الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 560 كلمة )

انتفاضة الشعب حتى تحقيق الانتصار / جمعة عبدالله

انتفاضة الشعب حتى تحقيق الانتصار الاحزاب الطائفية الفاسدة , مارست الغطرسة والعنجهية في امتهان واذلال الشعب , وسرقة خيرات الوطن , على مدى 13 عاماً من السنوات العجاف , التي تجرع الشعب فيها , الهوان والمذلة والاهانة . هذه هي ثمار احزاب الطائفية الفاسدة التي يقطفها العراق اليوم , احزاب العار التي تسلمت مقاليد الحكم في العراق, بالاتفاق بين امريكا وايران وثالثهما شيطان الفساد المافيوي . وكانت سنوات تتراكمت فيها المآسي والاهوال , فقد برعت هذه الحيتان الفاسدة بتخريب العراق , بشكل يفوق حتى قدرات الشيطان , في خلق المشاكل والازمات , وافتعال الفتن الطائفية الحارقة , التي تؤجج الاحتقان والتخندق الطائفي . ليفسح لهم المجال في السرقة واللصوصية للعمائم الملوثة بالسحت الحرام , والافندية زمن العار الاسود من الاقزام النكرة , الذين باعوا شرفهم واخلاقهم من اجل بريق الدولار . فقد اصبحوا بحق وحقيقة تجار وسماسرة للعهر السياسي , بدعارته الدنيئة بالخساسة الرذيلة , من اجل ان يتربعوا على السلطة والمال والنفوذ . وهاهم اليوم الموعود جاء ووضعهم امام امتحان عسير , فقد كشف عن عوراتهم واسقطت اقنعتهم المزيفة , فقد اصبحت المتاجرة بالدين والمذهب والطائفية , بضاعة خاسرة وكاسدة وفاسدة , تعط بروائحها العفنة والكريهة . ان الحناجر المليونية اسقطت خرافة نظام المحاصصة الطائفية , وبرق كالقمر المضيء شعار الوطن المهيب يتردد بالاصوات المدوية المليونية من المتظاهرين بالهتاف ( بالروح بالدم نفديك ياعراق ) انه شعار العراق اليوم ومن اجل العراق وللعراق , وهو يمزق نظام المحاصصة الطائفية , الذي ظهر هزيل وخاوي ومتهرئ وضعيف , وقادته الاشاوس يفرون كالفئران المذعورة . فلم يعدوا ملوك الساحة السياسية , كما كانوا بالامس , فقد سقطت هيبتهم وتمرغت بالوحل الاسن , وداستها الاقدام الجماهير المنتفضة . ان مسؤولية الفوضى التي حصلت في المنطقة الخضراء وداخل قاعات مجلس النواب , تتحملها الرئاسات الثلاث , واحزاب العار الفاسدة , بعدما استهانوا واحتقروا قدرات الشعب وارادته الصلبة في المطالبة بالاصلاح والتغيير الحقيقي , بعدما استخفوا بصبر الشعب على المحن والاهوال , وبعدما تلاعبوا في الخداع من اجل تشكيل حكومة تكنوقراط هزيلة تابعة الى اسطبلهم الحزبي , للحفاظ على الفساد والفاسدين , لكن دوام الحال من المحال , وها هم اليوم في عواصف التخبط والاضطراب والفوضى , وفقدوا السيطرة على زمام الامور والمبادرة , فلم يعد في مقدورهم الدفاع عن نظام المحاصصة الطائفية , الذي بات جثة هامدة , وعليهم عاجلاً أم اجلاً دفنه , ولا يمكن اطالة عمر جثة ميتة , ان معركة الشعب الحقيقية , هي دفن جثة نظام المحاصصة الطائفية والحزبية . وهذه الاسباب الجوهرية لقيام انتفاضة الشعب , واليوم عليهم مسؤولية كبرى , ان يتحلوا بالروح الوطنية وبسلمية الانتفاضة , بالمحافظة على ممتلكات الدولة والشعب , من التخريب والنهب , وعدم الانجرار الى العناصر المدسوسة , التي لايهمها من القيم الوطنية والاخلاق , سوى النهب والتخريب وخلط الاوراق وتشويه سمعة انتفاضة الشعب , بأقتراف اعمال وافعال مشينة من التخريب واشعال الفتن الطائفية المقيتة . ليعطوا الحجة للفاسدين والحاقدين بالانتقاص والتهجم من قيمة انتفاضة الشعب , ليمدوا عمر نظام المحاصصة الطائفية , الذي فقد مفعوله وحياته للبقاء . ان العراق اليوم دخل في مرحلة جديدة من تحقيق مطاليبه العادلة من اجل انقاذ العراق من الخراب , لم يعد للنظام المحاصصة الفاسد , عذراً للبقاء والحياة , ان الحاجة القصوى الملحة , تتطلب اجراء انتخايات مبكرة , بعد الاتفاق على تعديل قانون الانتخابي المجحف . ان ديمومة الاستمرارية للانتفاضة , هي الكفيل الوحيد لتحقيق النصر , ولتسقط كل التخرصات والافتراءات , التي تروج لها احزاب الفساد الطائفية , لتضرب مصداقية سلمية الانتفاضة . انها سلمية . عراقية , حتى الانتصار

جمعة عبدالله

الخيط الرفيع بين الفلسفة و الشعر/ عماد الدين ابراه
قلَقٌ... رغمَ كلّ النّدى / جواد الشلال
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 18 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 30 نيسان 2016
  4642 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال