الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 224 كلمة )

كل شيء اخضر/ ابتسام ابراهيم الاسدي

كل شيء اخضر

كان ظنّي اخضرا

قبـل مجيئك

فخاطرتُ بأرضي وزرعتـُك

وخاطرتُ بقلبي الغائـِم الحيران

من ثقـلِ النوايا ..

 وزرعتـُك ..غيمة اخرى عليلة

 فاستحالتْ جنة الروح صحارى

كان شيئاً في خاطري ينمو سليماً

فتوالى فوق ظلي ..

قيظُ جمراتِ ولهفة

 تحكي للدربِ حكاية

بعض ممشاي وخطوي

يتآكل بين فـكّين وبؤسٍ

ثم ينمو خطوة اخرى فخطوة

ها انا اسألُ نفسي

هل تجاوزتُ جدارَ العمر

 لو قلتُ اُحبك ...؟

وتمادى الشوقُ في صمتٍ طويلٍ

ثم ارخى في سويعاتٍ  صفاءه

حبلَ عشقٍ  يتدلى

يغري السجان بأوداج الضحايا ..؟

كان شيئا يبدو للكـُلٍّ سليما

 كل شي يتعافى

ويخضب شيـَبَ الامي بصبرٍ

علـّهُ يصحـوَ فجأة

ويقابل كوكبَ الصبح ويشدو

بشعورِ اللاشعور

كان حبك طاولة اُرخي عليها

يانصيب حظي ..... وأقامر

علـّني اربح مرة ..علـّني في طالعي

ارسم وجه ايامي القلائل

تلك حين كان فيها

وجهَ امي حاضرا

يتلو قرانا ويشدو .. بإنجيل خلاصي

مُـرْ عليَّ اليوم او بعد سنين

مـُر على جرحي ... وسـَلّـم

سوف  تلقاني اغني

وأحدث كل جاراتي وصحبي

عن غرامٍ احدث الفوضى بكفي

وتـَرجل ..عن صهوة الريح بصدري

فيجابه قبعات الشوق ... بنظره

قبعاتٍ فوق هامات اصطباري

تترنح ..

مـُرّ على جرح صلاتي ..وكأنك

 تلهو بأشلاء جريح

رضَّ  رحيلـُك ... ضلعَ صبره

وترنـَحْ

مـُر على قلبي  .. مرورَ الاكرمين

وتجاهلْ كيف ارختُ حضوري بغيابك

كيف قاومت ارتيابي ..

وزرعتُ الودَّ في جـَفني ورمشي

كي اقاتل  ...

تلك صحرائي العنيدة

لأقابل غيمة اخرى عليلة

ابتسام ابراهيم الاسدي

خطورة القادم ،، وغباء النائم.. / د. كاظم المقدادي
جهود مباركة تبذلها كوادر شعبة الحدادة في العتبة ال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 13 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 27 تشرين2 2019
  1236 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

على نارٍ أهدأُ منْ هادئةْ كأنّها متّقدةً منذ عصورٍ بائدةْ , تتربّعُ على النّارِ رَكوة الرك
115 زيارة 0 تعليقات
عندما سألوني عنهما،مفهومي الصدق والمجاملة لملمت انفاسي ابتهاجا للحديث و للحوار عن تلك السم
117 زيارة 0 تعليقات
عليك عجبيكيف تضحيماذا تجنيأنا وحديوحدك وطني بنت الجبلتراقص الأرضتنظر للسماءتعشق وتحبتنبت ا
120 زيارة 0 تعليقات
" لا يضيع العقل من خلال التفكير" تمهيد: لكلمة العقل معانٍ متعددة، لأنها تحدد ملكة العقل ال
115 زيارة 0 تعليقات
سيدتي العصرية عندما تكون للذكريات أنين، أحزان ، ألام ، حياة عندما ينكروا عليك صهوة حصانك ا
170 زيارة 0 تعليقات
عزفك على اوتار قلبي بأناملك الماسية.. سمفونية عشق بعيد الحب ازلية يترنم القلب بك غزلا ...ت
136 زيارة 0 تعليقات
صدر للأديب جاسم محمد صالح كتاب جديد بعنوان ( اساسيات الكتابة في مسرح الاطفال)، مسرحية اصدق
122 زيارة 0 تعليقات
على صهوةِ الخيالِ  إليكَ  آتِي  بصُحبةِ أشواقي  ونبضِ قلبي وقمرٌ شاردٌ هناك  ينيرُ دربي فا
117 زيارة 0 تعليقات
ما أجملها إمرأة ناعمة ، ذات كيان راقي و في شتى المشاعرصادقة ، تبغى الستر و الأمان و العشق
125 زيارة 0 تعليقات
لم تكفيه الغربة التي احاط بها نفسه، إكتظت جميع الفضاءات التي هام على وجهه بين ثقوبها ومسام
165 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال