الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 206 كلمة )

هل يفعلها رومل العراق؟ / جواد الماجدي

قد يتحمل رجل او بعض الاشخاص تغيير واقع مجتمع كامل نتيجة تراكمات مأساوية، او واقع يصل الى حد اليأس من إصلاحه، او قد تكون اسباب اخرى مصلحية لفئة معينة، او دفع خارجي لتغيير نظام ما لعدم تطابق أفكاره، ورؤاه ومصالحه مع الاخرين.
الثورة، او الانقلاب على نظام ما او واقع معين قد يكون مكفولا اخلاقيا وعرفيا ان كان هذا النظام، او ذاك لا يؤمن بالحياة الديمقراطية وتبادل السلطة سلميا، شواهدنا كثيرة وما جيفارا، وغاندي، ومانديلا ببعيد عنا ليكونوا خير شاهد، ودليل ومصداقا للانقلابات في المنطقة.
العراق؛ ومنذ تأسيسه او خروجه من سلطة، وهيمنة الاحتلال الاجنبي وتكوين الملكية، شهد عدة انقلابات لأغراض عديدة، الانقلاب على الملكية، وعلى الشيوعية، واخرها كان ضد نظام البعث بمساعدة او قيادة امريكا.
عراق اليوم، بعد تعدد الأحزاب، والقوى، والجهات المسلحة، والمليشيات، والاتجاهات، والمصالح الشخصية والحزبية، والطائفية والتدخلات الإقليمية، ودول الجوار، والسياسات والمعسكرات العالمية، والفئوية الضيقة، لا يمكن لشخص، او حتى قوة كبيرة فيه ان تقوم باي عمل عسكري(انقلاب) ما لم ترضي جميع الاطراف الموجودة فيه، ويأخذ كل ذي حق حقه حسب تصورهم، وقياساتهم.
الوضع الحالي بالعراق من عسكرة المجتمع، وتحزب الاعم الاغلب من الشعب، والاسلحة المنتشرة بالشارع، والمليشيات المدججة بأنواع الأسلحة، والولاءات الحزبية جميعها لا تسمح بالانقلابات العسكرية او حتى لا تساعد على خروج مظاهرات، وان كانت سلمية، او مطالبة بأبسط الحقوق.

الكسل الوظيفي / جواد الماجدي
إداريو وزارة الصحة، واقع مرير وحقوق مسلوبة / جواد

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 15 تشرين1 2019
  791 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فتر
4783 زيارة 0 تعليقات
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف ال
5231 زيارة 0 تعليقات
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات ا
4763 زيارة 0 تعليقات
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقط
4570 زيارة 0 تعليقات
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التو
4731 زيارة 0 تعليقات
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بال
4894 زيارة 0 تعليقات
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير
5240 زيارة 0 تعليقات
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام ي
4762 زيارة 0 تعليقات
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد
5475 زيارة 0 تعليقات
دستوريا يجوز الغاء مجالس الاقضية والنواحي وتعيين قضاة في مجلس مفوضية الانتخابات وتقليص عدد
6316 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال