الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 323 كلمة )

هل باستطاعتنا الانتصار على الموت !!/ ايمان سميح عبد الملك

رغم سيئات كورونا ،نجد بأن هناك عوامل كثيرة ساهمت في الاستفادة من الوقت ،خاصة حين طلبت الدولة من المواطن الالتزام في منزله.بالرغم من أنه حجر قسري لكنه مفيد من عدة نواحي،حيث تسنى للفرد الجلوس مع العائلة والتقرب من الاولاد والاهل، يستمع لهم ويراقب تصرفاتهم عن كثب ويعيد اللحمة فيما بينهم، لكن بالبرغم من الايجابيات نجد بأن هناك أمور سلبية تحدث، حيث كثر "العنف المنزلي " نتيجة الضغوط الحياتية وكالعادة تدفع ثمنها المرأة والاطفال نتيجة القلق الحاصل والحالات النفسية التعبة والحالة الاقتصادية المنهارة مما جعلت الدولة ترصد رقما خاصا للشكاوي والمساعدة في هذا الوضع الصعب.
الوضع المأساوي لم ينحصر بدولة أو بلد بل طال العالم أجمع ،والحالة الاقتصادية المتردية أثرت على الكثير من المجتمعات،العوز طال الجميع مما جعل الخيرين وأصحاب الايادي البيضاء القيام بمساعدة اخوانهم في الانسانية بتوزيع الحصص الغذائية ،والحلويات للأطفال خاصة ونحن على ابواب عيد الفصح ،فيما خصص البنك الدولي مساعدة طارئة قيمتها 12 مليون دولار بغية مكافحة تفشي المرض .في حين قامت دولا باطلاق سراح السجناء مؤقتا في مسعى لمكافحة تفشي الفيروس في السجون المزدحمة،كما حذرت منظمة الصحة العالمية من ارتفاع أسعار أدوات الوقاية مثل الاقنعة والقفازات الجراحية بسبب النقص العالمي وطلبت من الشركات والحكومات زيادة الانتاج بنسبة 40 بالمئة.
ونظرا للظروف الاقتصادية المتردية،سارعت بعض الحكومات بصرف مبالغ مالية للعائلات المحتاجة والتي تعمل لكسب قوتها اليومي ،فيما قامت وزارة الثقافة في الاردن باجراء مسابقات تحت عنوان "موهبتي في منزل" كي تخفف من وطأة التوتر الحاصل وكي تعطي فرصة لأظهار مواهب الفرد داخل منزله بعيدا عن الضغوطات المستجدة،كما سارعت منتديات رياضية ودور الازياء وفنانيين وممثلين حول العالم بارسال المساعدات التي وصلت بالملايين لمساعدة شعوبها وبلدانها،لكننا قليلا ما نسمع حول الطبقات السياسية التي تمتلك اموالا طائلة بانها قدمت أموالا" لشعوبها خاصة للذين حوصرت اموالهم بالمصارف ومنعوا من استلامها ، او يستلموها بخسارة30% من قيمتها الاساسية نظرا للعبة المصارف وفقدان الدولار لقيمته خارج المصارف لتبقى الشعوب بحالة قهر وجوع وبطالة تحت رحمة السياسيين وتسلطهم في هذا الوضع القاهر...
فرغم فقدان الكثير من ضحايا هذا الفايروس ، يبقى الأمل موجود والمستحيل عامل مفقود،والامل بالله كبير....

نحن أمام مجاعة ....أم استعمار !! / ايمان سميح عبد
حاجتنا للغذاء....كحاجتنا للدواء !! / ايمان سميح عب

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 01 نيسان 2020
  781 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

تعتبر الدنمارك رائده في تبني الأفكار التربويه وأن لم تكن هي المخترع الأساسي لبعضها... سأخت
13917 زيارة 0 تعليقات
تركت رياضتنا العراقية في شتى المجالات تركات كبيره وثقيلة من خيبات الأمل وسوء الإدارة والتخ
10293 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9496 زيارة 0 تعليقات
هي رواية فرنسية من تأليف غاستون ليروي. وكانت بالأساس مسلسل قصصي نشرت في مجلة "Le Gaulois"
8764 زيارة 0 تعليقات
منذ 1400 عام استشهد سبط رسول الله صلى الله عليه واله وسلم على يد جيوش الكفر والنفاق جيوش ي
8362 زيارة 0 تعليقات
بقلم الدكتور نعمه العبادي مدير المركز العراقي للبحوث والدراسات تزايد الاهتمام بسؤال (كيف ن
8196 زيارة 0 تعليقات
حدّثني المذيع الشهير رشدي عبد الصاحب ، الذي مرت امس ذكرى وفاته عن أحدى محطات حياته الوظيفي
7915 زيارة 0 تعليقات
  برعاية وزير الثقافة الاستاذ فرياد راوندوزي وحضور وكيل الوزارة الاستاذ فوزي الاتروشي استذ
7644 زيارة 0 تعليقات
اﻟﺣﺩﻳﺙ ﻋﻥ التراث والعادات والتقاليد وﺍﻟﺣﺭﻑ ﺍﻟﻳﺩﻭﻳﺔ ﺍﻟﺗﺭﺍﺛﻳﺔ يعطينا ﺍﻷﺻﺎﻟﺔ ﻭﺍﻟﺩفء ﻭﺍﻟﻧﺷﻭﺓ.
7636 زيارة 0 تعليقات
ضمن سلسلة (أوراق كارنيغي)،أصدرت مؤسسة كارنيغي للسلام العالمي ومقرها واشنطن ، في الأول من ش
7515 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال