الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 405 كلمة )

مؤتمر ميونخ للأمن" والخلافات الأمريكية الأوروبية/ د. كاظم ناصر

عقد " مؤتمر ميونخ للأمن " دورته ال 56 يوم 14/ 2 / 2020 بمشاركة 500 شخصية عالمية يمثلون 135 دولة، بينهم 40 رئيس دولة وحكومة، ووزراء خارجية وداخلية إلى جانب عشرات المسؤولين في المنظمات الدولية والمجتمع المدني، وناقش على مدار ثلاثة أيام الهوية الأوروبية، والأخطار التي تواجه القارة، وتغيير موازين القوى بالعالم، والوضع المتأزم في الخليج، " وصفقة القرن"، والعلاقات الأوروبية مع روسيا والصين، وأنهى أعماله وسط شعور بعدم الرضا وبالقلق جراء العديد من التحديات المرتبطة بأهداف العالم الغربي، وتراجع تأثيره السياسي والاقتصادي.
 الأوروبيون منزعجون من سياسات الإدارة الأمريكية الحالية وحروبها في الشرق الأوسط التي زادت الوضع الدولي تعقيدا، وأدت إلى تدفق ملايين اللاجئين على أوروبا، ومستاؤون من تردد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الالتزام بالدفاع عن حلفاء بلاده في منظمة حلف شمال الأطلسي  ال" ناتو" وربطه ذلك بدفع دولهم المزيد من المليارات لدعم الحلف، ومن سياسات أمريكا الاقتصادية الابتزازية المتمثلة بفرضها رسوما على منتجات دول القارة والصين وروسيا وغيرها من دول العالم، وانسحابها من اتفاقية باريس للمناخ، ومن الاتفاق النووي مع إيران والتصعيد معها وتهديد مصادر النفط والسلام العالمي للخطر.
ولهذا فإن " مؤتمر ميونخ للأمن " هذا العام عكس الانقسام الذي طرأ على التحالف الأمريكي الأوروبي، خاصة منذ وصول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى البيت الأبيض، وكان أبرز ما جاء في أعماله ومداولاته هو الهجوم والانتقادات التي تعرضت لها الولايات المتحدة؛ فالرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير افتتح أعمال المؤتمر بانتقاد سياسة الانطواء وأنانية الإدارة الأمريكية وعلق متهكما على شعاري " أمريكا أولا " و" لنعيد العظمة الى أمريكا " بقوله " عظيمة من جديد، حتى لو على حساب جيرانها وشركائها."
أما الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون فقد أقر بوجود نوع من الضعف لدى الغرب، وتقلبا في قيمه السياسية وممارساته الاقتصادية، خصوصا من جانب الولايات المتحدة وقال " ان السياسات الأمريكية تغيرت في السنوات القليلة الماضية وينبغي لنا أن نأخذ ذلك بعين الاعتبار"، وشدّد على ان دول الاتحاد الأوروبي بحاجة للتعامل مع روسيا الاتحادية والصين وفقا لمصالحها، وليس بناء على رغبات الولايات المتحدة.
مداولات ونتائج " مؤتمر برلين للأمن " تشير إلى أن النظام العالمي الذي نتج عن الحرب العالمية الثانية، ودفع الولايات المتحدة إلى الصدارة كحامية للعالم الديموقراطي وقائدة للغرب، ومكنها من الهيمنة على السياسة الدولية يواجه نهايته، وإن الاتحاد الأوروبي وروسيا الاتحادية والصين الشعبية دول عظمى لن تسمح لأمريكا بالتحكم في العالم؛ وتؤكد نتائج المؤتمر أيضا أن الولايات المتحدة الأمريكية برئاسة دونالد ترامب فقدت مصداقيتها، ودفعت حلفاءها الأوروبيين إلى إعادة النظر في علاقاتهم معها ومع روسيا والصين ودول العالم الأخرى وفقا لما تمليه عليهم مصالح بلادهم، وليس وفقا لما تريده إدارة ترامب.

الطبقة السياسية وسحت مخصصات بدل الايجار / اسعد عبد
سورية من انهزام العدوان الى شاطئ العنفوان / عبد ال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 27 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 27 شباط 2020
  332 زيارة

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / رعد اليوسف  # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحل
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال