الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

عذراً.. انه العراق / وداد فرحان

• أجهل طقوس الصلاة والتسبيح وأجهل النطق عندما تصيبني الدهشة فاتجرد، اسبح

في الفضاء هاتفة: سلامات ياوطن، سلامات ياوطن، سلامة جبينك الناصع وسلامة عيونك الذابلة التي اعياها السهر. سلامات ياوطن، سلامة لونك الشاحب الذي يعتصر قلبي ويمزقه.. سلامات من آه قربك وآه وجع بعدك الذي طال فيه السفر.. سلامتك ياعراق، سلاماااات ياوطن.

• ألوذ بك فيك، اقف بين يديك صارخة بعويل لا مدى لصداه، أتلمس الصوت الكامن في النبض الذي يزلزل حشرجة تتشهد السماء والبحر .

• في اليقظة جرح خيانتك دامي، وفي السبات كانت بيعتك باهظة المنى ورخيصة الثمن.

• ياسادتي ياكرام.. عذراُ انه العراق! هنا في المغترب أم هناك حيث يسكن فينا، نابضا بنا. متعبة بحبه، مهمومة لاجله.. خاشعة امامه، تطاردني اشباح الفضائيات الدامية والمحرضة لزهق أرواح الابرياء مرة، واخرى تبكيني بعثرته وهو يتلوى من سهام الاوغاد: قريبهم، بعيدهم وغريبهم.

• ياويلتي من الآت ومن بعد بعد الآت.

• بالامس قبّلت ترابك الذي تلحف نبض السلام، واليوم اشكيك وداع بقيته الفزعين الذين

لا يعرفون اين المصير.

• عصي أنت، كالمستحيل محميا من تربصات الواهمين والدجالين وسحرة القرن الحادي والعشرين، عتيا على العقول المعاقة، المتعفنة الخلايا بتكهنات الخائبين، عصيا محصناً بقلاعك ورافديك متطهراً من دنس الجبناء وحضيض المشعوذين المتهكمين الناهشين عرضك وأرضك.

• ماذا عساي أن افعل وانا بين يديك اتستر بدمعة ساكبة لوعة، خائفة قلقة عليك وعلى ساكنيك. ماذا علي أن افعل وانت تُسرق من كل حدب وصوب، ومعصمي مدمي بسلاسل البعد الغريب؟

• لن تتمكن منك خفافيش الرعب والغدر المدنسة باجندة تمزيق ثوب عفتك لا اليوم ولا في الغد، ومهما طال الزمن وطالت القرون.

• لن يغتالك السحرة والمجانين وهيهات ان يستبيحك ضاربو الودع والافاقين، ومحال ان يقربك الخداعون غربان الليل المتحولون.

• سلامات ياوطن.. ستنهض كالعنقاء، تنفض السبات بصفرة وجوههم الممسوخة وستبقى جبيني الناصع الذي لايعرف الزيف ولا باطل القسم ولا شرعنة اليمين.

حبرهم ودمهم / وداد فرحان
الاحتراق أثلج من سعير الاغتصاب! / وداد فرحان
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 05 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 20 حزيران 2016
  3960 زيارات

اخر التعليقات

رائد الهاشمي رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
03 حزيران 2020
عليكم السلام ورحمة الله أخي الغالي استاذ أسعد كامل وألف شكر من القلب ل...
زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال