الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 223 كلمة )

دولة الزعاطيط...! / د. هاشم حسن

وصف السيد مقتدى الصدر في حديثه  الاخير لقناة الشرقية عناصر الدولة العراقية بالزعاطيط والمفسدين وبهذا  وضعت النقاط على الحروف لان  الزعطوط معناه الجهل والتخلف وسوء التصرف.

ويفهم من هذا التصريح ان الذين يحكمون  العراق بسلطاته الثلاث وبدون استثناء  زعاطيط   جهلة لا علم ولا تخطيط  ولا اخلاق وكل تصرفاتهم  لتحقيق   منافعهم الشخصية والحزبية مما قاد البلاد للتخريب  والشعب للتجويع وظهور طبقة تلعب بالمليارات المنهوبة من المال العام  بدون رادع او رقيب  وصدق الصحفي  العربي الراحل محمد حسنين هيكل حين سالوه عن الحكم في العراق قال ان من بحكمً العراق الان مجموعة لصوص يتصارعون على نهب المال العام وتاكدت هذه النظرة والنظرية واقعيا ومن خلال الاف الملفات عن  اختلاسات مليارية لم تسترجع لخزينة الدولة ولم يوضع حرامي واحد من ااديناصورات الكبار خلف القضبان بعد ان يلتمس  لهمً  بعض القضاة المنحرفين  الاعذار للافلات من العدالة فمن يسرق الف مليار يحكم بالبراءة وطفل  امتدت يديه لعلبة كلينس بدينار  يوضع في السجن لسنوات  هذا هو حكم الزعاطيط  وما زال  مستمرا   وينتظر  محمد علاوي ان يشكل كابينته  الوزارية من الذيول  الزعاطيط يحدث ذلك بعد ثورة شعبية قدمت مئات الشهداء وعشرات الالاف من الجرحي والمختطفين... 

خلاصة القول لا خلاص للعراق الا بالتخلص الكلي من كل الكيانات السياسية التي خلقت الدولة العميقة عبر انتخابات مبكرة وحرة تحدث انقلابا  سياسيا في عزل الزعاطيط ومحاكمتهم  عن كل الجرائم والاخطاء التي ارتكبوها بحق الوطن والمواطنين  وترسيخ قواعد الدولة المدنية بعيدا عن التدخلات الدينية والعشائرية.

الولوج لمستقبل التاريخ !! / الدكتور ميثاق بيات ألض
جوائز سيزار الفرنسية في ظل احتجاجات حاشدة ضد رومان

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 29 شباط 2020
  698 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

حَذًّرت اليابان شعبها من احتمال انهيار النظام الصحي فيها بسبب جائحة كورونا وعجزت ايطاليا ر
1151 زيارة 0 تعليقات
أعتقد ان عند كل الديانات والمعتقدات -- تجد الاخلاق الحسنة في اول مبادئها و أسس عقيدتها. سو
1749 زيارة 0 تعليقات
وصول وفد مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الى كوبنهاكن الشبكة / خاص علمت شبكة الاع
3446 زيارة 0 تعليقات
• ثلاثة ايام شهدت انجازا عظيما يحتاج انجازه الى وقت طويل • نثمن تعاون السفارة العراقية وال
3701 زيارة 0 تعليقات
الشباب في العراق يتجه نحو مرحلة جديدة الشباب في العراق بدأ يعي فكرة التغيير لمرحلة 15 عام
4223 زيارة 0 تعليقات
المرشح الصحفي صباح ناهي من هو صباح ناهي ؟ / مرشح ائتلاف الوطنية عن بغداد رقم القائمة (١٨٥)
5211 زيارة 0 تعليقات
القاهرة – ابراهيم محمد شريف عقدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات / وحدة ادارة انتخابات
2779 زيارة 0 تعليقات
نتطلع بأعجاب الى بعض البدان المتحضرة وهي تطبق مبدا العدل بين افراد المجتمع في العصر الحديث
3641 زيارة 0 تعليقات
أجمل صدمة في العراق وما أكثر الصدمات هي الصدمة الرياضية اللاوقورة بالمشاركة الهزيلة لمنتخب
5604 زيارة 0 تعليقات
أُتيحت لي فرصة مميّزة كي ألتقي بالمخرج العربيّ العراقيّ "سمير جمال الدّين" الذي يحمل الجنس
5801 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال