الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 378 كلمة )

عطلة (الزمان) القسرية.. ! / زيد الحلي

ان تعلن جريدة رصينة، تتكئ على مهنية صحفية شاسعة المدى عن تقليص عدد ايام صدورها، من ستة ايام الى خمسة، فهذه من الامور التي ينبغي التوقف عندها، والابحار في اسباب قرارها، رغم ان الجريدة من زاوية تقديرها لقرائها، كانت شفافة في اعلان اسباب هذا (التقليص) في الاصدار، لقناعتها بأن القراء سندها وتوأم معينها .
ان جريدة (الزمان) التي حفرت في وجدان القراء، موقعاً تجذر منذ سنوات صدور طبعتها العراقية في العام 2003 وحتى اليوم، قالت في شجاعة عند اعلان تقليص ايام الصدور ذاكرة ان السبب الرئيس، هو غياب الدعم الحكومي للإعلام، لاسيما الصحافة الوطنية، البعيدة عن العباءة الحزبية، رغم انها من الصحف القليلة جدا التي تنفد نسخها في كل صباح .
والمتابع المنصف للشأن الصحفي العراقي، يلاحظ المحاباة في توزيع الاعلانات الحكومية ، فهناك صحف تطبع فقط لأغراض نشر الاعلانات، فنجدها ملآى بالإعلانات الرسمية، فيما الصحف الرصينة، لا اثر للإعلانات الحكومية فيها، ســــــوى النزر اليــــســــير.
ان قرار صحيفة (الزمان) بطبعتها العراقية التي عاركت الظروف العصيبة التي مرت في العراق، لاسيما فترة اتساع مساحة رقعة العنف الطائفي منتصف العام 2006 وما بعدها، ولم يتوقف اصدارها يوما واحدا، بجهادية وشجاعة محرريها ومحرراتها وكادرها ورئاسة تحريرها، والدعم المباشر من مؤسسها الصديق الاعلامي الكبير سعد البزاز، بداية انهيار في استقرار الاعلام في العراق… واستقرار الاعلام صورة عن استقرار المجتمع، فكثير من دول العالم، تقاس على استقرار اساس اعلامها، فهل انتبهت الدولة الى ذلك ؟
اقترح على رئاسة الجمهورية ومجلسي الوزراء والنواب ونقابة الصحفيين العراقيين ونخب الاعلام، مناقشة واقع الصحافة العراقية في ظرفها الراهن، وان يكون قرار صحيفة (الزمان) احتجاب الاصدار يوم السبت من كل اسبوع، مفتاحا لباب هذا النقاش، فالموضوع في رأيي ليس سهلا كما يظن البعض، بل هو اكبر من ذلك بكثير، فميزة الصحافة انها تقول للحاكم ما يريده الشعب، وليس أن تقول للشعب ما يريده الحاكم.. وهذا وسام للصحافة المستقلة، و(الزمان )احد اركان الكلمة المهنية، المشبعة بالوطنية والعابرة للطائفية ..
طيب الله ثرى الشاعر والاديب الايرلندي (اوسكار وايلد) الذي قال يوما: في أمريكا، يحكم الرئيس لأربع سنوات، بينما تحكم الصحافة إلى الأبـــــــد !!
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

شعب العراق .. رقيق عنيف !! / زيد الحلي
قبل الطوفان ! / زيد الحلي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 19 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 14 آذار 2016
  4815 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...

مقالات ذات علاقة

أظلل عالصديج وعلي ماظل وينه العن طريجه اليوم ماضل أغربل بالربع ظليت ماظل سوى الغربال ثابت
1 زيارة 0 تعليقات
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
هنالك من الأحداثِ احداثٌ يصعبُ للغاية تزامنها في تواريخٍ بذات يوم حدوثها , وهي ليست بقليلة
60 زيارة 0 تعليقات
تنمية القدرات الفكرية والبحثية في التعاطي مع القضايا وانعكاساتها ودراسة مقررات التخصص في ا
63 زيارة 0 تعليقات
تختزن الذاكرة الإنسانية بأسماء طرق ودروب ومنازل مرت عبرها قوافل التجارة والسياحة، بقي بعضه
63 زيارة 0 تعليقات
طبيعة السمات البشرية متغيرة ، مختلفة من انسان إلى آخر ، متناقضة أحيانآٓ ، ما بين الظاهر م
64 زيارة 0 تعليقات
دموع التي نراها في عيون الكثيرين من سياسيي اليوم هي ليست حقيقة ولا صادقة ، انما هي كاذبة و
66 زيارة 0 تعليقات
قادتني قدماي الى شارع الرشيد التاريخي الذي يختلط هواه بعبق الكتب العتيقة, حيث كنت ابحث عن
68 زيارة 0 تعليقات
عندما يجهل الانسان حقيقته يكون من السهل استغفاله ، واسوء شيء عند الانسان عندما تكون اوراقه
68 زيارة 0 تعليقات
(( أن الله تعالى خلق هذا الكون الواسع وأوجد فيه الكثير من خلقه منها نراها ومنها لا نراها و
71 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال