الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 417 كلمة )

شيء عن أزمة السكن في العراق / حسين عمران

بعد اجتماعات عديدة ومناقشات مستفيضة أكدت الأمانة العامة لمجلس الوزراء ان العراق بحاجة الى مليوني وحدة سكنية لحل ازمة السكن!!
وربما تكون امانة مجلس الوزراء قد تناست ان وسائل الاعلام المختلفة كانت قد أعلنت منذ سنوات طويلة ان العراق بحاجة الى نحو ثلاثة ملايين وحدة سكنية ان لم نقل أربعة ملايين وليست مليونين، فهذا وزير الإسكان والاعمار الأسبق محمد صاحب الدراجي اعلن في 9-3- 2016 ان العراق بحاجة الى ثلاثة ملايين وحدة سكنية، اما وزير الإسكان والاعمار السابق جاسم محمد جعفر فقد اعلن في تصريح "ناري" في 12-11-2005 ان هناك مخططا عراقيا لبناء ثلاثة ملايين وحدة سكنية خلال الخمس سنوات المقبلة بكلفة تقدر بنحو 120  مليار دولار وبواقع ما بين 8-9 مليارات دولار سنويا لبناء مجمعات سكنية!! والمدة المقررة لانجاز هذه المجمعات السكنية هي ما بين 10-15 عاما!!
لكن الأعوام العشرة انتهت ولم نر أي مجمع سكني تم انشاؤه!!
اما احدث تصريح عن ازمة السكن فهو للسيد مظهر محمد صالح المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء الذي قال في 22-8-2016 ان العراق بحاجة الى أربعة ملايين وحدة سكنية!!
وبعد كل هذه التصريحات للمسؤولين والمعنيين عن ازمة السكن، تصرح الأمانة العامة لمجلس الوزراء بان العراق بحاجة الى مليوني وحدة سكنية، وكأنما اكتشفت اكتشافا مهما لم يعرفه المعنيون والمواطنون معا!!
نعم.. هناك ازمة سكن حقيقية في العراق، وكان المواطنون يتأملون ان مشروع بسماية السكني سيحل جزءا من المشكلة، حيث كان من المقرر ان الهيئة الوطنية للاستثمار اتفقت في العام 2012  مع شركة هانوا الكورية على بناء 100 ألف وحدة سكنية على ان تنجز خلال 7 سنوات، ورغم ان المشروع يفترض انه "استثماري" الا ان الشركة الكورية اشترطت استلام 10% من قيمة العقد البالغة 7,75 مليار دينار للمباشرة بالعمل وكان لها ما ارادت وبذلك يتحول المشروع الى "مقاولة" وليس استثمارا!!
وليس هذا فقط في مشروع بسماية السكني، اذ ان خمس سنوات مضت على بدء العمل الا ان الشركة الكورية أنجزت فقد ثلاثة آلاف وحدة سكنية تم توزيعها على مستحقيها في نيسان الماضي من مجموع 100 ألف وحدة سكنية من المقرر ان تنجز في العام 2019 حسب العقد!!
ثم كيف يتم وضع سعر 630 دولارا للمتر المربع الواحد في الوحدات السكنية لمشروع بسماية، أي بحدود 800 ألف دينار عراقي في الوقت الذي تعلن فيه ارقى شركات المقاولات ان سعر بناء المتر المربع الواحد درجة أولى بسعر 350 ألف دينار؟!
كان الاجدر بامانة مجلس الوزراء ان تناقش أسباب بطء العمل في مشروع بسماية حيث ترفض الشركة الكورية مواصلة العمل الا بعد استلام مبالغ مالية حيث اضطرت الحكومة الى الايعاز لمصرفي الرشيد والرافدين بمنح الشركة الأموال لمواصلة العمل، فكيف والحالة هذه اعتبار مشروع بسماية مشروعا استثماريا؟!!
ابحثوا في حيثيات وتفاصيل العمل في مشروع بسماية ستكتشفون جزء من أزمة السكن التي "تستفحل" يوما بعد آخر.

القاء القبض على العقل المدبر للهجمات التي شنها تنظ
موظفة توقف عقد قران العشرات...! / د. هاشم حسن التم
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 06 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 17 كانون2 2017
  5591 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

خاص: شبكة الاعلام في الدانماركوسام الروازق - سجى بلال تقف امام التلميذات في الصف بعد انتها
817 زيارة 0 تعليقات
رجاء حميد رشيدما زال موضوع الديمقراطية في العملية السياسية و صنع القرار موضوعا جدليا يستحو
1171 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام العراقي في الدانمارك / محمد خالد النجار/ بغداد  يبدوا ان حظر التجوال في
1410 زيارة 0 تعليقات
كان صباحا آذاريا مشمسا، غسل وجهه بضوء الشمس ولعب بعض التمارين السويدية متبعا النصح الطبي ا
1044 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام العراقي في الدانمارك / محمد خالد النجار/ بغداد   قاعة الشعب او ( القاعة
1456 زيارة 0 تعليقات
النرويج / علي موسى الموسوي قصاصاته الحبرية المُعتقة، ابحرت بيّ نحو ساعة الزمن الفاخرة، وحم
1072 زيارة 0 تعليقات
(إعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً، واعمل لآخرتك كأنك تموت غداً)أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي
1297 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلا م العراقي في الدانمارك / محمد خالد النجار/ بغداد  اعتمادا على الجهود الذا
1359 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام في الدنمارك / محمد خالد النجار / بغداد الشباب في العالم اليوم يلعبون دورا بار
1669 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال