الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 194 كلمة )

على الكراهة بين الحينِ والحينِ / رعد اليوسف

عيون موجاتك يا دجلة.. وضحكة ضفافك.. ورقة نسمات مساءاتك.. استدعتني فلبيت مسرعا.. وصممت اذاني الا عن موسيقى سحر بغدادك.. ليال ونهارات كنت فيها مشدودا الى التاريخ والسنين الجميلة مع احبتي وأصدقائي .. قرأنا سوية مفردات العشق العراقي ..وانسجام المجتمع العراقي.. وكفرنا بمن جاء بالوجع والالم لدجلة وبغداد والمدن العراقية .
قلبي ينزف دما على اهلى.. على وطني .. على العزل الذين اقتحموا الخضراء .. موطن الشر الجديد..والآفة التي فتكت بالوطن وما زالت مصرة على امتصاص دمه..
ثورة شعبانية جديدة ضد طغاة جدد ..ذات الرصاص انطلق ليمزق صدور الشباب العراقي.. سلطة خرجت عن النطاق الشرعي ..وأصبحت قمعية!!
لن أنسى صرخة ذلك الثائر الجريح الذي حمله اخوانه نحو الإسعاف وهو يهتف بالثائرين : لا تتركوا المظاهرة..
فيا احبائي ..يا ابطال العراق .. لا تتركوا المظاهرة.. هي حقكم ..وفيها قبور اعدائكم..
عذرا لبغداد.. للعراق ، اذ امضي على مضض تاركا روحي فوق ربا جباله واهوار جنوبه وتراب غربه وشرقه وقباب مساجده واجراس كنائسه.. محبتي لكل الذين التقيتهم وعذرا من الذين لم يسعفني الحظ في إتمام اللقاء معهم.
ولدجلتي أقول مودعا قلبي لديها ..مغادرا الى غربتي القسرية :
يادجلةَ الخيرِ يانبعاً أفارقُهُ
على الكراهةِ بين الحينِ والحينِ
سأطيل النظر في هدؤ موجاتك..منتظرا ثورة غضبكِ لتغرقي من تجاوز على العراق في غفلة.. واني لأظنها قريبة.
سلامتك ياوطن
سلامتكم اهلي جميعا..

ألمحاصصة والتوافق ألسياسي ودورهما في تشكيل المفوضي
المهاجرون العراقيون الجدد في السويد ... معاناة وأس
 

شاهد التعليقات 1

ادهم النعماني في الإثنين، 23 أيار 2016 14:07

نحن معاك
وجعا كبيرا للقلب وألما ليس له حدود ان يصاب الانسان بالياس والقنوط من امل لا يتحقق ومن لحظة لم تدرك . نشاركك كاتبنا المحترم بهذه اللوعة
وهذه الحسرة ونغبطك هذا الحب والعشق الجارف للعراق وطنا وشعبا , الاحساس يتباين بين انسان وآخر . الاحساس عندك صديقي واخي العزيز مضاعفا عن احساس الاخرين . مادمت صديقا للكلمة ورفيقا للمعرفة ولصيقا للثقافة فسيكون املك عريضا وطموحاتك تتسع الارض كلها ولكن ايها العزيز الغالي انها الحقيقة المرة التي شاهدناها باعيننا ولمسناها بايديينا حينما خذلنا ممن كنا نضع بهم المرتجى ونحلم بملأ سلتنا من معينهم . كان
الانتطار طويل وكان الثمن باهضا وكانت الكلفة مرتفعة وكانت النتيجة صفرا ولم تسلم منها الدماء مع الاسف ولم تسلم كرامة الانسان العراقي من المهانة , الحمد لله على سلامتك وعودة ميمونة ان شاء الله .

نحن معاك وجعا كبيرا للقلب وألما ليس له حدود ان يصاب الانسان بالياس والقنوط من امل لا يتحقق ومن لحظة لم تدرك . نشاركك كاتبنا المحترم بهذه اللوعة وهذه الحسرة ونغبطك هذا الحب والعشق الجارف للعراق وطنا وشعبا , الاحساس يتباين بين انسان وآخر . الاحساس عندك صديقي واخي العزيز مضاعفا عن احساس الاخرين . مادمت صديقا للكلمة ورفيقا للمعرفة ولصيقا للثقافة فسيكون املك عريضا وطموحاتك تتسع الارض كلها ولكن ايها العزيز الغالي انها الحقيقة المرة التي شاهدناها باعيننا ولمسناها بايديينا حينما خذلنا ممن كنا نضع بهم المرتجى ونحلم بملأ سلتنا من معينهم . كان الانتطار طويل وكان الثمن باهضا وكانت الكلفة مرتفعة وكانت النتيجة صفرا ولم تسلم منها الدماء مع الاسف ولم تسلم كرامة الانسان العراقي من المهانة , الحمد لله على سلامتك وعودة ميمونة ان شاء الله .
زائر
الإثنين، 01 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 22 أيار 2016
  4911 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال