الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 391 كلمة )

أمهات ثكلى .. الناصرية / حيدر فالح الخفاجي

كيف تبدي حديثك... وانت في مدينة لا صوت فيها سوى اصوات امهات ثكلى !! وصــراخ ؟ يهــز أرجـاء المحــافظـة بـأصوات تختلف جذريا عن صوت (دللول عدوك عليل وساكن الجول) هذا الصوت (المبحوحة) اليوم فاقد وطن الا وهو الابن وكيف تكون الام عندما تفقد ولد بعمر الزهور وهي تناغيه بين الحين والاخر ( ردتك ذخر لايام شيبي) كيف ؟ لنا ان تغمض أعيننا ونحن نسمع صوت الأبناء والأصدقاء والأحبة والإباء على ما فقدوا هذه أليلة والتي كان بطلها (بروسلي جميل الشمري) الذي ارتكب خطأ فادح وكبير ويتحمل مسؤوليته وامام القضاء هو ومن معه ومن اعطائه الامر بقتل الابرياء وقد قتل (58 وجرح 350 تقريبا حسب رويترز)من المتظاهرين العزل بـــدم بــارد دون اي مبرر يذكر، ما فعله جميل الشمري بمدينة الناصرية لا يمت بصلة للإنسانية بارتكابه مجزرة كبرى في شباب الناصرية.

المدينة بدأت تنعم بالهدوء بعد نزول عدد من المثقفين والأدباء وأساتذة الجامعة للتفاوض واقناع مع المتظاهرين لفتح الطرق امام حركة السير وخصوصا الاحالات الطارئة وبالفعل تمت الاستجابة وتم الاتفاق وعلقت لافته (تقطع الجسور وقت الدوام فقط لحين تحقيق مطالبنا المشروعة ) وهذا الإجراء فقط لغرض الضغط على الحكومة ولتحقيق المطالب التي خرج بها المتظاهرين ونص الاتفاق ايضا على إنهاء حرق الإطارات في المدينة احتراما  لا بناء المدينة وطلبهم لكن !!

الكل تفاجئه  بوصول الشمري (بروسلي) بطل يوم الخميس الدامي في ذي قار وحرق الخيام لفتح الجسور في يوم الخميس الساعة الثالثة صباحا واقتحام الشباب وقتل عدد كبير منهم وجرح ما يقارب 250 !! لماذا ؟ وبأي ذنب ؟ وما هدفه ؟ قمع متظاهري ذي قار .

مدينة الناصرية قدمت الاف الشهداء ضد تنظيم داعش الارهابي بعد ان احتل ثلث العراق هل هذا جزاء الاحسان؟ وتقتلون أبنائها المطالبين في ابسط الحقوق المتمثلة في توفير الخدمات ومحاربة الفاسدين وتوفير فرص العمل للعاطلين مالكم كيف؟ تحكمون.

هل تعلم؟ الحكومة واحزابها انها تنعم بسبب الدماء الزكية التي سالت في فترة الجهاد الكفائي ودماء العراقيين .

 شباب الناصرية المطالبين بحقوقهم المسلوبة المغصوبة المأخوذة والتي ينعم بجزء منها بعض ابناء الطبقة الحاكمة المترفين اللذين ويمرحون ويجوبون العواصم العالمية فيها يقتلون بدم بارد اليــوم حتى يكون المتعطشين على كراسي الحكم البائس الذي وصفه امير المؤمنين عليه السلام (انّ إمرتكم هذه لا تساوي شسع نعلي ما لم أقم بها عدلا وأدخر باطل) وهم يتقاتلون من اجله لاغتنام اكبر قدر من الاموال وان كلف الامر جميع العراقيين فيبقى همهم الاول المنصب.

محاكمة مرتكبي مجزرة الناصرية مطلب ابناء مدينة واقتصاص العادل من القتلة.

الرحمة والخلود للشهداء والشفاء العاجل للجرحى والنصر الاكيد على الفاسدين والظلمة.

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 03 كانون1 2019
  1128 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فتر
4783 زيارة 0 تعليقات
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف ال
5229 زيارة 0 تعليقات
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات ا
4762 زيارة 0 تعليقات
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقط
4570 زيارة 0 تعليقات
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التو
4731 زيارة 0 تعليقات
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بال
4893 زيارة 0 تعليقات
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير
5240 زيارة 0 تعليقات
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام ي
4761 زيارة 0 تعليقات
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد
5472 زيارة 0 تعليقات
دستوريا يجوز الغاء مجالس الاقضية والنواحي وتعيين قضاة في مجلس مفوضية الانتخابات وتقليص عدد
6314 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال