الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 299 كلمة )

انظروا للصورة الاخرى ايضا / هاشم حسن

كنا غالبا ما نضمن مقالاتنا بعبارة مستلة من خبراء علم النفس وهم يتحدثون عن النصف الفارغ من الكاس وميف يتشبث به المرضى ويتجاهلون النصف الاخر من الكاس او الوجه المضيء من القمر ...! ونقولها صراحة وبعد اتساع استخدامات السويشل ميديا وماتبثه من معلومات مزيفة ومفبركة لااساس لها من الصحة وخطورة ذلك حين تنتقل هذه المعلومات الى وسائل الاعلام التقليدية وتتعامل معه وكانه حقيقة مسلم بها والانكى من ذلك حين تتحول الوسيلة الاعلامية نفسها لماكنة لانتاج الكذب وتقوم بتسويقه بطرق خطيرة حين تستدرج السذج من نواب البرلمان او البعض من الحهلة الذين نصبوا انفسهم عباقرة للتحليل السياسي والستراتيجي فيذهبون بعيدا في تغريداتهم ولايدركون ان هذه الفضائيات وظفتهم لمهمة قذرة مدفوعة الثمن ثم ينشط صاحبنا بغبطة وغرور لترويج حواره السخيف عبر التواصل الاجتماعي وتكتمل دائرة التشويش والفوضى وطمس وتزييف الحقائق مما يدفع الناس لسحب ثقتهم من اغلب وسائل نقل المعلومات وصاروا لا يصدقون بسهولة حتى الحقيقة الناصعة واصبحوا يشككون في كل شىء. ان هذه البيئة الاتصالية دفعت عدد كبير من الكتاب والصحفيين للعزوف عن الحديث والترويج والاشادة بمنجزات ومبادرات ومواقف وطنية صحيحة تستحق الاشادة والتروبج يحدث ذلك خوفا من اتهامهم من الذباب الالكتروني بالتملق والتزلف لاطراف معينة ويصبحون هدفا للتنكيل وفبركة الاخبار عن وقائع وهمية ضدهم وقصص عحيبة رتنطلق من خيال مريض والصاق تهم لاتصدق عن رشاوى لمقربين من صناع القرار لترشيحهم لمناصب خاصة والاشارة لثروات مليارية انتزعها شخص ما عرف بنزاهته واستقامة سلوكه الوظيفي والعجيب ان هذه الابواق يتم استاجارها من شخصيات سياسية معروفة واطراف فاسدة تصح عليهم هذه الاتهامات القذرة..ونختم مقالنا بالعودة الى علم النفس الذي اشار الى ان المرضى نفسيا يشيدون قصورا في الهواء ولايصدقهم الا المجانين لانهم سيستاجرون هذه البيوت الوهمية ويسكنون فيها. ولذا فمن احل الموضوعية والمصداقية والخقيقة علينا ان نتحدث بدون خوف عن الوجه المضىء والنصف الممتلء من الكاس لاحياء روح الامل في المحتمع ونترك سخافات السخفاء وفبركات الحمقى من مرتزقة الصحافة. ولايصح الا الصحيح

1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
في أمسية بغدادية احتفالية : طه جزاع يوقِّع " كابوس

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 11 أيلول 2019
  675 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

في تموز عام  1971حدث انقلاب عسكري في السودان، حيث اعتقل الانقلابيون، الرئيس السوداني جعفر
142 زيارة 0 تعليقات
الهجوم الاسرائيلي ضد منشأة نطنز النووية في ايران، رفع سقف التحدي والمواجهة عاليا بين ايران
155 زيارة 0 تعليقات
ما إن ضرب رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي بمطرقته، معلنا إكتمال التصويت على الموازنة ا
157 زيارة 0 تعليقات
المتتبع لأحداث أزمة سد النهضة يلمس تطورات مهمة ربما ستكون خلال الأسابيع المقبلة القليلة قب
162 زيارة 0 تعليقات
ربط الفـــجــوة: مبدئيا ندرك جيدا؛ أن هنالك أيادي تتلصص تجاه ما ننشره؛ وتسعى لا ستتماره بأ
186 زيارة 0 تعليقات
لابد ان تكون الاسلحة بالعراق محرمة على المواطنين من قبل الحكومة اي سلاح ناري يعاقب عليه ال
165 زيارة 0 تعليقات
اكد رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك في مقابلة مع قناة "France 24" في 16/4/2021 بعد سؤا
161 زيارة 0 تعليقات
الى مدى يبقى الغي وغلواء من ينظر بغشاوة التجبر، بعين فاقدة لما ستؤول اليه الامور . هكذا يت
146 زيارة 0 تعليقات
قرار أردوغان بسحب تركيا من اتفاقية مجلس أوروبا لعام 2011 بشأن منع ومكافحة العنف ضد المرأة
135 زيارة 0 تعليقات
يُرجع الكثير من علماء النفس والاجتماع ظواهر الانتهازية والتدليس، وما يرافقها من كذب واحتيا
154 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال