الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 392 كلمة )

الشعب العراقي يتصدى للأرهاب بقوة أيمانه / سمير ناصر ديبس

لابد لنا من وقفة نسجل من خلالها حجم التضحيات الكبيرة والمواقف الشجاعة والوطنية النبيلة ، التي نشهدها اليوم من خلال العمل المشترك والتلاحم المصيري بين أبناء الشعب العراقي الموحد ، ومنتسبي قواتنا المسحلة الباسلة ومقاتلي الحشد الشعبي الابطال ، لتحرير المناطق الساخنة التي تسيطرعليها زمرالأرهاب والقوى الظلامية من عصابات ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية ( داعش ) المجرمة ، وقد شهدت الأيام الاخيرة أنتصارات رائعة حققها الابطال الميامين في بعض من هذه المناطق وتحريرها من دنس المعتدين الاوغاد ، وهنا نشد على أيدي شيوخ العشائر لأندفاعهم الوطني وتلبيتهم نداء المرجعية الدينية في حشذ الهمم لأبنائهم البررة في حمل السلاح ومقاتلة الارهاربيين والتكفيريين ، كما نشد على أيدي جنودنا البواسل الذين سطروا أروع الانتصارات لمقاتلة هؤلاء الجهلة واعادة السيطرة على الامن والاستقرار، بعزيمة لا تلين وبقوة أيمانهم بقضيتهم والحفاظ على كرامة العراقيين وأعادة  الحياة الحرة الكريمة  لأبناء هذا الوطن الغالي .

أن بوادر تفكك وانهيار هذا التنظيم باتت تظهر على الافق من خلال هزيمة عناصره الشريرة وفقدان سيطرتهم على الارض ، بعد تلقيهم دروسا من قبل القوات المسلحة بكافة صنوفها القتالية وبمساندة الحشد الشعبي وطيران الجيش الاشاوس ، فيما راح البعض من هؤلاء المجرمين من تسليم انفسهم الى قواتنا المسلحة وترك اسلحتهم ، بعد نجاح الدعم الدولي لقوى التحالف بقيادة الولايات المتحدة في الطلعات الجوية المؤثرة التي حققت اهدافها بكل دقة ، وتحرير البعض من المناطق التي كانت تحت سيطرة هذه العصابة ، وهذا دليل على تماسك ابناء الشعب العراقي الذين يتوحدون اليوم ، لطرد هذه القوى الظلامية التي تهدف الى تمزيق وحدة العراق وتدمير البنى التحتية للبلاد وقتل الابرياء وتهديم الدور السكنية للمواطنين العزل .

العراقيون المتواجدون في مملكة السويد من جانبهم يساندون اخوانهم واهلهم في العراق ويعلنون عن تطوعهم والوقوف جنبا الى جنب معهم  في هذه المحنة ، وانهم رهن الاشارة لنيل شرف المشاركة في هذه المعركة المصيرية وحمل السلاح لمساندة مقاتلينا الابطال لدحر العناصر التخريبية من عصابات داعش التكفيرية ، وقد عبروا عن هذه المشاركة من خلال التظاهرات الكبرى التي شهدتها شوارع العاصمة السويدية ستوكهولم والمدن والمحافظات الاخرى ، معلنين رفضهم لتواجد هذه العصابة داخل المدن العراقية .

نحن على يقين ان عصابة داعش الاجرامية ستلفظ انفاسها الاخيرة ، وستترك الاماكن المتواجدة فيها هربا من نيران طيران الجيش العراقي ، وتقدم القوات البرية ، والضربات الصاروخية المدمرة التي ستضعف امكانياتهم القتالية ، وان النصر سيكون حليف العراقيين ، وان راية الله اكبر ستبقى خفاقة عالية الى الابد بهمة الغيارى من ابناء الشعب العراقي وابطال القوات المسلحة الباسلة .


سمير ناصر ديبس
السويد
شبكة الاعلام في الدنمارك

أنقرة الإرهابيّة / نزار حيدر
الزيارات المتبادلة توطيد وتألف وضرورة / عبد الخالق
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 11 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 04 تشرين1 2014
  4979 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال