الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 251 كلمة )

هل الحكومة العراقية اهينت في مؤتمر باريس / الاستاذ زهير الزبيدي

هل الحكومة العراقية اهينت في مؤتمر باريس لمحاربة الارهاب كما يقول البعض ،؟ ام كان موقفها جيد ؟

لنرى اولا من الذي دعى لهذا المؤتمر الذي يحارب الارهاب ، الاسباب والدوافع ، الداعين لهذا المؤتمر اصلا هم المؤسسون للارهاب ، والغاية منه ليس محاربة الارهاب انما هذا شعار للاستهلاك الاعلامي ، انما للضغط على العراق لالغاء الحشد الشعبي الذي وصفته هذه الدول المجرمة بالطائفي وكلنا يذكر ذلك ، وعندما اجتمعوا وطبخوا ، وخططوا ورسموا ، ونصبوا ووقعوا ، لكنهم لم يستطيعوا ثني العراق من اعتبار الحشد الشعبي مليشيا طائفية ، انما صدح العبادي وبصوت سمعه الجميع ، بان الحشد ، هو منظومة رسمية تحت اشراف الدولة ، وليس مليشيا طائفية ، وفيها كل المكونات العراقية . علما ان العراق لا يزال يرزح تحت ( الوصاية الامريكية ) ولنعود للحكومة العراقية الوطنية الاولى ، والتي سميت بالوطنية ، لكنها حصلت على شبه استقلال عام ١٩٣٦ عندما انهت بريطانيا انتدابها في هذا الوقت ، فقادة العراق محاصرون ، وهم يناورون بالقدرة التي تمكنهم من التحرك مع دعم الاصدقاء للعراق ، فضلا من وجود الادوات الغربية داخل الحكومة نفسها ورغم ذلك الانتصارات مستمرة.
اذاً العراق لم يخرج مهانا ً كما ادعى المدعون ، ولن تربح تركيا والسعودية ، فهذان الدولتان سعتا جاهدتان ، وفشلتا بالضغط على الغاء الحشد الشعبي الذي غير موازين المعركة على الارض، والالحاح على ابقاء الجيش العراقي بفرض التوازن الطائفي الذي سلم الموصل والرمادي. فالعراق في مأزق فلا تزيدوه مأزقا ، بل لنقف معه والحشد ماشٍ رغم انف الجميع ، وعندما نحلل لا ننسى ان العراق لا يزال محتل سياسياً .

يجب أن نبقى ! / عبدالرضا الساعدي
لو كان مصطفى على جسر بزيبز..! / واثق الجابري
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 13 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 03 حزيران 2015
  4996 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال