الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 311 كلمة )

المرأة في زمن العري !! / هناء احمد الداغستاني

كلنا يعرف الدور الكبير الذي تلعبه المرأة في المجتمع ومساهمتها الرائعة في نموه ونهضته ولا يحتاج ان نتطرق الى المسوؤليات التي تقع على عاتقها كأبنة وأخت وأم وحبيبة وزوجة لايوجد لها مثيل في المواقف الكبيرة قبل الصغيرة فلولا وقوفها ودعمها للرجل ما رأينا هذا العدد الكبير من الرجال الذين نفتخر بهم في كل المجالات الاجتماعية والثقافية والعلمية والادبية وغيرها فهي التي تضع اللبنة الاساسية لكل ذلك خاصة اذا كانت متعلمة وناضجة بتفكيرها المبني على  اساسيات تربوية سليمة بحيث تعمل جاهدة على ايجاد مجتمع مثقف ناضج مليء بالمبادىء السامية والراقية متمكن من ادواته في التقدم والرقي من جميع الجوانب ،لكن ومع الاسف الشديد وفي ظل الانفتاح التكنولوجي الذي جعل من العالم قرية صغيرة نجد ان بعض النساء اخذن منه الاشياء التافهة بعد ان تم تصديرها لنا بسهولة ولغرض ما في نفس يعقوب والتي ادت الى تشويه صورة المرأة بعد ان تم شمولها باسقاط ورقة التوت التي ضربت الكثير من المبادىء والقيم عرض الحائط واصبحنا نرى عند البعض منهن تسابقا غير مسبوق في العري اللا مبرر وغير المقبول اطلاقا ومع احترامنا للحرية الشخصية لكن ما زاد عن حده انقلب ضده ولا اريد ان اخوض في شرح ذلك او حتى مناقشته ولكن التساؤل يفرض نفسه ،، لم هذا العري ؟؟ ولاجل من تعرض هؤلاء النسوة انفسهن بهذا الشكل المبتذل الذي ترفضه المجتمعات التي تحترم المرأة قبل ان تحترم نفسها ثم لماذا هذا التقليد الاعمى والتباهي ب ،، من غير هدوم ! وهل تفرح المرأة عندما تنهش العيون جسدها الذي تعرضه بشكل رخيص وما قد يترتب على ذلك من مشاكل ؟ اليس من الواجب على العائلة والمجتمع ان ينتبهوا لذلك وينصحوها بثياب معتدلة جميلة ؟ اليس من المفروض عليهم  تحريضها على الدراسة واحترام المجتمع واستعراض جمال عقلها ونضجه في كيفية تسخيره لخدمة بلدها واسرتها لاحقا ؟ لااريد ان ادخل في متاهات تعرفها المرأة قبل غيرها لكني اقول لها ،، رحم الله امرىء عرف قدر نفسه فحفظ لنفسه مكانتها واعطاها حقها .
بقلم ،، هناء احمد الداغستاني

الاخلاق ومطب المزايدات / هناء احمد الداغستاني
المرأة والفيس بوك / هناء احمد الداغستاني
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 06 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 08 آذار 2015
  5074 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال