الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 554 كلمة )

هيئة الوفاء السورية : مشاريع وفاء ومحبة للشعب السوري

 

شبكة الاعلام في الدنمارك

دمشق / رعد اليوسف

• بحس وطني ، ومعانٍ انسانية ..هبت طليعة من السوريين لتعلن عن انبثاق هيئة وطنية تداوي جراح العوز والفقر..وتمد يد المساعدة للنهوض بالمجتمع والمساهمة في خلق مناخات للتطور والازدهار.

• هذه الطليعة اختارت لعملها عنوانا جميلا ينسجم ونبل اهدافها ، فكانت : هيئة الوفاء السورية ..( شبكة الاعلام في الدنمارك ) زارت الهيئة في مقرها والتقت السيدة ماجدة حداوي مسؤولة العلاقات الدولية ..فدار حديث حول الوفاء الاجتماعي واهميته واشاعة مفاهيمه اضافة الى السلام ونبذ العنف ومواضيع ذات علاقة اخرى.

• تقول السيدة ماجدة :

الهيئة تجمع أهلي عفوي ليس سياسياً ومؤلفا من رجال أعمال وصناعيين وقانونيين وتجار وأكاديميين و أساتذة جامعات وهي نواة تطوعية من كافة فئات الشعب السوري وطوائفه نبتت من دمشق على محبة تراب سورية الطاهر وكانت البداية 2011 لأغراض اجتماعية خدمية إنسانية ..ومن أهدافها وقف العنف ونزيف الدم السوري وتحقيق الأمن والأمان والمحافظة على المجتمع واعمار سورية المستقبل وسيادة القانون .

و تضم الهيئة في عضويتها تجمعاً لعدد من رجال الأعمال والتجار والصناعيين السوريين الذين يتحلون بسمعة طيبة وذوو تأثير على الشارع السوري.. وتساهم في مساعدة أصحاب القرار لاتخاذ قراراتهم بما يردم الهوة بين المواطن والمسؤول.

• تمويل ذاتي..

وتشير السيدة مسؤولة العلاقات الخارجية الى أن الهيئة ذات تمويل ذاتي اذ تمول نشاطاتها الخدمية والاقتصادية مما يقدمه رجال الأعمال في مجلس الإدارة ومن التجار والصناعيين . وعملت الهيئة على عدة ملفات منذ تأسيسها كالسعي للقضاء على الفساد من خلال حمل رسالة المواطنين الذين يتعرضون للابتزاز في الدوائر الحكومية للجهات العليا لاتخاذ ما يلزم بحقهم كما سعت وتسعى الهيئة لتنمية العمل التطوعي من خلال تقديم الخدمات كافة مجاناً وبتمويل من مجلس الإدارة كما قامت ضمن نشاطها الخدمي والاقتصادي بزيارة دور الأيتام في عدة مناطق وقدمت التبرعات والهدايا للأطفال وتبرعت بمبالغ مالية لدعم جمعيات خاصة بتأهيل المعوقين وقامت بتوزيع المواد الغذائية على المحتاجين في دمشق وريفها.

• عرس جماعي..

وتناخى اعضاء الهيئة..والحديث للسيدة ماجدة .. لادخال السرور على قلوب الشباب حيث قاموا بتمويل عرس جماعي يضم سبعة عشر شاباً وشابة وتقديم مبلغ مالي لهم ..كما وزعت حقائب ولوازم مدرسية على المدارس التي يقيم فيها المهجرين وقامت بزيارة مشفى حاميش بالتعاون مع جامعة الشام الخاصة.و قدمت الهدايا المالية والمعنوية لأفراد الجيش العربي السوري والمصابين اثر الحرب ، كما أقامت حفل عشاء في فندق الداماروز وبحضور عدد من سفراء الدول العربية والأجنبية وسفارة الفاتيكان ، اذ تم تكريم أمهات الشهداء والمدنيين الذين تعرضوا للاصابات في دمشق وخاصة أطفال المدارس.

• قرية سكنية حديثة للعوائل المنكوبة

وضمن مشاريع الهيئة المستقبلية ،تنفيذ مشروع بناء قرية سكنية لايواء عائلات دمرت مساكنها وبالتعاون مع الجهات المختصة ، مع العلم أنه أبرز طموحات الهيئة العمل على تأمين سكن للمقيمين في ( المخيمات على الحدود السورية ) وهو سكن سريع الإنجاز.. وتعمل مع الجهات المعنية من اجل تخصيص أرض مناسبة للبدء بالمشروع رسميا بالمزاد العلني ليشتريها التجار ويؤسسوا عليها المشاريع الخدمية والتنموية ..وان من ابرز اهداف هذا المشروع تعزيز القيم المجتمعية الإيجابية وتحقيق التكافل الاجتماعي ووقف نزيف الدم السوري وإعادة الأمن والامان والمحافظة على المجتمع والقيم الإيجابية المجتمعية وتحقيق التكافل الاجتماعي وإعادة اعمار سورية المستقبل الواحدة والمتجددة وسيادة القانون وتنمية القدرات الوطنية واستثمارها بما فيه خير الوطن .

• روعة الافكار ..وعظمة المشاريع ..وحماس التنفيذ..مع اجتماع طليعة اجتماعية تطوعت لخدمة الشعب ..خدمة الوطن الغالي..وجدتها في هذه الهيئة التي يبحث اعضاؤها باصرار عن الجديد والنوعي في الخدمة ..واي خدمة توازي خدمة الاهل والوطن الحبيب.

• تحية لمن يمضي في هذا الدرب دون ان يلتفت الى الوراء..ودون ان يؤثر عليه نباح الارهابيين .

 

الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة يحضر الحفل الت
من أجل أرادة ألناخب تركوا ألمناصب / ألاعلامي احمد

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 28 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 07 أيار 2016
  5317 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

من الشخصيات العالمية التي بهرتني سمعتها الشخصية الروسية ميخائيل َكلاشْنِكوف. هذا الرجل هو
41 زيارة 0 تعليقات
هذا تحقيق صحفي قمت به ونشرته في السنوات الاولى من عملي الصحفي قبل 63 عاما.عندما بدأت العمل
77 زيارة 0 تعليقات
 قبل اكثر من نصف قرن، عندما دخلت عالم الصحافة، كانت لدينا صحافة فنية مثلما هو الحال ا
85 زيارة 0 تعليقات
ليس جديدا حينما اؤكد ان بداية التقدم هو الإنجاز ، وبداية الإنجاز الإبداع ، وبداية الإبداع
95 زيارة 0 تعليقات
أوسكار التميز والتفوق لعام 2020ل ( شبكة الاعلام في الدانمارك )رسالة موجهة من اللجنة التنظي
118 زيارة 0 تعليقات
 تجسد الباحثة العراقية "د. ولاء البكري" نموذجا ملهما للشباب والمرأة في العالم العربي
74 زيارة 0 تعليقات
انا فوجئت بهذه الساعة العجيبة. وبعد بحث عرفت ان هذه الساعة تُنذر بقرب نهاية العالم بسبب ا
100 زيارة 0 تعليقات
 في خضم التغييرات الكبيرة في العالم العربي قد لا يتذكر هذا الجيل شخصية مصرية كانت لول
117 زيارة 0 تعليقات
يتميز الإعلام العراقي بدوره الكبير في تعريف المجتمعات والشعوب بتاريخ وحضارة وادي الرافدين
232 زيارة 0 تعليقات
 هذه الصورة التي وضعتها لغلاف كتابي الاول (ذكريات صحفية) عام 2005 من الصور التي اعتز
145 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال