صباغة جيل مقتدر في مواجهة الحياة والتنافس في اختصاصه مع اقرانه في ارقى الجامعات العالمية لكننا اليوم وللاسف الشديد نحد انحدارا كارثيا في مواصفات المعلم والاستاذ غير القادر معرفيا ان يعطي هذا الجيل مايستحقه من تعليم واخلاقيات وتقاليد لتسلقه سلم الشهادات العليا بدون استحقاق والانكى من ذلك والاكثر خطورة هو السلوك المنحرف والمراهقة للبعض في التعامل مع الطلبة ومع الادارات العليا وسوء استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وتوظيفيها للاسقاطات الذاتية وتزوير الحقائق لغابات وطموحات شخصية تغلف بشعارات الاصلاح والتغيير دون النظر للنتائج السلبية في تشويه سمعة الجامعات و تشويش وتشويه انطباعات الطلبة وتحويل جهود التطوير لملاحقة هذه التخرصات المريضة التي فشل اصحابها من اصلاح انفسهم وادراك القيمة الكبرى لمعنى ان يكون الانسان معلما واستاذا في الجامعة يشغل الناس بعلمه وافكاره النيرة وخطابه المتوازن ونقده البناء عبر سياقات ادبية معروفة.... الحق نقول ان التعويل على اعتماد لوائح مهنية واخلاقية لتقويم انحراف بعض الاشخاص محاولة فاشلة ستقودنا للفوضى وضياع اخر ماتبقى من تقاليد جامعية ومجتمعية انما يتطلب الامر لمن تمادى وتجاوز الخطوط الحمر اخلاقيا وعلميا وكرر الاساءة والتشهير وعدم الاكتراث للقانون والتعليمات والاعراف التربوية والاجتماعية نقول ان هذه الخلايا السرطانية يجب استئصالها وتطهير مدارسنا وجامعاتنا منها حماية لطلبتنا عامة وطالباتنا خاصة وسمعة جامعاتنا التي تلوثت بخطابات الكراهية ونعيق هذه الغربان البشرية التي لا نعرف لها قضية و يسرها منظر الخراب ولايبهجها ان ترى الناس تعمل وتبدع وتعطي لمجتمعها ولا تنتظر الثمن سوى مرضاة الله والضمير وشتان مابين هذا وذاك...ويتطلب الامر من القيادات العليا جراة وشجاعة الطبيب الجراح الماهر في استئصال الورم الخبيث قبل استفحاله وتدمير خلايا الجسم بكامله وعدم انتظار معجزة يقظة الضمير لمن لاضمير له ولا وسيلة لتقويمه الا الردع بالقانون لحماية مجتمعنا الجامعي ورموزه التي منحت عصارة افكارها وزهرة شبابها لوطنها ومجتمعها ولا يصح الا الصحيح

شهادة ماجستير للطالب خالد خلف عواد من اكاديمية الب
في بلد العجائب! 60 % من الموظفين يتعاطون الرشوة /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 27 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 20 تموز 2019
  509 زيارة

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

عبد الامير الديراوي - البصرة :مكتب شبكة الإعلام في الدنمارك - شهدت البصرة ليلة أمس الاحد ا
5342 زيارة 0 تعليقات
مكتب المجلس الاعلى الاسلامي في الدانمارك يقيم احتفالا تابينيا بالذكرى السنوية لرحيل شهيد ا
155 زيارة 0 تعليقات
السويد - سمير مزبانحنان صوت غنائي نسائي عراقي جديدالملحن العراقي الفنان مفيد الناصح وجدت ف
118 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد – شبكة الإعلام في الدانمارك احتفاء بتميزها وتألقها أقام نادي رجال الأعمال وبالت
2809 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك اعلنت وزارة خارجية كوريا الجنوبية ت
3050 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  قال نور الدين جانيكلي نائب رئيس الوزراء التركي
507 زيارة 0 تعليقات
يقول مفكر أيطالي .. نحن نخدم الدولة لأنها ضرورية, لكننا لا نحب الدولة ولا يمكن أن نحبها ,ل
6143 زيارة 0 تعليقات
شهد لبنان ألمنقسم بين موالين للنظام السوري ومعارضين له موجة من عمليات الاغتيالات والتفجيرا
5848 زيارة 0 تعليقات
في حديث مباشر لقناة (الفيحاء) الفضائية اليوم، الاثنين، علقت في نشرة الاخبار الرئيسية على خ
5198 زيارة 0 تعليقات
من المقرر أن تُجرى الانتخابات البرلمانية المقبلة يوم 30 نيسان 2014. والانتخابات في الأنظمة
5447 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال