الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 336 كلمة )

ولكن لتكن الانوثة نعمة .. / اسراء الدهوي

 

تعاني نسبة ليست كثيرة من النساء في هذا العالم من فرط انوثتها ، كأن يكون لديها جرعة زائدة من الرقة ، او قد تخللت الرقة لعمق شخصيتها وتمكنت من كل تفاصيل حياتها ، هنا تقف المراة عاجزة عن المطالبة بحقها او ان تدافع عن نفسها ، او حتى ان تتهجم على من اساء لها او ترد الاساءة ، وفي احيان متقدمة او في حالات شديدة من الرقة فأن المرأة تتحاشا الرد على من اعتدى عليها ....

هنا تكون الانوثة نقمة وليست نعمة ابدا ، والسهل الممتنع فيها عذاب اليم ، تكتفي المرأة في هذه الحالة بالصمت او العزلة وغالبا مايصاحبهما البكاء الشديد ...

في الحقيقة هي تتعب كثيرا لتخرج من حالتها هذه بعد كل مشكلة مهما كانت بسيطة ....

اما اليوم فأن انوثة المرأة اصبحت في مرمى نيران الحياة والعمل وهي اليوم سيدة في عملها وام في بيتها في الحين ذاته ....

اقول / انا بلغت من العمر الشباب نعم ، وتعديت سن المراهقة وبلغت ومازلت اخشى الذهاب للمطبخ ليلا لوحدي وايضا اخشى اخراج قدمي من تحت الغطاء او يدي من الوسادة لألا يسحبها ذلك الكائن الذي لااعرفه ....

وذات يوم ليس ببعيد ، وقفت كما الاطفال انتظر احدا يجلس من النوم ليأخذني لأشرب الماء ...

وبدأت بأحداث اصوات وضوضاء بالقرب منهم ، الا انه لم يستيقظ احد ....

فنمت عطشانة ....

ايضا فأنا عاجزة عن رد الاساءة او المطالبة بحقي وخسرت الكثير في غضون هذا الافراط في الانوثة او الفطرة الناعمة التي فطرني الله عليها ....

واقعا 

الوضع لايطمأن ابدا ....

بالمقابل هنالك امرأة قوية تطالب بحقها بحدود ، ولاتسمح للاساءة لها ذات شخصية قوية ، في العمل والبيت وقد حققت مكانتها كيفما شاءت ، متمكنة من اخذ القرار وهي بكل الاحوال انثى ، ولكن اي انثى ؟ نعم : تلك التي قررت ان لها حقوق كما ان عليها واجبات ...

مما مضى نستنتج ، ان المرأة الناجحة هي التي تعرف ادارة الامور وفق الحدود ، دون الخروج عن الاعراف ، والمرأة كثيرة الانوثة هي المرأة التي ستبقى متعبة بسبب نعومتها ورقتها ....

 

لكِ ان تكونِ كما تشائين ، ولكن لتكن الانوثة نعمة ؟

الضوء اهم من الدفء / اسراء الدهوي
التخلص من الافكار السلبية / إسراء الدهوي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات 1

زائر - علي العراقي في الأربعاء، 18 كانون1 2019 12:42

مقال مهم ولم ينتهِ عنوان الموضوع عند هذا الحد بل هناك الكثير يمكن إضافته ولا مجال لذكره ولكن هذا المقال اختصر الكثير ولعل ما ذُكر فيه كان الأهم .

مقال مهم ولم ينتهِ عنوان الموضوع عند هذا الحد بل هناك الكثير يمكن إضافته ولا مجال لذكره ولكن هذا المقال اختصر الكثير ولعل ما ذُكر فيه كان الأهم .
زائر
الأحد، 28 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 10 كانون1 2019
  836 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
687 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9074 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيميَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَا
693 زيارة 0 تعليقات
كتب / اسعد كامل انطلاقاً من وحدة العراق والعراقيين والأخوة العميقة والصادقة فيما بينهم تجم
676 زيارة 0 تعليقات
شكلت الجالية العراقية في اوساط المجتمع الدانماركي جانبا مهما على المستوى السياسي والثقافي
663 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6824 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6899 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6587 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6923 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6884 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال