الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 266 كلمة )

خيارات الأكراد بعد سقوط الحكومة !! / محمد حسن الساعدي

كشف تقرير بحث اجتماع مغلق في كردستان والذي ضم مسعود البارزاني ونيجرفان ومسرور وعدد اخر من قيادات الحزب الديمقراطي الكردستاني حيث تم خلال هذا الاجتماع بحث تظاهرات يوم الجمعة وما ستسفر عنها وخيارات اقليم كوردستان في حال تم اسقاط حكومة عادل عبد المهدي حيث اجمع المجتمعون على ان الاحداث تتجه نحو اسقاط الحكومة وتوقع الحضور حدوث فوضى وازمات تستمر لزمن طويل كما تدارس المجتمعون موقف الاكراد من هذه الاحداث والتأكيد على ضرورة التوجه نحو اعلان الانفصال , طبقاً لنتائج الاستفتاء الذي تم اجراؤه العام الماضي الى جانب حسم ملف كركوك وضمها للاقليم , كما كشف الاجتماع عن وجود حراك للقيادات السنية (العربية ) التحرك نحو اعلان الاقليم السني وان القيادات الكردية ستجتمع ببقية القوى الكردية لاستكمال مباحثاتها حول خيارات مابعد حكومة عبد المهدي , وخلص التقرير الى ضرورة اتخاذ اجراءات عملية لاستباق الاحداث في حال سقطت حكومة عبد المهدي .

التقرير بات واثقاً من حالة الفوضى التي سيشهدها الوضع في بغداد وباقي المحافظات , حيث اجمع الحاضرون على ان جميع الاحداث تسير نحو سقوط حكومة عبد المهدي الاكيد .

حلم الاكراد والبارزاني تحديداً بات في متناول اليد , ويسعى من خلاله الزعيم الكردي الى اثبات جديد وهو الانفصال من العراق اذ ليس جديداً هذا الامر وبات السيد البارزاني يتحين الفرص من اجل اعلان انفصاله , وان اقليم كردستان بات مستفيداً من اي انهيار يصيب العملية السياسية وسقوط الحكومة والذي يبدو بحسب السادة زعماء كردستان بات قريباً لذالك هم يعدون العدة ويستعدون من اجل التوجه نحو الانفصال وضم كركوك الى دولتهم وهو مايعكس الخشية من دخول الاكراد على خط التأمر على الدولة واسقاط حكومة عبد المهدي واستغلال الوضع الراهن من اجل السيطرة على ثروات البلاد النفطية وغيرها من موارد سيطر عليها الكرد دون وجه حق .

مظلومية الابناء / الدكتور عادل عامر
(كذلك) .. قصص عن حياةٍ كالموت ، بل إنها .. كذلك !

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 19 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 02 تشرين2 2019
  593 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12417 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
930 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7573 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8558 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7454 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7448 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7351 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9608 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8898 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8609 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال