الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 380 كلمة )

النقابة الوطنية الشهرية تبحث في الإعلام الحربي بين الإخبار والشائعات

نبراس احمد/ NUIJ
عقدت النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين يوم أمس السبت، ندوتها الشهرية بعنوان (الإعلام الحربي بين الاخبار والشائعات) تحدث فيها مدير اعلام الحشد الشعبي مهند العقابي، عن ماهية الاعلام الحربي في العراق قبل عام 2003 وبعده. ويرى العقابي ان الاعلام الحربي قبل عام 2003 وبالرغم من شمولية النظام إلا انه لم يكن بعيدا عن الاحتراف وهو ما افتقر اليه اثناء تسويقه لبعض العمليات العسكرية التي توجهت ضد القوات الامريكيةبعد 2003 ، لكن بعد احتلال داعش لمناطق عراقية في 2014 انتهى دور ما عرف ب " اعلام المقاومة" وظهر نمط جديد من الاعلام الحربي حيث كان سابقا مراسلو القنوات والصحف والمواقع الالكترونية غير متخصصين بهذا المجال وكانت مرافقتهم للقوات العسكرية نوعا ما مبنية على نشاطات فقط. واوضح انه تم شكيل فريق الاعلام الحربي من مجموعة من الصحفيين المتطوعين حيث كانت المحاولات تنصب على كيفية نقل صورة واقعية الى المواطن بالصورة عبر المؤسسات الاعلامية ،وقد تم تشكيل منظومة تقوم بتصوير المناطق التي تم استراجعها من خلال الجيش والحشد الشعبي لكي يزيد من معنويات الناس الذين يسكنون تلك المنطقة او بالقرب منها. وتحدث ايضا عن اعتماد "داعش" على مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة "تويتر" الذي عن طريقه تم تجنيد 65 بالمئة من مقاتليه ،وهذا ما يسمى بالاعلام الداعشي المباشر. اما الاعلام غير المباشر فيتم عبرالقنوات العالمية والعربية الكبرى في تحشيد وترويج معلومات مسيسة لداعش. واشار العقابي الى ان اعلام الحشد لم يكن هو مصدر بعض القصص الكاذبة حول بعض العمليات في مدن العراق وان اعلام الحشد كان يزود ما بين 50 و 60 قناة فضائية بالاخبار ولديه غرف عمليات خاصة لاعطاء العواجل. ولفت الى ان خلية الاعلام الحربي تشكيل يختلف عن اعلام الحشد. فالاول شكل عن طريق العمليات المشتركة التي تضم بعض من الخبراء الاجانب وممثلين من الداخلية والدفاع والامن الوطني والمخابرات وجهاز مكافحة الارهاب لمناقشة البيانات التي يتم تصديرها عن الخلية. واكد ان من يتحكم بقرارت النشر في الحشد هو اعلام الحشد الشعبي وليس باستطاعة احد ان ينشر باسمه،ولفت الانتباه الى توجه بعض الصحفيين الى فصائل الحشد كمصدر معلومات كان يستقي معلوماته من مسؤول اومقاتل او من شخص منتمي لهذا الفصيل او ذاك دون الرجوع الينا او التحقق من دقة المعلومة وفي النهاية فهذه مسؤولية الصحفي لاننا لانملك سلطة على الفصائل المنضوية تحت راية الحشد وهي عديدة و مراقبة مايصدر عنها من تصريحات.
عقدت الندوة في مقر النقابة وحضرها عدد من الاعلامين والاكادميين الذين اغنوا الندوة بمداخلاتهم واسئلتهم التي اجاب عنها العقابي بصراحة وواقعية

نقابة الصحفيين العراقيين تقيم ورشة : المرأة مسؤول
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال