الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 664 كلمة )

رفع الحظر والحواجز عن بغداد خطوة جريئة للعبادي / سمير ناصر

البغداديون عانوا خلال السنوات الماضية من مظاهر الفرح  بكافة انواعه ، بسبب الحظر الليلي الذي أصاب أجمل مدن العالم العاصمة الحبيبة ( بغداد ) ، وقد شلت حركتها بعد أن فرض عليها هذا الحظر اللعين ، و كنا نتباهى بها وبجمالها وبعذوبتها ، الا ان هذه الفرحة لم تكتمل ، ولم تدم طويلا ، وبقيت بغداد حزينة ، هادئة ، مشلولة دون حركة جراء الاعمال التخريبية التي تنفذ من قبل العصابات التكفيرية ، و من قبل الحاقدين أيضا على جمال بغداد ، وايقاف عجلة البناء والاعمار فيها ، وترويع وتخويف المواطنين الساكنين في عموم مناطقها من خلال المظاهر المسلحة التي انتشرت هنا وهناك  ، وقد توقفت الحركة تماما وتحولت بغداد الى مدينة  ( أشباح ) تخلوا من حركة السيارات والمارة ، وحرمان العوائل البغدادية من مواصلة زياراتهم الليلية المعتادة .

واليوم وبعد مضي اكثر من عشر سنوات ، تنفست بغداد الصعداء ، لتتمتع بنوع من الحرية بعد ان قرر القائد العام للقوات المسلحة ورئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي ، برفع الحظر الليلي تماما عن المدينة ورفع الحواجز الكونكريتية من جميع شوارعها الرئيسية والفرعية ، واعتبار مناطق الكرادة والكاظمية والاعظمية والمنصور والسيدية منزوعة السلاح ، وانهاء المظاهر المسلحة فيها والتي كانت ترعب المواطنين ، وتقليص السيطرات من الشوارع واستبدالها بخطط امنية بديلة وجديدة تحافظ على سلامة وأمن الجميع ، وأن هذا القرار الصائب يعد قرارا شجاعا من قبل العبادي الذي يسعى بكل جهده الى أعادة الثقة الى العاصمة بغداد ، بعد معاناة طويلة حرمت اهلها من ابسط مقومات الحياة فيها .

أن الاجراء العملي والفوري والسريع في رفع الحظر عن مدينة بغداد يكشف لنا مصادقية القرار، ويعزز ثقتنا العالية بالحكومة المركزية ، وكذلك بالقوات الامنية في أستتباب الامن ، والتي بدورها  تحافظ على ارواح المواطنين ، ومنع المظاهر المسلحة المختلفة التي كانت تنفذ من قبل المليشيات والمنظمات الارهابية التي ستنتهي وستزول  تدريجيا بهمة وعزيمة هؤلاء الرجال الغيارى ، وبالتعاون المثمر والجاد من قبل المواطنين في كشف هذه التحركات المشبوهه والاخبار عنها والقضاء عليها نهائيا ، من اجل ان يعود ليل بغداد مزهوا ومتألقا من جديد .

دعواتنا بعد اعلان هذا القرار أن تصبح بغداد عروس العواصم ، كما كانت في فترة السبعينات والثمانينات من القرن الماضي ، ولنعيد لبغداد مجدها وهيبتها وجمالها ورونقها ورقيها ، وان نجعل من بغداد شعلة وهاجة تنير شوارعها وازقتها بالامل والتفائل والمحبة ، وان نعيد ذكرياتنا لشارع ابو نؤاس ليلا ، وتناول السمك ( المسكوف ) مع امواج دجلة الخالد ، ولندع المحال التجارية مفتوحة حتى الصباح اسوة ببقية دول العالم ، فضلا عن امتداد حركة السيارات حتى الصباح دون توقف ، ومنها سيارات الاجرة والباصات والنقل العام ، ودعواتنا الى الاستمرار في العروض المسرحية وافتتاح دورالسينما التي توقفت منذ سنوات  ، وانتشار المطاعم والمقاهي والمتنزهات ومدن الالعاب وغيرها ، من اجل تعويض العوائل البغدادية سنوات الحرمات والاضطهاد .

أن قرار رفع الحظر عن بغداد سيفتح طريقا ومنفذا جديدا للعاملين في العديد من دوائر الدولة لانجاز مهامهم الوظيفية ليلا ، ومنها امانة بغداد التي ستنفذ واجباتها من قبل البلديات في تنظيف واكساء شوارع العاصمة كما كانت تعمل سابقا ، فضلا عن وزارة الصناعة والمعادن التي بأمكانها تشغيل الأيادي العاملة في اوقات متأخرة من الليل لزيادة الانتاج المحلي وتسويقه ، وايجاد فرص العمل للعاطلين من الشباب ، وايضا وزارة التجارة من خلال تشغيل معامل الطحين والسايلوات والحبوب وغيرها ، وتأمين متطلبات البطاقة التموينية ، وكذلك وزارة النقل والمواصلات من خلال تسيير رحلات ليلية في قطاراتها من بغداد الى كافة المحافظات ، وتطوير اسطولها الجوي من خلال مواصلة الليل بالنهار في الطلعات الجوية لشركة الخطوط الجوية العراقية دون توقف ، ووزارة الكهرباء من خلال توفير الطاقة الكهربائية لعموم مناطق بغداد دون انقطاع ، وغيرها من الوزارات ومؤسسات وشركات الدولة التي ستستفيد من هذا القرار الحكيم .

نشد على أيدي الدكتور العبادي على هذا القرار الصائب ، والذي سيصب بالفائدة على أهالي بغداد ، بهدف اعادة الحياة لهم ، وفك القيود التي كانت تفرض على تحركاتهم ومنحهم نوع من الحرية  ، كما نطالب القوات الامنية والاستخباراتية بالتفعيل الجاد لهذا القرار ، والمحافظة على المتغيرات التي طرأت على الوضع العام والجديد لمدينة الحب والسلام ، مدينة الف ليلة وليلة ، من اجل ان تكون بغداد قبلة للناظرين ، ومحط اعجاب الزائرين لها .


سمير ناصر ديبس
       السويد
شبكة الاعلام في الدنمارك

هكذا نحب العراق ياعيد الحب / بقلم : عبد الامير الد
أسئلة عنصرية / د. حسن السوداني
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 20 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 13 شباط 2015
  4691 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال