الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 273 كلمة )

بنات بغداد / وداد فرحان

الأمثال الشعبية تختزل الحكاية وتعبر عن الحسكة بمفردات قليلة. سميت الأمثال بالشعبية ليس لأنها تستخدم اللغة العامية عموما، بل لأنها أكثر انتشارا بين الناس، وبناء عليه سميت بالشعبية. يقول المثل الشعبي "أول هدته شرّم تراجيها" تعبيرا عن سوء الأداء والفعل، وعدم دراية التصرف بعقلانية، بل بتهور بريء كان أم مقصود. مثلنا هذا ينطبق على محافظ النجف المعين حديثا، فبدلا من أن يتجه نحو البناء وإدارة المحافظة مستفيدا من أخطاء المحافظ المقال، ابتدأ مرحلته بالجلوس على كرسي الفخامة وأطلق للسانه العنان بانتقاد بنات بغداد وبابل مقارنا اياهن بحشمة بنات النجف، وكأن بنات بغداد غير محتشمات. ورغم اعتذاره عن خيانة التعبير كما صرح، والاعتذار شيمة الكرماء، لكن يا محافظنا الجديد "إن الإناء ينضح بما فيه". أعتب عليك مرتين كوني امرأة بغدادية، الأولى أنك ابن النسب الشريف الذي لا يرتجى منه إساءة، لأن جدكم الأول جاء رحمة للعالمين، والثانية أنك في موقع مسؤولية إدارية، مالكَ أن تقحم نفسك بشأن ليس هو شأنك! وما أريد قوله إنك غير محتشم أيضا لأنك ترتدي البدلة الغربية والرباط الفرنسي إذا ما قورنت برجال النجف وتاريخهم، فهم إما مرتدي عمامات، أو يشامغ، او طرابيش. أين أنت إذا من حشمة رجال النجف يا محافظها؟ تخيلتك تقرأ نهج البلاغة وأنت في حضرة سيد البلغاء القائل: “تمنيت لو كانت لي رقبة بعير” وهو البليغ الصادق الورع الزاهد!! فما طول الرقبة التي تحتاجها كي لا تهفو هفوة الجهلاء ثم تعتذر يا محافظ النجف الجديد؟ أيها المحافظ الكريم، أعتقد أن عليك أن تكون أكثر عقلانية في قياس الأمور ولا تتشنج بالطرح لأنك على كرسي الشعب وليس على منبر الخطابة! يا بنات العراق، لا يفرقكن القول، بينما توحدكن أصالة المنبع، كنتن في بغداد أو النجف أو أي جزء ما بين النهرين، عيدكن سعيد وكل عام وأنتم بخير

صاح الديك انقلاب / وداد فرحان
الدبلوماسية ليلى احمد كاظم في حوار جريء لبانوراما:
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 03 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 25 أيلول 2015
  4703 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عزيز رثاء أمير شهداء ألعراق ألمظلوم / عزيز حميد الخزرجي
31 تموز 2020
محنة الكرد الفيليية أسوء و أتعس حتى من محنة الفلسطينيين ؛ لذا نرجو من ...
زائر - يوسف ابراهيم طيف الرافدين يحرز بطولة الاسطورة أحمد راضي لكرة القدم
28 تموز 2020
شكرا لكل من دعم أو حضر أو شارك بهذه البطولة الجميلة واحيا ذكرى ساحر ال...
زائر - الحقوقي ابو زيدون موازنة 2020 بين إقرارها وإلغائها / شهد حيدر
23 تموز 2020
سيدتي الفاضلة أصبت وشخصت بارك الله فيك،، واقعنا عجيب غريب،، النقاش محد...
زائر - علي عبود فنانون منسيون من بلادي: الفنان المطرب والموسيقي والمؤلف أحمد الخليل
18 تموز 2020
تحية لكاتب المقال .... نشيد موطني الذي اتخذ سلاما وطنيا للعراق يختلف ع...
زائر - حموشي هل يستطيع العراق التلويح بسلاحه الاقتصادي بوجه تركيا؟/ علاء الخطيب
07 تموز 2020
اعتقد ان مناكفة تركيا , لا تستحق مخاطرة بحياة 40 مليون عراقي عن طريق ت...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال