الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 271 كلمة )

لابعثيون ولا صرخيون…أحرار يرفضون المهانة! / د.حميد عبدالله

 

 

للمرة الاولى ينفجر الشارع العراقي بعفوية من غير تعبئة ولا ادلجة ولا تسييس ليقول كلمته ، ويسلك الطريق الصحيح المفضي الى الحرية والكرامة.

 

لو كانت ثمة ادنى شبهة تفسد تلقائية المتظاهرين ونقاء اهدافهم لصنفتهم الاحزاب الحاكمة في خانات مختلفة ، غير انهم، بنبل الهدف ، وصدق النية، وحسن السلوك ، قطعوا الطريق على كل مغرض !

 

ربما ستبدأ الدوائر الحزبية بالفعل باعداد طبخة اتهامات تدمغ بها الشباب المنتفض لكن تلك الطبخة ستواجه صعوبا ت كبيرة في تركيبتها وخلطتها ، فالذين انتفضوا هم شباب بعمر الورود ، لم يتأثروا بفكر سياسي ، ولم يحنوا لماض قريب ، ولم تتلوث افكارهم بفكر متطرف ، وليس بينهم من هو محسوب على جهة سياسية ،أو مرتبط بجهات خارجية ، هم خليط من جموع غاضبة يحركها العوز والفقر والبطالة والضياع ، اما ( حزبهم) فهو البحث عن لقمة شريفة يسدون بها الرمق!

 

اذا سمحت قوى الفساد لنفسها ان تصنف المتظاهرين بين بعثي صدامي ، أوصرخي تحريفي، أو داعشي ا رهابي ، أو غوغائي معادي للديمقراطية فمعنى ذلك انها تنزع عن شعب العراق صفات الشجاعة والنبل ورفض الظلم، وتضفي عليه صفات لاتليق به وبتاريخه ومن بينها القبول بالذل والهوان والسكوت على الفساد والانحراف!

 

اذا استكثرنا على العراقيين ان يظهر من بين صفوفهم عشرات الالاف من الشباب الحر اليقظ الرافض للمهانة والذل ، المستهجن للفساد ، التواق للعيش الكريم فاننا نسيئ لتاريخ شعب عظيم ، ونرتضي لانفسنا ان نكون بلا كرامة ولا غيرة موقف ولا معتقد ولا دين وحاشا للعراقيين ان يكونوا كذلك!

 

لو قلبنا التظاهرات من جميع الوجوه فلن نكتشف الا شيئا واحدا وهو ان التغيير قادم لامحالة ، وان البركان سينفجر عاجلا او آجلا ، وان الزلزال سيقلب اعالي الاشياء سافلها، اما ارتداداته فلا احد يتكهن بقوتها

ذكريات مع اهل الفن قرقوز من اشهر برامج التلفزيون
يقـاد بمن يقـاد / وداد فرحان

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 24 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
16375 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
15428 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
14923 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
14732 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14031 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
11776 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
10922 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10179 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
9891 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
9859 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال