الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 243 كلمة )

عندما هب أبناء الوطن / وداد فرحان

.عندما هب أبناء الوطن مطالبين بالاصلاحات وتحقيق أهدافهم ومطاليبهم العادلة، لم يفكروا بدين أو مذهب أو عرق أو انتماء فكري أو سياسي، بل هبوا جميعا تحت راية العراق وفي فيء أهم رمز للحرية على أرضه الطاهرة.
لقد تسارعت ضربات الفؤاد قلقا عندما تبنى كل من مكانه هذه الثورة السلمية العارمة. كل بدأ يعزوها لحزبه أو حركته أو تياره، لكن الحقيقة كانت ناصعة أن المشاركين خرجوا من منبت واحد وجذر واحد وهدف واحد، هو العراق.
إنني رأيت أن قرار ونصيحة المرجعية جاء وطنيا عراقيا خالصا، شذب التناقضات كلها وصار الأمر شرعيا وطنيا وجب تنفيذه وإلا تهالكنا في صراعات الأحزاب والانتماءات. كيف لبعض المتسيدين في المناصب أن يخرجوا من طاووسهم الفضفاض وهم يؤيدون التظاهرات وكأنها جاءت ضد ابليس ليس ضدهم؟
إن قرار المرجعية حلحل الاشكالية الدينية التي ينتمي لها البعض ووضعت ثقتها بشخص رئيس الوزراء الداري بشعاب مكته، فصار محمولا على أعناق أبناء الوطن يستمد منهم القوة التشريعية، ومن المرجعية القوة الشرعية. كلنا قلنا معها، إضرب بيد من حديد!!
رغم أنك لاتحتاج الحديد للخاوين والمتصدعين في غي العتجهية البليدة التي أطروها بانتهاجات دينية مقيتة.
نحن الآن في مرحلة مهمة، مرحلة إعادة الثقة بوطنية المواطن الذي وضع ثقته في ثلة من اللصوص والمتمردين على أبسط المباديء الانسانية.
شكرا لجواد سليم الذي جمعنا، وانحناءة التقدير والعرفان للمرجعية الرشيدة الوطنية المخلصة لشعب العراق بحكمتها، ولولاها لما ضرب العبادي بالحديد، بل ربما ضُرب الشعب بالحديد على أيد صرحت علنا أن من يخالفها فهو تحت قدمه، ولكن لم تسعفه قدمه بالهروب فأصبح فاغرا فمه منتظرا ضرب الحديد إن لم يكن ضربا من نوع آخر

عهديّ لو صرتُ رئيساً / عزيز الخزرجي
رسالة تضامن من العراقيين في كوبنهاكن الى متظاهري س
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 25 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 18 آب 2015
  4884 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال