الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 162 كلمة )

لوحة لم تكتمل بعد / سعدية العبود

لوحة لم تكتمل بعد
  (كتبت عندما تم تفجير وزارة العدل وسبقتها وزارة الخارجية في نفس المنطقة)

 .كان الصغار يحملون حقائبهم الصغيرة يودعون فيها  تفاحة او كعك اوبعض رقائق البطاطا و يترنمون  بنشيد

تحيا بلادي , تحيا بلادي, احبك احبك مثل بلادي.هكذا تعلم ان يقرن حب الام مع حب الوطن .وصلت الحافلة باب الوزارة ,تزاحم الصبية ,تسبقهم ترانيمهم ,بعضهم تمسك بأمه لتساعده على الهبوط وبعضهم لازال يأخذ رضاعة الصباح ------وبعضهم وبعضهم---

 ,كانت غربان الشر تتربص للحياة, لايهمهم من يكون, المهم رقم يسجل ومبالغ تستلم كثمن لهذا الحصاد

 ,دوى  صوت الانفجار,لم يسمعه الصغار

 , تناثر الاطفال, بعضهم ارتسم لوحه على الجدار,

 وبعضهم تناثر في الهواء,وبعضهم اراد ان يصبغ النهر ,
وبعضهم لم يجدوا له اثر.

 لكن الجاني انتصر, وقال العبرة لمن اعتبر ,

لايلدغ امرءُ من جحر مرتين على الاثر .

 صاحت الاربعاء ,حصادي اكثر

 وصاح الاحد انا الاكثر

 

وضحك منهم يوم اخر, سيكون حصادي هو الاوفر , ما دام الراعي لايسهر

 

,ولايفقه مايحصل ,وترك الرتاج والخفر ,بيد الروم والغجر .--

قصة قصيرة
فراديس ، عامرة بالقفار...!

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 01 كانون1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 17 نيسان 2012
  5447 زيارة

اخر التعليقات

زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...
زائر - ابنة عبد خليل مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
07 تشرين2 2020
مقال جدا رائع استاذ عكاب ادمعت عيني لروعة وصف الموقف بين التلميذ واستا...

مقالات ذات علاقة

في عام 2005 أكمل المشرعون في العراق صياغة مسودة الدستور النافذ في هذا البلد. وعلى الرغم من
3269 زيارة 0 تعليقات
** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام.
5860 زيارة 0 تعليقات
لأنه معتاد على نفس تلك الأوراق وذاك القلم فلم يحتاج إلا توقيعا ..بحبره الاسودا قرار حيك به
5740 زيارة 0 تعليقات
بدأت يوم جديد مملوء بالأحزان .. بحثت عن أضيق ملابس وإرتديتها .. ووضعت مساحيق التحميل لأول
6754 زيارة 0 تعليقات
الطاغي لَمْلِمْ شِرَاعَكَ أيُّهَا الطَّاغي وارْحَل فانَّ الغَضَبَ نارٌ أسْعَر خَيَالُكَ ال
2109 زيارة 0 تعليقات
من كان همه قطعة أرض جرداء مهجورة مساحتها (200 م) كانت قيمته أن يراجع دوائر الدولة ويقدم ال
7289 زيارة 0 تعليقات
أجرت الحوار //ميمي قدريدرة من درر الأدب العربي ... ناهد السيد الصحفية والكاتبة التي اختزلت
5178 زيارة 0 تعليقات
شكراً.. لطوق الياسمين وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين معنى سوار الياسمين يأتي به رجل إليك ظننت
5391 زيارة 0 تعليقات
منذ الخليقة والكل يسعى شعوراً منه الى توفير فرص العيش لتأمين ديمومة الوجود بالتعايش مع الآ
5108 زيارة 0 تعليقات
منذ الخليقة والكل يسعى شعوراً منه الى توفير فرص العيش لتأمين ديمومة الوجود بالتعايش مع الآ
1342 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال