الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 334 كلمة )

من أدبيات الحوار / بقلم : طالب محمد كريم

من الحكمة ان يتحلى المرء بضبط النفس والتأني في اختيار المفردات. والأكثر حكمة من يكظم نفسه ويبعدها عن ردود الأفعال .
يسعى اصحاب نظريات العلوم الانسانية وتحديدا" علوم الاجتماع والسياسة الى تصنيف الخطاب الى ثلاثة أقسام:
- خطاب البرهان الذي يختص به خاصة الخاصة.
- خطاب الجدل الذي يدور رحاها بين الخصوم ويكمن الهدف في إنجاز نصر معنوي.
- خطاب المغالطة الذي يستهدف العقل الجمعي وغاية من يمارسها هم اصحاب الايديولوجيات السياسية .
ويبدو ان هناك خلطا صارخا" في تقسيم الأدوار واستخدام أقسام الخطاب الذي يُملي حالة من الضجر وتفكيك أهداف رسالة ومشروع الحوار.
وغالبا مانشاهد او نلمس عكس مااسلفنا عنها في مجتمعاتنا الشرقية، لاحظ، يدور الحديث دائما في مقدمة مكررة من ذكر الألقاب ومحاولة تعظيم المُتَحَدَث ْ اليه ويغرق الكلام في الترميز والتعظيم، سرعان مايجد انه يبني حاجزا" كبيرا" تحول دون ممارسة النقد وطرح الحلول الجريئة .
الا يشعر الباحث الرصين بأريحية تامة عندما يكتب بحثا" ما، وتخلصه بل تنقذه من ضوابط الصراعات العاطفية والنفسية؟
السؤال بعد هذه المقدمة : هل يمكن لنا ان نحوّل حواراتنا الى حوارات علمية ؟
واذا كان الجواب ، ايجابيا" ، الا يعني ان هناك مقدمة يمكن ان نطلق عليها: علم الحوار؟
اعتقد مابين السؤال والجواب منطقة تخوم لازمة وضابطة للمحاور، وهي:
- الفكرة التي تنشأ بسبب وجود مشكلة يمكن ان نسميها مشكلة رقم واحد.
- طرح الحلول الناتجة من دراسة التاريخ البشري مع ملاحظة الواقع. كلما أرادت الفكرة ان ترفع بالواقع الى المثال ينزل بها المحاور العلمي الى الواقع المعاش. وكلما ارادت الفكرة ان تغلق الواقع على مفاهيم تسجن المفكر والارادة ، يحاول المحاور العلمي ان يهدم أسيجته.
- عندما تلتقي واحدة من الافكار المختبرية اذا جاز لنا الوصف، فلا يجوز لنا ذلك ان نجعل منها حلا" مطلقا" ونهاية للمشكلات، بل مع تقبل الفكرة الاخيرة التي تنسجم مع الواقع حلا"، يكون القبول بها مشروطة في ان لها القابلية للتكذيب، بمعنى آخر اننا ننتظر ظهور مشكلة رقم٢.
هذه النظرية العلمية المستعارة من فلسفة العلوم هي المنتج الآخر للفرضيات العلمية السابقة التي استخدمتها الدول المتحضرة في تقدم الدول والحضارات، وعملنا على اسقاطها على علم الحوار المفترض، ايمانا منا بطريق الحوار حلا" لإستمرار الحياة، يمكن ان تشكل منظومة قيمية تكون حاكمة على خطوات الحوار.

حبيبي التلفزيون / إنعام كجه جي
شهاده للتاريخ. .. / د.عزيز الدفاعي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 24 آذار 2016
  6442 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

تثيرني أكثر حينما تمسك بي عارية، لا أدري!!؟ ينتابني شعور يجعلني أنتشي كما الملائكة التي كث
21 زيارة 0 تعليقات
من خلال هذا الوباء، أصبح معنى مجتمعاتنا وأنماط حياتنا التقنية موضع تساؤل." "في هذا النص مع
24 زيارة 0 تعليقات
كـُلُّ حُـبٍ ، تَحـلو بـــه الأنْـســـامُ فــي رياضٍ ، بها الـنقـاءُ وِســـامُ لغـةُ الـصد
21 زيارة 0 تعليقات
قصّة النايّ؛ هي قصة الأنسان : وقصة الأنسان: هي قصة الناي يقول صوت الغيب : [بشنو أز نىّ جون
56 زيارة 0 تعليقات
وجه السراب من نزف البحار كتبت لهاهي ترحل وتسكن هناك عجبوانا اسأل القدر لماذااخترتني واخترت
49 زيارة 0 تعليقات
مررتُ قبل مدة من امام محلات "جقماقجي" الشهيرة في عالم الموسيقى والغناء ،  في بداية شارع ال
59 زيارة 0 تعليقات
في الوقت الذي تدعونا منظمات الصحة والجهات ذات العلاقة، إلى التباعد الاجتماعي حفاظا على أ
49 زيارة 0 تعليقات
في غرفتي اوراقٌ مبعثرة،  وملابس على الارض،  وصحن فواكه قد تعفن، وبدأت تلك الديدان السعيدة 
77 زيارة 0 تعليقات
ثمن العار سألوني ما هو ثمن العار ..? بحثت عنه وجدته بيننا كالهواء كالبخار أفواه بين القمام
95 زيارة 0 تعليقات
أوحَشَتها عُتمة الليلِ المُتلبدِ، تَحتَ عَباءة الضَباب، فَفَزِعَتْ لا تَرجو مَضجَعَاً ولا
67 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال