الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 429 كلمة )

كنتُ في بانوراما التحرير بعد الإستقالة / زيد الحلي

كنتُ وبعض من افراد اسرتي في ساحة التحرير ببغداد في اعقاب اعلان رئيس الوزراء استقالته ، وهي احدى اهم مطالب المتظاهرين التي نادوا بها ، لمستُ فرحا يلامس الروح .. ها هي اذن اصوات المواطنين التي هدرت محققة آمال جموع الناس الباحثين عن أمل في حياة حرة كريمة ، آمنة !
تجولنا بين خيام الساحة، ودرّنا حول مركزها وشوارعها بـ ( التكتك) .. استضافتني فضائيات ، والتقيت زملاء احبة ، شعور بالزهو انتابني ، وانا ارى وجوه المتظاهرين في ” بانوراما التحرير” وهي تبتسم حد البكاء وعيون متسعة ، منبهرة ، اثناء السلام على بعضهم البعض ، متسائلين عن صديق عرفوه في ساحة التحرير، وعن اخبار المتظاهرين في المحافظات .. كانوا عائلة ، ابيهم الوطن ، وامهم الحرية.
اخذنا التجوال ، الى نفق التحرير ، وهناك كانت المفاجأة .. كرنفال فاق التصور ..لقد اصابتني الدهشة من حجم الإبداعات فيه ، واكيد هناك مثله الكثير في ميادين التظاهرات في المحافظات ، حيث قام الفنانون من المتظاهرين بمواصلة عملهم التشكيلي ، واستخدامهم أحيانا لوسائل بدائية أمر يثير الدهشة، فاحد الفنانين الشباب ، الذي لم تتوفر لديه لوحات للرسم عليها، كان يقوم بدهان احد جوانب الجدار الاسمنتي ، بطريقة بديعة ، ليستخدمها بديلا عن اللوحة في رسم جدارية في حب العراق ، وقام غيره بالرسم على الورق المتوفر باستخدام الالوان المائية .
وهكذا ظهر على مستوى ايام التظاهرات عدد كبير من الاعمال الفنية الرائعة ، بأصابع وافكار فتية عراقية وهي رسائل الى العالم ، تؤكد أن العراقي يكره الظلام ، ويتوق الى الحرية ..
هؤلاء الفنانون تخطوا حدود المناطقية ، وحواجز الطائفية المقيتة ، فقاموا بالبحث سويا عن أساليب جديدة في التعبير عن تطلعاتهم بوجود عراق خال من رمال الحقد المجتمعي ، الذي سعى الى ذره ضعاف النفوس ، من خلال الرسم والموسيقى والاهزوجة والتمثيل ومعارض الكتب .
لجأ المبدعون من المتظاهرين إلى طرح أفكارهم التشكيلية ونصوصهم اللونية من خلال الطفل أو المرأة. كون كل منهما رقيق المشاعر عالي الإحساس شديد التأثر، لكن ثمة لوحات ، وجدتها ، تقارب وجع (الشبان) في بلد لا يرعاهم ، تشقّ القلب، وتحاكي (عائلات) منكوبة بفقدان أعزاءها ، وكثير منهم ، تألقوا بأعمالهم التي عالجوا فيها موضوع الوطن ، بإحساس عفوي أمتلأ بالاتجاه التعبيري والرمزي والاختزال بهدف الوصول إلى الإيحاء المطلوب الذي تؤديه لمسات اللون الكثيف ، ودرجاته المتفاوتة على سطح اللوحة… وفي اللحظة الراهنة حيث لا تزال التظاهرات مستمرة ، في ملحمة عراقية سيذكرها التاريخ ، نجد اعمالا فنية تتناول الصمود ، وتضع الامل في صدارة الحياة ، واكيد ان المرحلة القادمة ستميط اللثام عن الكثير من التجارب والأعمال المهمة الابداعية التي تؤرخ لهدير هذه التظاهرات ، ولأبطالها السلميين الذين يقهرون الرصاص والقنابل المسيلة للدموع بالتظاهر السلمي، وبالريشة والفن ، فالأصل في البقاء هو حب الوطن والسلام والإبداع .

شعبة السياحة الدينية تستحدث وحدة خاصة بتقديم الخدم
ولكن لتكن الانوثة نعمة .. / اسراء الدهوي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 23 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 10 كانون1 2019
  316 زيارة

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

اسمح لي بمنتهى الشفافية أن أخبرك عن جزء من حالنا في بلدنا وليس في بلاد غريبة أصبحنا وأمسين
38 زيارة 0 تعليقات
واشنطن تعاني من الإرباك والضياع بعد خروجها من الاتفاق النووي وجميل ان تقلق و ترتبك ، نتيجة
18 زيارة 0 تعليقات
مصر ، وهي اكبر دولة عربية وذات اكبر حدود مشتركة مع اسرائيل ، وقعت قبل 41 عاما معاهدة سلام
17 زيارة 0 تعليقات
تاريخيا- الحصار اوالعقوبات الاقتصادية والعسكرية ليست جديدة بل احدى اهم وسائل العقاب قبل او
17 زيارة 0 تعليقات
وهل ينسى العراقيون جريمة نفق الشرطة ببغداد في أبادة عائلتين بكاملهما عددهما 14 نفس عراقي ع
23 زيارة 0 تعليقات
عصف جديد ينال العملية السياسية من داخلها ومن القوى الشعبية العراقية، عقب التغييرات التنفيذ
18 زيارة 0 تعليقات
بدأ القلق يساور الايرانيين من وراء الاتفاق الاماراتي البحريني الاسرائيلي ، وراح السؤال يطر
16 زيارة 0 تعليقات
"المسألة الإسلامية" في الغرب عموماً، تحضر عند حدوث أي عمل إرهابي يقوم به أي شخص مسلم بينما
16 زيارة 0 تعليقات
نبدأ المقال بهذا التساؤل هل تطبيع علاقات الدول العرببة مع الكيان الصهيوني بمحض ارادتها الك
18 زيارة 0 تعليقات
لا شك أننا نعيش في عالم مليء بالأسرار والعجائب، وبالقصص العجيبة عن ألغاز الحياة والحظوظ، و
32 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال