الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 511 كلمة )

اين نحن من نبي الرحمة ؟! / طارق الجبوري

يحتفل المسلمون في مشارق الارض ومغاربها بمولد سيد الكائنات الرسول الكريم محمد بن عبدالله صل الله عليه وعلى اله واصحابه الكرام وسلم .. وقد اعتدنا في مثل هذه المناسبة ان نعيش اجواء احتفالية ترفع فيها الاعلام ومظاهر الفرح والبهجة وتبادل التهاني ، غير اننا لم نملك وكما يبدو انظمة ومواطنون جرأة المراجعة ونسأل انفسنا أين نحن من نبي الرحمة الذي ارسله الله رحمة للعالمين وليس للمسلمين فقط ؟
فعالمنا الاسلامي ومنذ سنوات يشهد صراعات وحروبا بين دوله سببت قتل الملايين من البشر.. معارك طاحنة وخلافات هامشية وفتن لم يستفد منها غير اعداء الاسلام ممن اعتادت الانظمة التي ترفع راية محمد صل الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم ان ترتمي في احضانهم وتكون تابعه مطيعة لهم .. وبرغم ما في مقررات المؤتمرات الاسلامية من دعوات للوحدة والتضامن ، الا انها بقيت حبراً على ورق ، كما ان عدد غير قليل من علماء الدين وبمختلف انتمائاتهم المذهبية ارتضوا ان يكونوا وقود فتنة اتت على الاخضر واليابس واهلكت الزرع والضرع .. عن ماذا نتحدث في مولد النبي الكريم ونحن نسمع عن مئات الاف من القتلى في بورما ونيجيريا ومالي وغيرها ناهيك عن ماسببته العصابات الارهابية المتطرفة من نكبات ومآسي وتشويه لروح الاسلام وقيمه ؟!.. وكيف يمكن ان نحتفي بهذه المناسبة الكريمة والكبيرة والاف الاطفال والنساء والرجال يقتلون يوميا في سوريا وليبيا والعراق ومصر واليمن ؟! وبماذا تبرر انظمة تدعي الاسلام تشريد وتهجير الملايين بحثاً عن ملاذ امن في اميركا والدول الاوربية ؟! ومن يتحمل مسؤولية الملايين ممن يعيشون في مخيمات نزوح تفتقد لابسط شروط العيش ؟!
واذا انتقلنا من العام الى الخاص جداً وتحدثنا عن واقعنا في العراق ستصدمنا مشاهد مافعلته الاحزاب المتأسلمة من قتل وخراب وسرقات للمال العام وانتهاك للحقوق والاعراض منذ ما بعد 2003 الى الان برغم ما يدعونه من ايمان بالله ورسوله الكريم وال بيته الاطهار عليه وعليهم افضل الصلاة والسلام .. وهنا لا استثني احد من الاحزاب الدينية فجميعها مفرقة ومشتتة للشمل وطائفية بامتياز بل انها خانت ثقة حتى من تدعي انها تمثلهم وتاجرت بدمائهم الطاهرة وارواحهم .. هذه الاحزاب التي اساءت للدين ولمحمد ولال بيته واصحابه اعتاشت على الفتن وعلى المحاصصة لتستمر باكل السحت الحرام فعن اين دين تتحدث ؟!
هذه الاحزاب المتأسلمة حاربت كل دعوة حقيقية للمصالحة الوطنية واجهضت جميع المشاريع الوطنية التي يمكن ان تؤسس لانطلاقة جديدة تعيد للعراق عافيته وللمواطن كرامته واغتالت الامال والاحلام البسيطة واشاعت قيم الحقد والانتقام وشجعت الفوضى وعدم احترام القانون ولم تسمع آنين الجياع ولا المظلومين من المعتقلين ممن واجه بعضهم المحتل فاعتقل او ممن وشى به مخبر سري من دون دليل !! هذه الاحزاب المتأسلمة نفسها من تنكرت للحد الادنى من امانة المسؤولية ..مناظر الظلم كثيرة فعن اي واحدة نتحدث لانعرف ؟!! واين هذه الاحزاب من نبي الرحمة ؟!
سؤال اجابته واضحة بعد كل سنوات القهر والامتهان التي اكدت ان لعصابات داعش الارهابية وللميليشيات الطائفية اكثر من وجه وذراع تفتك فيه بالابرياء من العراقيين مسلمين ومسيحيين وايزيديين وغيرهم فهذه المجاميع الارهابية جميعا لادين لها غير ان الطائفية هي من غذاها وجعلها تتمدد فهل نصحى بعد كل هذا ونسأل انفسنا مرة تلو الاخرى اين نحن من نبي الرحمة ؟!
اخيرا سامحوني اذا قلت اني استغرب من قوم يتباهون باشعال الالعاب النارية وسكاكين الجلادين تحز رقاب اهلهم وهي ليست ببعيدة عن رقابهم !!

مؤتمر اتحاد القوى في الخارج ..اهداف تقسيمية ونفعية
بسبب الفساد مدن العراق خربة .. ناحية سومر نموذجا /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 19 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 11 كانون1 2016
  4661 زيارة

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

تعتبر الدنمارك رائده في تبني الأفكار التربويه وأن لم تكن هي المخترع الأساسي لبعضها... سأخت
13922 زيارة 0 تعليقات
تركت رياضتنا العراقية في شتى المجالات تركات كبيره وثقيلة من خيبات الأمل وسوء الإدارة والتخ
10299 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9499 زيارة 0 تعليقات
هي رواية فرنسية من تأليف غاستون ليروي. وكانت بالأساس مسلسل قصصي نشرت في مجلة "Le Gaulois"
8767 زيارة 0 تعليقات
منذ 1400 عام استشهد سبط رسول الله صلى الله عليه واله وسلم على يد جيوش الكفر والنفاق جيوش ي
8363 زيارة 0 تعليقات
بقلم الدكتور نعمه العبادي مدير المركز العراقي للبحوث والدراسات تزايد الاهتمام بسؤال (كيف ن
8199 زيارة 0 تعليقات
حدّثني المذيع الشهير رشدي عبد الصاحب ، الذي مرت امس ذكرى وفاته عن أحدى محطات حياته الوظيفي
7917 زيارة 0 تعليقات
  برعاية وزير الثقافة الاستاذ فرياد راوندوزي وحضور وكيل الوزارة الاستاذ فوزي الاتروشي استذ
7650 زيارة 0 تعليقات
اﻟﺣﺩﻳﺙ ﻋﻥ التراث والعادات والتقاليد وﺍﻟﺣﺭﻑ ﺍﻟﻳﺩﻭﻳﺔ ﺍﻟﺗﺭﺍﺛﻳﺔ يعطينا ﺍﻷﺻﺎﻟﺔ ﻭﺍﻟﺩفء ﻭﺍﻟﻧﺷﻭﺓ.
7636 زيارة 0 تعليقات
ضمن سلسلة (أوراق كارنيغي)،أصدرت مؤسسة كارنيغي للسلام العالمي ومقرها واشنطن ، في الأول من ش
7516 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال