السويد / سمير ناصر ديبس
شبكة الاعلام في الدنمارك -

عقد البيت الثقافي العراقي أمس في مقره بمدينة يوتيبوري السويدية المؤتمرالسنوي الحادي والعشرين بحضور كافة اعضاء البيت الثقافي وجمعية المرأة العراقية ،  وعدد كبير من الجالية العراقية في السويد  ، تحت شعار ( 21 ) عاما على تأسيس البيت الثقافي تواصل وعطاء لخدمة الجالية العراقية  .
وفي بداية المؤتمر رحب رئيس الهيئة الادارية للبيت الثقافي العراقي السيد حمزة عبد ( ابو حيدر ) بالسادة الحضور وشاكرا حضورهم المتميز وتمنى للمؤتمر النجاح والتوفيق ، وقال لقد كانت لدينا مخاوف من عدم انعقاد المؤتمر لهذه السنة ، وذلك بسبب الشحة المالية التي يمر بها البيت الثقافي ، ولكن ومع كل هذه الازمة المالية  قدمنا العديد من البرامج خلال السنة الماضية لخدمة ابناء الجالية العراقية ، مشيرا الى ان انعقاد المؤتمر سنويا هو نظام تعتمده كافة الجمعيات والمنظمات التي تعمل ضمن مدن ومحافظات السويد كافة .
 بعدها وقف الحاضرون دقيقة صمت حدادا على ارواح شهداء العراق الابطال الذين شاركوا بكل عزيمة على مواجهة وقتال تنظيم داعش الارهابي الجبان والاصرار على طردهم من العراق نهائيا وتحقيق النصر المؤزر .
بعدها تم تشكيل هيئة رئاسة للمؤتمر ، وتم ترشيح ثلاثة اسماء ، وهم على التوالي السيد علي الراعي ( ابو حبيب ) والسيدة امل الماس ( ام بشرو ) والسيد سمير .
 وتم خلال المؤتمر إقرار التقارير المالية واللائحة الداخلية... وقد دار نقاش جاد لتطوير بعض جوانب عمل البيت الثقافي ونشاطاته اللاحقة ومنها موضوع تنشيط  دور الشابات والشباب في البيت الثقافي العراقي ، بعدها تم قراءة التقرير المالي من قبل السيد علي رسول ( ابو ثابت ) وتم اقراره من قبل الجميع .
ثم بعد ذلك تم فتح باب الترشيح لانتخاب هيئة ادارية جديدة للبيت الثقافي العراقي للعام 2015 ، وقد فاز في هذه الانتخابات خمسة اشخاص منهم السيد حمزة عبد والسيدة وحيدة فرحان والسيد كامل هرمز والسيد ادم حقي والسيد صادق نزار ، وقد تمت الموافقة من قبل جميع اعضاء الهيئة العامة على هذه الاسماء وبالاغلبية على قبول ترشيحهم .
وفي النهاية تلقى المؤتمرون برقيات تهاني من قبل الحزب الشيوعي العراقي في مدينة يوتبوري وجمعية المراة العراقية ورابطة المراة العراقية في يوتبوري ، متمنين للهيئة الادارية الجديدة النجاح في استمرار عملهم لخدمة ابناء الجالية العراقية في السويد .
كما تقدم أسرة تحرير شبكة الاعلام في الدنمارك اصدق التهاني والتبريكات الى الهيئة العامة الجديدة للبيت الثقافي العراقي ، الذي يعد احد الصروح الثقافية العراقية في السويد ، والذي يعمل من اجل التواصل الدؤوب مع ابناء الجالية العراقية من خلال اعتماده الجوانب الثقافية والفنية والادبية والترفيهية الى عموم الجالية دون استثناء .

الصور بعدسة المصور الصحفي سرمد سمير
شبكة الاعلام في الدنمارك