الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 308 كلمة )

نوم الرضع في غرفة ذويهم يحد من حالات الموت المفاجئ

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

يوصي أطباء الأطفال في الولايات المتحدة بضرورة نوم الأطفال الرضع في أول 6 أشهر من حياتهم على الأقل مع الوالدين من أجل تقليل خطر الوفاة خلال بالنوم.

ونشرت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال توصيات توضح أن الخيار الأمثل يتمثل ببقاء الرضع في غرفة آبائهم خلال الليل مدة سنة كاملة.

وفي نفس الوقت، تشدد توصيات أطباء الأطفال على ضرورة عدم نوم الرضيع على نفس السرير مع الآباء، لأن هذا الأمر يزيد من خطر متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع.

ويجب أن يرقد الرضيع للنوم على سطح ثابت دون وجود أي حشوات لينة أو وسائد.

وقالت الطبيبة لوري فيلدمان-ونتر، المشاركة في وضع توصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال: "إن النوم في نفس الغرفة مع الآباء ولكن ليس في نفس السرير، قد يحد من خطر متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع بنسبة 50%".

وأضافت لوري موضحة: "إن النوم في نفس سرير الآباء ينطوي على خطر التعرض لمتلازمة الموت المفاجئ عند الرضع، وهذا مهم جدا بالنسبة للرضع الذين تقل أعمارهم عن 4 أشهر، وكذلك بالنسبة للأطفال الذين ولدوا بوزن أقل من الوزن الطبيعي".

وتشجع التوصيات الجديدة أيضا على ضرورة جمع الرضيع بأمه في أسرع وقت ممكن بعد الولادة، من أجل المساعدة على منع حدوث متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع.

وأشارت التوصيات التي نُشرت في دورية طب الأطفال، إلى أن الرضاعة الطبيعية قد تمنع متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع، ومع ذلك، يجب ألا تنام الأم مع رضيعها في نفس السرير.

جدير بالذكر، أن انتشار متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع قلّ في العقود الأخيرة مع حث الأطباء الآباء على جعل الرضع ينامون على ظهورهم بلا وسائد أو حشوات لينة أو لعَب توضع بجوارهم، مما قد يؤدي إلى تعرضهم لخطر الاختناق.

ويمكن أن تحدث حالات الوفاة هذه نتيجة مجموعة مختلفة من العوامل، بينها تشوهات في المخ أو مشكلات في الجهاز التنفسي عند الرضع، إضافة إلى نوم الطفل ووجهه إلى الأسفل على سطح لين، مما قد يؤدي إلى الاختناق.

المصدر: رويترز

ديمة حنا

القدرات العقلية عند المرأة تنخفض بدءا من سن الـ50
زرع بكتيريا معوية جديدة قد يعالج التوحد
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 27 كانون2 2017
  8953 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك 1- أوقفي الضرب:بهدوء ودون صراخ، أبع
9717 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد – شبكة الإعلام في الدانمارك برعاية وزير الثقافة والسياحة والآثار السيد فرياد رو
9553 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تم تصميم روبوت أطلق عليه اسم "كاسبر" لمساعدة الأطفال ا
9120 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك تخرجين بصحبة طفلك إلى أحد الأماكن العامة،
9406 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك هناك مجموعة كبيرة من الاسباب التي تؤدي الى رفض
7303 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك إن الطفل الانطوائى يعانى من الشعور بالوحدة والإ
6558 زيارة 0 تعليقات
      حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك   تضطر بعض الأمهات إلي ترك الأطفال وحدهم با
6171 زيارة 0 تعليقات
        حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك تشكو بعض الأمهات من تغير في لون براز طفله
5134 زيارة 0 تعليقات
   حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  أن الصغار تواقون إلى مزيد من العاطفة الصريحة
3839 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  - عندما يصل الطفل الرضيع لمرحلة تجربة طعام جديد
3035 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال