الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 412 كلمة )

الكورونا ... وزهرة ألمانوليا / زياد الحسيني الهاشمي

منذ ايام وفي ضل اجواء ربيعيه تنفست زهرة المانوليا الصعداء . وتبدو بزهو وفرح وسط ذهول كبير بما يحدث فالسكون والهدوء وغياب البشر ... يثير الاسئله .. ماسر توقف الضجيج والصخب .. وتوقف .. الملوثات الصادرة من المصانع والسيارات ..ماسر صفاء الطبيعه .والسماء .اين ذهب البشر .
توجهت زهرة المانوليا بكل تلك الاسئله الى نخله البستان
التي تضلل المكان .
ردت النخله .قائله / عزيزتي زهرة المانوليا . ماحصل للبشر هو انتشار وباء كورونا وهو وباء قاتل ... الوقايه منه هو الحجر الصحي في بيوتهم .. والتوقف التام عن اي نشاط
زهرة المانوليا //
سيدتي النخله الشامخه .. هل ان هذا الوباء سيصيبنا نحن ايضا النباتات والاشجار ..
النخله الشامخه //
كلا عزيزتي زهرة المانوليا .. هذا الوباء .. يصيب البشر فقط .. ولا يصيبنا نحن . الاشجار والنباتات . . لذلك كما تشاهدين جمال الطبيعه . والبيئه وصفاء السماء
تسألت زهرة المانوليا من جديد //
هل ان هذا الامر سيطول .. فرغم . اني احزن واذل واموت عندما يتقصد الانسان قطفي بعنف .. وانا الذي اهب لهم رائحه زكيه وعلاجيه لامراض الكبد عندهم
كل ذلك لاكني اشفق عليهم
ردت النخله سريعا // انا ايضا اشفق عليهم .. رغم اني متاثرة وحزينه للافعال التي يقوم بها البشر نحوي من قلع اشجار النخيل ... وتجريف . بساتين كامله .. بكل همجيه وانا ... عمه مباركه للبشر ... ومباركه .وتم ذكري بالعديد من الايات القرانيه .
تسالت مرة اخرى زهرة المانوليا //
ماذا سنفعل سيدتي النخله المباركه .. هل سنبقى لوحدنا . . انا الان افتقد .. للذين كانوا يقومون بتسميدنا وسقي الزهور . . . هناك العديد من البشر الرائعين ..
ردت النخله //
انا ايضا .. افتقد الى الاصلاء من البشر الذين .يكرمون عمتهم النخله ... وينفذون حملات التلقيح .ومكافحه الافات والحشرات الضارة التي .تؤثر على بقاءنا .
تسالت زهرة المانوليا .. في حيرة .. والم
اذن ماذا سنفعل .. وماهو دورنا
النخله المباركه //
دورنا .هو في الدعاء
زهرة المانوليا // الدعاء لهم ..
النخله // نعم الدعاء .لهم عند . رب السماء
الذي يسمع همسات الكائنات .. نبتهل اليه بالدعاء والتضرع الى شركائنا في هذة الحياة .. البشر .. ان يمن عليهم بالصحه .. والانتصار على هذا الوباء . . مع الامنيات ان نعيش معهم وفقا لقانون الطبيعه والعيش المشترك وعدم الاخلال بالتوازن البيئي . ...
يارب السماء ادعوك وانا عمتهم كما اخبرهم نبيك الصادق الامين محمد سيد الكائنات .. اغثهم .بمداد منك مبارك
واكرمهم بالشفاء ..
يارب السماء .. انك السميع العليم .. انقذ البشريه
يارب البريه ..

الميثولوجيا الآشورية عمق تاريخي لتجذير الهوية القو
الفقر في زمن كورونا / عدوية الهلالي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 15 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 01 نيسان 2020
  911 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
866 زيارة 0 تعليقات
في عام 2005 أكمل المشرعون في العراق صياغة مسودة الدستور النافذ في هذا البلد. وعلى الرغم من
3917 زيارة 0 تعليقات
** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام.
6330 زيارة 0 تعليقات
لأنه معتاد على نفس تلك الأوراق وذاك القلم فلم يحتاج إلا توقيعا ..بحبره الاسودا قرار حيك به
6233 زيارة 0 تعليقات
بدأت يوم جديد مملوء بالأحزان .. بحثت عن أضيق ملابس وإرتديتها .. ووضعت مساحيق التحميل لأول
7210 زيارة 0 تعليقات
لوحة لم تكتمل بعد   (كتبت عندما تم تفجير وزارة العدل وسبقتها وزارة الخارجية في نفس المنطقة
5975 زيارة 0 تعليقات
الطاغي لَمْلِمْ شِرَاعَكَ أيُّهَا الطَّاغي وارْحَل فانَّ الغَضَبَ نارٌ أسْعَر خَيَالُكَ ال
2644 زيارة 0 تعليقات
من كان همه قطعة أرض جرداء مهجورة مساحتها (200 م) كانت قيمته أن يراجع دوائر الدولة ويقدم ال
7785 زيارة 0 تعليقات
أجرت الحوار //ميمي قدريدرة من درر الأدب العربي ... ناهد السيد الصحفية والكاتبة التي اختزلت
5608 زيارة 0 تعليقات
شكراً.. لطوق الياسمين وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين معنى سوار الياسمين يأتي به رجل إليك ظننت
5881 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال