الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 422 كلمة )

المفقود الوحيد في العراق / عزيز حميد الخزرجي

في عراق العنف وآلتّمرد والعصيان وآلحسد والنظرة السلبيّة الممتدة التي تُميّز أهله بوضوح؛ سألت الكثير من النساء و الرّجال:
هل قلت لزوجتك/زوجك يوماً ما (أحبك), أو (أعشقك) أو كلمة من هذا القبيل تُدلّل على ذلك؟
قالوا: لا .. لأنّ مثل هذا الكلام غير رائج و مقبول في عراق آلعنفة إلاّ قبل الزواج أو قبيل... فقط, وتمادى بعض الرِّجال بآلقول: المرأة لو أسمعناها مثل هذا الكلام فإنّها ستُصاب بآلخُيلاء و الفخر والتكبر ووووبآلتالي لا نستطيع ضبطها ..
قلتُ: إذن .. كيف تُريد أن تُحقق السّعادة في نفسك و بيتك ليسعد الجّميع في العائلة ثمّ آلمجتمع, و بآلتالي لتكون قادراً على الأبداع و العمل و خدمة الناس بأحسن وجه لنرتقي حضارياً و مدنياً!؟
قال: نحنُ لم نتعلم هذا (الحُب) و لا نعرف و لا نفكر بهذا المستوى, ولا نعرف أصلاً علاقة (الحُبّ) بآلأبداع و الأنتاج و الحضارة و لعلها نتاج التربية و العشائرية و الدّين المُجرّد المُحدد بمسائل فقهية مجرّدة من الحب و العلاقة بسرّ الوجود.
وأضاف آخرين: همّنا الأوّل و الأكبر بصراحة هو لقمة الخبز لملأ آلبطن و تزين الظاهر للـ... أو الحصول على صفقة بأيّ ثمن.
قلتُ كما  قال الفيلسوف (كَوته): [أسعد الناس .. ملكاً كان أو فلّاحاً؛ هو ذلك الذي يجد السعادة في بيته].
وإليكم أبيات تُبيّن علاقة الحبّ بآلأسلام .. من خلال رباعية جميلة جداً .. لسيدتنا (خديجة بنت خويلد) قالتها بحقّ حبيبها الرّسول الكريم عندما عاد من سفره من الشام بعد رحلة مرهقة عبر صحاري الحجاز والعراق والأردن وبلاد الشام, قائلة لهُ عند الأستقبال بعد ما رأت آثار حرارة الشمس على وجناته المليحة ألمنوّرة(ص):

جاء الحبيب الذي أهواهُ من سفرِ
والشّمسُ قد أثّرتْ في وجههِ أثراً
عجبتُ للشمس من تقبيل وجنتــه
وآلشّمس لاينبغي أنْ تُدرك القمرا

متى نؤمن بفلسفة وروح الأسلام لنطبقه كشريعة و نظام في نفوسنا و بيوتنا و مجتمعنا؟ بدل البيانات والخطب و الضوضاء و لغة آلكراهية و متابعة و تأكيد زلات الآخرين و سلبياتهم بدل التأكيد على الأيجابيات والجّماليات و عشق المعبود!؟

حقاً .. ألمُصاب ألمُعوّق بايلوجياً و سايكلوجياً بسبب المحن والحروب والعقد و الضغوط المختلفة ؛ لا يُمكنه أن يعرف الحُبّ و يُعبّر عنه و يُجسّدَ الجّمال و الحقّ في منطقه وسلوكه لأنه أساساً لا يعرف الحبّ وإن أظهرَ تعصبهُ له بآلكلام و المُدّعيات لغايات محدودة بنفسه.

مِحن العراق مُتشعبة و بداياتها نشأت من آلأدب و الشعر والروايات التي إنتشرت و الفهم وآلتعليم الخاطئ لفلسفة ألدّين في الحياة و الوجود التي جسّدتها مبادئ الفلسفة الكونيّة كختام للفلسفة طبقاً لنهج الولاية المحمدية – العلويّة - ألعرفانيّة.

لذلك رأيتُ و تيقّنت من أن المفقود الوحيد في بلادنا و العالم عموماً وليس العراق فقط, هو (آلحُبّ) ألذي يتواجد في آلضّمير(ألوجدان), حيث أسْتُبدل بآلشهوة وآلمال وآلإنتصار للذّات!
ألفيلسوف الكوني.

ذيل السلحفاة .. متى يستر عورتها؟ / سلوان الجحيشي
مُكابَداتُ رَجُلٌ شُجَاع / فاضل صبار البياتي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 24 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
1798 زيارة 0 تعليقات
في العراق الذي أثخنت جراحاته بسبب الفاسدين والفاشلين، يطل علينا بين فترة وأخرى الحوكميين ب
167 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
5154 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
1862 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
1929 زيارة 0 تعليقات
الأمراض التي يعاني منها إقليم كوردستان العراق، هي في الحقيقة نفس الأمراض التي يعاني منها ب
536 زيارة 0 تعليقات
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
1676 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
5498 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحد
5120 زيارة 0 تعليقات
الشمسُ عاليةٌ في السماء حمراء جداً قلبُ الشمس هو  ماو تسي تونغ هو يقودنا إلى التحرير الجما
229 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال