الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 432 كلمة )

الأنظمة العربية أسلحة تفتك في الجسد العربي / راني ناصر

تعاني معظم الدول العربية منذ حصولها على استقلالها الإسمي من استبداد أنظمتها، ومن صراعات وانقسامات داخلية مستمرة أدت الى انزلاقها الى مستنقع الهوان والخيانات والحروب الأهلية، وتحوّلها إلى كيانات خدمية للقوى الاستعمارية.

 فقد دأبت الأنظمة الوراثية والشمولية العربية على تفتيت النسيج الاجتماعي في أقطارها من خلال بثها للأفكار المشبعة بالأحقاد الطائفية، أو القبلية، أو العشائرية، أو العرقية كوسيلة لضرب أي معارضة موحدة ضدها، ولشراء ولاء شريحة اجتماعية معينة من الناس تعينها على تعضيد دعائم حكمها مما أزال الصفة الوطنية عنها وأدّى إلى خلق جيل يقدم الولاء الطائفي او العرقي او العشائري او القبلي على حساب الانتماء الوطني الاشمل، فكانت سوريا واليمن وليبيا والعراق لحين كتابة هذه الاسطر آخر ضحايا هذا التفكك الاجتماعي.

كما قامت هذه الأنظمة بتسخير طاقاتها لتحطيم شعوبها من خلال الزج بالمناضلين في غياهب السجون، وتشجيع الشباب على الهجرة الى الخارج؛ وبناء مؤسسات تنشر الاستبداد والرعب والفساد، وتقتل الاحلام والحوافز والابتكار، وتجرم العفة، وتحارب التقدم والتطور وتحتكر الفكر والعقل؛ فالشاب المغربي أنور بوخرصة صاحب الميدالية الذهبية في رياضة التايكوندو خير مثال على ذلك؛ فقد اختار ركوب قوارب الموت الغير شرعية الى اسبانيا باحثا عن حياة كريمة بعد ان اشتكى الظلم الذي تعرض له في بلاده، ومن الظروف المعيشية الصعبة التي عانى منها.

أضف الى ذلك أن انشغال الأنظمة العربية بالصراع للبقاء في السلطة أدى الى تراشقها سهام الغدر والخذلان والهوان على بعضها البعض، واعتمادها سياسة المكايدة، أو المناكفة، أو التحالف مع أعداء الامة كوسيلة لتركيع أو طمس العدو العربي الآخر؛ مما أدى إلى فشلها وإفلاسها سياسيا واقتصاديا، وتصدع الوطن العربي وتمزيقه ليصبح لقمة سائغه لأمريكا وإسرائيل واي دولة طامعة.

فعلى سبيل المثال لا الحصر، تآمرت السعودية والبحرين والامارات مع العسكر في مصر للتخلص من محمد مرسي ، اول رئيس مصري منتخب بحرية ونزاهة منذ عهد الفراعنة، وما زلوا يتآمرون على الثورات اليمنية والتونسية والسودانية والجزائرية والليبية؛ وتآمر العرب على بعضهم بعضا مع نفس العدو الأمريكي كما حدث في الازمة القطرية حيث تعمل الدول المتخاصمة  مع أمريكا لمعاونتها على انزال عقوبات على الشريك العربي الاخر؛ وتتآمر جميع الأنظمة العربية على الشعب الفلسطيني بسكوتها عن جرائم إسرائيل، وبالتطبيع العلني والسري معها.

هذا التآمر العربي-العربي، واستعداد الأنظمة الوراثية والشمولية للتضحية بالسيادة والكرامة ومستقبل الأجيال القادمة بتحالفها مع أعداء الامة الذين يريدون مصادرة مقدراتها وثرواتها، يدل على أن هذه الأنظمة تحوّلت إلى قفازات للاستعمار يستخدمها لتدمير وتمزيق المنطقة.                     

 الأنظمة العربية الوراثية والشمولية أسلحة قاتلة تفتك في الجسد العربي؛ فهي لم تتمكن من بناء استراتيجية معينة، أو تتقدم بمشروع وطني، أو بأي إصلاحات تحصّنها وتحميها من التغيرات والتقلبات الجيوسياسية التي تعصف بالمنطقة، وترتقي بها وبشعوبها، وتضعها على سلم الحضارة على غرار العالم الغربي؛ إن وجود هذه الأنظمة يتنافى مع مفهوم وجود الدولة ووظائفها، ويحوّلها الى شركات مقاولة خاصة تتاجر بتاريخ ودين وحضارة وشعوب الامة العربية.

الإعلامي الناجح علي الخالدي ....!؟ شهادة للتأريخ /
بشارة كبرى تنتظر العراقيين..!!­­/ حامد شهاب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 20 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 14 تشرين2 2019
  326 زيارة

اخر التعليقات

زائر - JEFFREY FRANK الأمير عبد القادر كما تراه حفيدته بديعة الحسني / معمر حبار
20 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK هل نحتاج لكاسحة الغام في لجنة تعديل الدستور العراقي؟ - اسماعيل البديري
20 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK الشاعرة إيمان موسى: اللغة هويتي فرنسية كانت أم عربية
20 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...
زائر - JEFFREY FRANK الدنماركي يحيى حسن: فلسطين هي تاريخي وثقافتي
20 أيلول 2020
مرحبا،* هل تفقد النوم لأنك لا تعرف كيف تحصل على قرض؟ * هل تبحث عن قرض ...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
11768 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
385 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
6863 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
7768 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
6790 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
6774 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
6684 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9014 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8185 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
7954 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال