الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 259 كلمة )

أمسية رثائية للفرقة السيمفونية الوطنية العراقية / كتابة : رفاه المعموري

تعد الفرقة السيمفونية الوطنية العراقية الواجهة الحضارية المتميزة وذات نشاط واسع محليا وعالميا وذلك لتقديمها اعمال موسيقية كبيرة حظيت باهتمام الجمهور بمختلف اطيافه ومن خلال العمل الدؤوب والدعم المستمر للارتقاء بمسيرة الثقافة والفنون والمجتمع حفاظا على الدور الريادي للابداع العراقي قدمت الفرقة اليوم الجمعة 4-11-2016 على خشبة المسرح الوطني امسية رثائية مميزة بمقطوعتها كونها مؤلفة من قبل فنانين موسيقيين عراقيين تواكب اربعينية الامام الحسين (ع) ومسيرته الجهادية والهدف منها ولارواح الشهداء والام العراقية وما تعانيه من الم الفقد وتجسيد حالات الغضب. وذكر المايسترو علي خصاف ان الحفل التأبيني هو رثاء لشهداء العراق واربعينية الامام الحسين(ع) قدمت فيه مقطوعات لاول مرة بهذا المستوى والتأليف حيث قدمت اعمال عراقية حصرا وهو موضوع مهم وجديد ايضا وهذه الاعمال الفت خصيصا لتلك المناسبة منها عمل بعنوان (ما حصل في الكرادة) تأليف قيس حاضر ومقطوعة اخرى حاولت فيها تجسيد معاناة الامهات والمرأة العراقية بعنوان (انين امرأة عراقية) برفقة صوت اوبرالي واعد (الشابة هدير) عازفة كمان احدى العازفات في الفرقة السيمفونية ونتمنى ان يصل للجمهور وعرض اخر مقطوعة لبيتهوفن السيمفونية السابعة الحركة الثانية لان تناسب المناسبة ومسك الختام يقدمه الفنان سليم سالم بعنوان (طريق الحق) قصيد سيمفوني يتكون من عدة مراحل وايقاعات يصور فيه مسيرة الامام (ع) من المدينة الى الكوفة وما رافقت هذه المسيرة تجسدت بتلك المقطوعة. مضيفا ان كل الاعمال قدمت بوقت قياسي وبجهود تطوعية اذ تحرص ادارة الفرقة على تقديم الاعمال الموسيقية للمؤلفين الموسيقيين العراقيين المعاصرين وتطوير التراث العراقي وتقديمه بشكل اوركسترالي لان الموسيقى اصعب فن من فنون التوصيل كفن التجريد الصامت والسعي لاقناع الجمهور من خلال حاسة السمع فقط ولمس دواخلهم وكسب والهام مشاعرهم من خلال اثارة ذائقتهم الفنية.

رفاه المعموري

مغـــــارة / خلود الحسناوي
قرة عين معصومنا على لم شمل نوابه / علي علي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 20 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 03 تشرين2 2016
  4997 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

عندما كنا صغارا كنا نبتهج لرؤية صور قديمة لاجدادنا او للابوين وهم أطفال او لاصدقائهم وكنا
161 زيارة 0 تعليقات
 و..... التقينالا استطيع ان احصي عدد الساعات والدقائق والاشهر والسنوات التي مرت على ت
193 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام في الدانمارك / خالد النجار / بغــداد (( القســم الثاني ))النائب السابق والسيا
152 زيارة 0 تعليقات
هل من احد منكم يا ترى رأت عيناه جمال الطبيعة الخلابة في وطني كما كنت اراه انا ؟ هل من احد
186 زيارة 0 تعليقات
كنت اجهز نفسي لحفل توقيع عملي الروائي الثالث" شجرة التين" وكان مقرارا توقيعه ضمن فعاليات م
196 زيارة 0 تعليقات
* كتاباتي الأولية نضجت تدريجيا وفق الأحداث الزمنية العصرية * كلما زاد الألم في ذهن وروح ال
197 زيارة 0 تعليقات
 عبدالامير الديراويالبصرة : مكتب شبكة الاعلام في الدانمارك. * من الجزائر العربية جاءت
712 زيارة 0 تعليقات
يستعد الآن الفنان العراقي المغترب حازم فارس لتسجيل عمل غنائي جديد في الايام القريبة القا
349 زيارة 0 تعليقات
كان ذلك مطلع تشرين اول من عام 2019 ، حين اندلعت احتجاجات غاضبة. سالت فيها دماء . واتشحت مد
210 زيارة 0 تعليقات
 في إطار سلسلة اللقاءات التي أقوم بها بقصد اتاحة الفرصة امام المهتمين بالشان الثقافي
222 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال