الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 348 كلمة )

ديك يكسب الرهان .. ثقافة شعوب وحرية انسان !!/ ايمان سميح عبد الملك

في زمن الظلمات،من الصعب ان نجد انصار للحق، حتى بدأنا نفتقد  للكلمة البناءة ، نتيجة انظمة مستبدة أو ارضاء لاصحاب نفوس ضعيفة أو طغيان ،فكم من كلمة  غيرت مجرى التاريخ وطوُّرته، وكم من عظيم ترك بصمةٌ واضحةٌ خلّدته في الحياة .

 فما أحوجنا الى ايصال الكلمة الهادفة  ورفع صوت الحق بعيدا عن الباطل،بالرغم من الاحباط الذي يسيطر على تفكير العديد من كتابنا وحرمانهم من ابداء آرائهم  بصراحة وواقعية نتيجة القمع، وكم نحتاج الى جرأة  وقوة داخلية تدفعنا للايمان الصادق لابداء رأينا  بثبات ورسوخ بعيدا"عن الخوف والتهويل، كي نشعر بالحرية الفكرية في زمن كثر فيها العبيد والتبعية.

كلمة الحق تؤلم في أيامنا الحاضرة ، صاحبها يحارب ويكثر اعداؤه ، يدفع ضريبة جرأته دون ان تسمع كلمته وأحيانا يدفع حياته ثمن وعيه وثقافته ولا يجد من ينصره او يحميه ، تصادفه العراقيل وتواجهه العقبات التي تقطع عليه الطريق وتحرمه من الوصول الى الغاية المرجوة  والى بر الامان.

منذ شهرين قرأت عن دعوة قضائية أقيمت من قبل سكان منطقة بجنوب فرنسا  انزعجوا من ديك الجيران الذي يصيح ويزعجهم بصياحه حتى وصل بهم الأمر للجوء الى المحكمة العليا وبالاسبوع الماضي  صدر الحكم وأصدرت المحكمة الجنائية في روشفور " جنوب غرب فرنسا" قرارها بانتصار موريس " الديك" على الدعوة المقامة من قبل الجيران ودفع الف يورو كتعويض لأصحابه وتأمين الحماية له ولجميع الحيوانات التي تصدر أصوات كالضفادع والاجراس الذين يسببون ضجيج نظرا" لأهمية الحفاظ على خصوصية الارياف .
فما بالنا بقضية الديك الذي حصّل على حقه وارتفع صوته عاليا" وكم يؤلمنا حال مثقفينا الذين تُكم أفواههم ويقلل من احترام آرآئهم حتى يمنعوا من طرح أفكارهم البناءة التي تزرع الوعي والثقافة داخل مجتمعاتنا. ففي بلداننا النقد للأنظمة  ممنوع ، النقاش المفتوح يحرّم ،دون  الاعتبار بأن لكل شخص حرية فكرية ومن حقه اتخاذ قراراته التي تعتبر نوع من الديمقراطيه داخل البلد، ، فكيف لنا ان نصل الى حلّ يخفف الاعباء عن الشعوب كي لا تصاب بالاحباط ،أوالحرمان من الاحساس بقيمتها وتميزها وقدرتهاعلى العطاء ، دون الاخذ بالاعتبار ان النزعة الإنسانيّة الّداخلية ترفض الاستعباد أو الانقياد  فهناك  حريّة التّعبير، وحريّة العقيدة، وحريّة الفكرالتي تضمن للإنسان عيشاً كريماً يليق بتفرّده ويكفل له الرقيّ والسمو بذاته وإنسانيّته كي يرسخ هذه الحرية التي هي  أثمن إنجازات الحضارة وشرطها الجوهري للتقدم الاجتماعي

بين يدي الله...بعيدا عن أيدي الدجالين والطغاة!! /
حينما نغازل الطبيعة !! / ايمان سميح عبد الملك

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 28 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 09 أيلول 2019
  715 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

إنّه الصديق الراحل (عاطف عباس).. إنسان غير كُلّ النّاسِ.. مُتميزًا ومتفرّدًا بما حَباه الل
287 زيارة 0 تعليقات
بلاد الرافدين تعاني من شح المياه !!‎إنها مفارقة مبكية وتنذر بخطر قادم .. ‎بعضهم المحللين و
2801 زيارة 0 تعليقات
فيها ولد أبو الأنبياء ‎النبي إبراهيم وبها انطلقت حضارة [ العُبيَد ] وعلى ارضها قامت الح
250 زيارة 0 تعليقات
 لم تعد الموضة تقتصر على قصَّات الشعر والملابس والاكسسوارات بل تعدتها الى  الأفك
4942 زيارة 0 تعليقات
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح
4475 زيارة 0 تعليقات
الكاتبة سناء حسين زغير   سقط نصف العراق بيد داعش القوات الأمنية انهارت بجميع صنوفها ب
242 زيارة 0 تعليقات
ذات قيظ، تسابق نصر الدين جحا مع رفاق له، ولأن الطريق كانت وعرة وطويلة، أجهد المتسابقون حمي
2602 زيارة 0 تعليقات
ويبقى العربي الفلسطيني ممتلئا من الروح المقاوم مهما فعلت أبالسة القرن وشياطينه فمكتوب أَنْ
1265 زيارة 0 تعليقات
يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار--- زهرة وأبتسامة وحبتحية أجلال وأكرام وحب وتقدير لتلك
2729 زيارة 0 تعليقات
في البداية اقدم اجمل التهاني وارقها مؤرجة بشذى عطر ورد الياسمين متمنياً للمراة العراقية ال
1216 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال