الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 409 كلمة )

غياب حكومي عراقي وصمت الاحزاب العلمانية والاسلامية - وقفة تضامنية مع ابناء شعبنا من المسيحيين في الموصل والمناطق الاخرى في العراق

ستوكهولم - سمير مزبان

شبكة الاعلام في الدانمارك

بغياب حكومي عراقي وصمت الاحزاب العلمانية والاسلامية والكردية نظمت اللجنة التنسيقية للتيار الديمقراطي العراقي في ستوكهولم بالتعاون مع اتحاد الكتاب العراقيين في السويد وجمعية اشور الثقافية في فيتيا يوم الجمعة الموافق 25\7\2014 وقفة تضامنية مع ابناء شعبنا من المسيحيين في الموصل والمناطق الاخرى في العراق من اجل ادانة واستنكار ما تعرضوا له على يد العصابات الارهابية الاجرامية التكفيرية من داعش وثيران العشائر وتضمن برنامج الوقفة التضامنية وقفة دقيقة صمت على شهداء وضحايا الارهاب الديني والطائفي في الوطن وكلمة ترحيبية من الاستاذ نبيل تومي المنسق المناوب للتيار الديمقراطي العراقي في ستوكهولم.

 

بعدها القى الدكتور طالب النداف كلمة التيار الديمقراطي العراقي في ستوكهولم والتي ادان بها الاعمال الاجرامية التي ترتكب بعد سقوط مدينة الحدباء نينوى بأيدي العابثين والمتأسلمين والشذاذ من البعثيين والدواعش ومن لف لفهم بحق ابناء شعبنا الاصلاء من الكلدان والسريان والاشوريين وغيرهم من مختلف المذاهب والاديان وهذه الافعال تجري على مرأى ومسمع جميع المنظمات والهيئات الدولية وامام انظار قوات البيشمركة التي كانت من المفترض ان تكون حامية للأمن والأمان لجميع المواطنين

 

واقترح من خلال الكلمة بأن يتكون حراك شعبي بقادر على المسؤولية بالضغط على المنظمات والهيئات الدولية والحقوقية والانسانية العالمية على تحمل مسؤليتها في ايقاف المد الارهابي المتمثل بداعش وغيرها من المنظمات الارهابية والضغط والاتصال وتقديم مذكرات الى البرلمان السويدي والاوربي والجامعة العربية في حثهم على المساهمة بأيقاف قتل وتهجير المسيحيين من اماكنهم وحمايتهم والضغط على الحكومة العراقية ورأسة الجمهورية والبرلمان العراقي من خلال التظاهر والاحتجاجات امام السفارات العراقية في جميع انحاء العالم مطالبين بحماية المسيحيين العراقيين وغيرهم من الاقليات الاخرى

 

وكذلك مطالبة الحكومة العراقية وحكومة الاقليم بتقديم مختلف أشكال الدعم المعنوي والمادي والتكفل برعاية جميع النازحين وحماية المدن والبلدات والقصبات القريبة من الموصل وتشكيل لجان حمايات شعبية من البلدات المسيحية تحمي نفسها بالضافة الى التواجد الامني الحكومي للأقليم والمركز بعدها لقيت عدة كلمات للسادة الدكتور عقيل الناصري من اتحاد الكتاب العراقيين في السويد وهيئة الدفاع عن الاديان والمذاهب العراقية و السيدة ساجدة كريم المرشحة من الحزب الاشتراكي الديمقراطي للبرلمان السويدي والسيد سامي المالح من موقع عنكاوا دوت كوم واتحاد الجمعيات المندائية في العالم و جمعية المصورين العراقيين في السويد  السيد سمير مزبان رئيس الجمعية والتي رفع بها علم العراقي وسط القاعة ز

 

وقد لقى الشعراء الدكتور محمد الحسونة واحمد العزاوي عدة قصائد في هذه المناسبة وحضر عدد من ابناء الجالية العراقية من سياسيين ومثقفين واعلاميين وفنانين وتمنيينا ان يكون العدد اكثرمن الاخوة الذين حضرو التظاهرة لمناسبة سابقة في وسط ستوكهولم تأييد للقوات المسلحة العراقية بعد احتلال الموصل وتكريت من قبل عصابات داعش.

 

 

 

 

ابتسامات النواب بين حالين ! / زيد الحلي
إن كيد الشيطان كان ضعيفا / عدنان السوداني

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 07 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 26 تموز 2014
  497 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال