الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 644 كلمة )

انصار الشيوعيون يستذكرون نضالهم في مهرجانهم الثقافي والفني الاول في ستوكهولم

سمير مزبان - استكهولم
  شبكة الاعلام في الدانمارك

الانصار الشيوعيون يستذكرون نضالهم في مهرجانهم الثقافي والفني الاول في ستوكهولم اقامة رابطة الانصار في ستوكهولم وبالتعاون والتنسيق مع المركز الثقافي العراقي في السويد و الجمعية المندائيه في ستوكهولم المهرجان الثقافي والفني الاول للفترة من 1 ولغاية 3 أب\ اغسطس 2014 بمشاركة 125 شخصية عراقية من الحركة الانصارية مدعوه من مختلف انحاء العالم اضافة الى المدعوين من السويد و سيكون هذا المهرجان تقليد سنوي وتضمن منهاج اليوم الاول للمهرجان عزف النشيد الوطني العراقي - موطني- وبمشاركة الحضور ثم الوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء العراق بعدها قدم عريف حفل المهرجان الاستاذ نجم خطاوي المشاركين في فعاليات اليوم الاول للمهرجان ثم لقيت كلمة الرابطة من قبل الاستاذ سعد شاهين ثم لقى الدكتور حكمت داود جبو الوزير المفوض في سفارة جمهورية العراق في مملكة السويد كلمة بهذه المناسبة بعدها قدمت عدة قصائد شعرية للشعراء كامل الركابي و عواد ناصر و هندرين و عروض فنية و موسيقية وفي اليوم الثاني للمهرجان وعلى قاعة الجمعية المندائية في ستوكهولم افتتح معارض الفن التشكيلي والتصوير الفوتوغرافي والذي شارك فيها الفنانين عماد الطائي وستار عناد وعباس العباس و ساطع هاشم وصافيلو وصلاح محمد حافظ وعلي البعاج ومعرض للكتب التي اصدرها مجموعة من المبدعين في حركة الانصار بعدها عرض فلم و الاول مرة بعنوان - النصيرات- اخراج علي رفيق سيناريو كريم كطافة ويتحدث عن تجربة المرأة العراقية في حركة الانصار ثم قدم الباحث الدكتور عالم الاجتماع فالح عبد الجبار محاضرة بعنوان- العراق امة تتهدم ... امة تبني تحدث بها عن موضوع القوميات والاقليات والصراع السياسي والديني بعدها قدم الفنان جلال جمال عدد من الاغاني العراقية باللغتين العربية والكردية و قدمت الفنانة لبنى العاني عددمن الاغاني الجميلة وكذلك شاركت الفنانة الشابة سهى سالم بمجموعة من الاغاني العراقية الفلكلورية وفي اليوم الثالث والاخير للمهرجان والذي اقيم ايضا على قاعة الجمعية المندائية قدمت عدة قصائد للشعراء عبد القادر البصري من الدنمارك وقدم قصائد حديثة والشاعر صبري ايشو قدم قصيدة باللغة الكلدانية وترجمت الى العربي بعدها لقى الشاعر نجم خطاوي قصيدتين هيلين شيرين وتتحدث عن نضال الانصار في كردستان والاخرى نسر طعين تتحدث عن احداث الموصل الاخيرة ثم قدم الكاتب والروائي زهير الجزائري عروض من السلايدات عن بدلية في حركة الانصار وتحدث عن الصعوبات التي واجهها في حياة مع الانصار بعدها قدم الروائي كريم تفاصيل لروايته ( حصار العنكبوت) والتي تتحدث عن تغيب اكثر من 120 الف من اهالي دهوك ايام الانفال ثم قدم الفنان الكبير الاستاذ كوكب حمزة عدد من الاغاني التي لحنها في فترات نضاله وغنت بأصوات المطربين العراقيين بعدها قدم الفنان حمودي شربة عدد من اغانيه الجميلة التي كانت تغنى مع رفاق دربة في قمم جبل كردستان والتي استذكرها رفاقه الحاضرين في المهرجان الذين رددو كل اغانيه بعدها تم تكريم الانصار المشاركين في فعاليات المهرجان بقلادة المهرجان وشهادة شكر وتقدير وقد كرم الفنان العراقي الكبير الملحن كوكب حمزة بقلادة وشهادة المهرجان بصفة كفنان عراقي كبير ومن المناضلين الانصار و قدم قلادة المهرجان الى الاستاذ وليد الناشىء رئيس الهيئة الادارية للجمعية المندائيه في ستوكهولم لجهوده في استضافة فعاليات المهرجان وبمبادرة جميلة من الفنان التشكيلي عباس العباس اهدى احد لوحاته المشارك فيها الى رئيس الهيئة الادارية للجمعية المندائية وفي ختام المهرجان اصدر المشاركون بيان تضامن مع ابناء الشعب العراقي الذين يتعرضون الارهاب والهجمة البربرية جاء فيه يعرب الانصار وضيوفهم المجتمعون في المهرجان الثقافي الفني لرابطة الانصار في ستوكهولم عن تضامنهم مع ابناء شعبنا الذين يواجهون قوى الارهاب لمتمثلة بداعش وميثلالها من بقايا النظام البائد والمدعومة من قبل بعضا لقوى الاقليمية والدولية التي تتوعد الشر لشعبنا و وطننا بكافة مكوناته فيها نرى ما يتعرض له المكون المسيحي في الموصل من ممارسات اجرامية وقتل وتشريد وبعدة المكون الايزيدي والشبكي والتركماني والكردي وحتى المكون العربي المسلم مت الذين يرفضون الخنوع لقوى الشر نطلب المجتمع الدولي والامم المتحدة بتحمل مسؤولياتهم تجاة الوضع الامني في العراق ودعم الجهود العراقية للتخلص من الارهابين ان الانصار لما عرفو به من نكران ذات وروح وطنية عالية مهمة اليوم يقفون بكل طاقاتهم مع شعبنا و وطننا ومستعدين لمد يد العون لكل الجهود المخلصة من اجل حرية الوطن وسعادة شعبة

ستوكهولم

3\8\2014

الصور المتبقية شاهدها بالضغط هـنـــا

جمهورية الأحزاب غير المتحدة..! / د. هاشم حسن
ما لم يفهمه المالكي من أحداث الموصل / د. خالد ع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 14 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 09 آب 2014
  442 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال