الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 299 كلمة )

انظروا للصورة الاخرى ايضا / هاشم حسن

كنا غالبا ما نضمن مقالاتنا بعبارة مستلة من خبراء علم النفس وهم يتحدثون عن النصف الفارغ من الكاس وميف يتشبث به المرضى ويتجاهلون النصف الاخر من الكاس او الوجه المضيء من القمر ...! ونقولها صراحة وبعد اتساع استخدامات السويشل ميديا وماتبثه من معلومات مزيفة ومفبركة لااساس لها من الصحة وخطورة ذلك حين تنتقل هذه المعلومات الى وسائل الاعلام التقليدية وتتعامل معه وكانه حقيقة مسلم بها والانكى من ذلك حين تتحول الوسيلة الاعلامية نفسها لماكنة لانتاج الكذب وتقوم بتسويقه بطرق خطيرة حين تستدرج السذج من نواب البرلمان او البعض من الحهلة الذين نصبوا انفسهم عباقرة للتحليل السياسي والستراتيجي فيذهبون بعيدا في تغريداتهم ولايدركون ان هذه الفضائيات وظفتهم لمهمة قذرة مدفوعة الثمن ثم ينشط صاحبنا بغبطة وغرور لترويج حواره السخيف عبر التواصل الاجتماعي وتكتمل دائرة التشويش والفوضى وطمس وتزييف الحقائق مما يدفع الناس لسحب ثقتهم من اغلب وسائل نقل المعلومات وصاروا لا يصدقون بسهولة حتى الحقيقة الناصعة واصبحوا يشككون في كل شىء. ان هذه البيئة الاتصالية دفعت عدد كبير من الكتاب والصحفيين للعزوف عن الحديث والترويج والاشادة بمنجزات ومبادرات ومواقف وطنية صحيحة تستحق الاشادة والتروبج يحدث ذلك خوفا من اتهامهم من الذباب الالكتروني بالتملق والتزلف لاطراف معينة ويصبحون هدفا للتنكيل وفبركة الاخبار عن وقائع وهمية ضدهم وقصص عحيبة رتنطلق من خيال مريض والصاق تهم لاتصدق عن رشاوى لمقربين من صناع القرار لترشيحهم لمناصب خاصة والاشارة لثروات مليارية انتزعها شخص ما عرف بنزاهته واستقامة سلوكه الوظيفي والعجيب ان هذه الابواق يتم استاجارها من شخصيات سياسية معروفة واطراف فاسدة تصح عليهم هذه الاتهامات القذرة..ونختم مقالنا بالعودة الى علم النفس الذي اشار الى ان المرضى نفسيا يشيدون قصورا في الهواء ولايصدقهم الا المجانين لانهم سيستاجرون هذه البيوت الوهمية ويسكنون فيها. ولذا فمن احل الموضوعية والمصداقية والخقيقة علينا ان نتحدث بدون خوف عن الوجه المضىء والنصف الممتلء من الكاس لاحياء روح الامل في المحتمع ونترك سخافات السخفاء وفبركات الحمقى من مرتزقة الصحافة. ولايصح الا الصحيح

1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
في أمسية بغدادية احتفالية : طه جزاع يوقِّع " كابوس

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 29 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 11 أيلول 2019
  419 زيارة

اخر التعليقات

زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...

مقالات ذات علاقة

صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / رعد اليوسف  # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحل
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال