الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 419 كلمة )

السلطة الرقابية تحتاج الى رقابة..!! / واثق الجابري

صرح أحد أعضاء مجلس محافظة بغداد عن كتلة الأحرار؛ عن وجود نوايا لإستجواب وإقالة محافظي البصرة وكربلاء، ووزراء التربية والزراعة والصحة؛ في إشارة الى ردود فعل وإستجوابات متبادلة وثارات سياسية، وتعبير عن صراعات تشهدها القوى السياسية عامة والتحالف الوطني خاصة، وأن الخطابات والشعارات تختلف عن الأفعال وردودها.
 جاء التصريح بعد إقالة محافظ بغداد؛ على خلفية إستجوابه من كتلة دولة القانون، وتحالف الأخير مع إتحاد القوى للتصويت على الإقالة.
 لا يعلم أحد؛ في أي باب وتحت أيّ عنوان يمكن إيجاد علاقة إدارية؛ بين إدارات المحافظات التي تسعى لتطبيق القانون 21 لمجالسها، والذي يعطيها الحرية بإدارة نفسها بممثليها، وأن كانت بغداد عاصمة للعراق؛ فلا يوجد ربط إداري مع كربلاء والبصرة، ولا إرتباط إداري مباشر مع الوزارات، ولكن معظم الكتل لم تدع شاردة وواردة؛ إلاّ وإستغلتها للمحاصة؛ ومنها جاء الحكم المسبق على إقالة المحافظ قبل الإستجواب، والرد من كتلة المستجوب؛ بالثأر وإستخدام أعضائها النواب والمحليين للإنتقام ضد مخالفهم.
 الإتهام والتبرير جاهز من كلا الطرفين؛ المستوجب يقول إستجواب سياسي، والمُستوجب يقول فساد، والسلطة الرقابية كأنها تحتاج الى رقابة، ولا أحد يقبل الخروج المُشرف والإستقالة، ولا مَنْ يفعل الإستجواب لغرض الإصلاح، والكل يتحدث عن الفساد والفشل والصراعات السياسية والمحاصصة، وكل يتهم الكل بشتى الإتهامات وعرقلة بناء الدولة إلاّ هو، وقبب البرلمان والمحافظات بدل الدور التشريعي الى ساحة تصفيات سياسية ومناكفات.
 إن مجالس المحافظات والبرلمان؛ ما هي إلاّ سلطات تشريعية رقابية؛ من واجباتها خدمة المحافظة في الأولى والثاني للدولة بمختلف مكوناتها؛ دون الإنحياز لجمهور الناخبين ورقعتهم الجغرافية، ومثالنا واحد من عدة شواهد للأفعال السياسية، التي لا تترك مجالاً إلا وتحركت بدوافع سياسية، ومعظم الجهات تدافع عن فاسدها وأن غرق بالفساد، وبالمقابل جهات تتهتم الآخر وأن كان مثالاً للنزاهة والإخلاص والعقلية والإستراتيجية، وما الإصلاح والإستجاوبات؛ إلا كمقدمة لصراع إنتخابات سياسية؛ يعملون عليها ليل نهار من يوم رفع صندوق الإقتراع الى وضع ما يليه.
 كل الافعال السياسية والتشريعية والخدمية خضعت للحسابات السياسية والانتخابية، وتعاونت بعض الأحزاب والكتل على فسادها وأنصر أخاك ظالماً، ولا تُناصر مظلوماً!!
 الإستجوبات والرقابة والإقالات؛ أفعال دستورية لا نقاش فيها؛ إلاّ أنها أنحرفت عن سياقتها الدستورية والوطنية، وما زاد طينها بلة سوى ذلك الإعلام والساسة السطحين، الّذين إعتقدوا أن الخلافات وصلت الى كسر العظم عندما بلغت الى مجالس المحافظات بين كتل بعينها، وهذا ما ولد ردود فعل معاكسة لأطراف بنفس التفكير، وبدأت الأطراف السياسية تحصد أخضر غيرها، ولا تشعر بقيمة الواجبات الرقابية والتشريعية، وتخدم مواطنيها بتجردها من الحزبية، وها هي بعضها تبحث في بعض عن مناطق رخوة للإطاحة بالآخر، ولكن الغرابة أن تجد عضو في مجلس محافظة او مجلس نواب متورط بفساد ومهمته رقابتة، وجعل من واجبه أداة للإبتزاز كما فعلها بعض البرلمانيين، وبهذا نقول أن السلطة الرقابية تحتاج الى رقابة والرقابة الى رقابة والى ما لا نهاية...!!
 
واثق الجابري

قراءة في زيارات التحالف الوطني للمحافظات / واثق ال
التسوية؛ بين العراق والسعودية / واثق الجابري

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 06 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 26 كانون2 2017
  3932 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو وقاص الاثارة في الزيارة السيد والبابا / سامي جواد كاظم
05 آذار 2021
الكفر ملة واحدة..البابا الصليبي والسيد الصفوي وجهان لعملة واحدة. " إِن...
زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

فضل الجِهاد كلمة عدل عند إمام جائر." حديث نبوي شريف.محافظة ذي قار, كانت تحمل اسم لواء المن
40 زيارة 0 تعليقات
وأنا أتصفح رفوف مكتبي التي تنوء من ثقل ما تحمل على ظهرها، وجدت مجلة صفراء اللون ورقها متهر
58 زيارة 0 تعليقات
عهدناها عاقلة ، لأخطاء فادحة غير منزلقة ، ولا بين قوسين في تعبير غير ايجابي عالقة ،هادئة ف
43 زيارة 0 تعليقات
صار من الممل ذكر أهمية الدور الذي يلعبه المعلم في المجتمع، لما في الأمر من تكرار لآلاف الط
49 زيارة 0 تعليقات
(صفحة من كتابي المؤمل إنجازه عن ابنتي الملهمة الراحلة سماء الأمير) سأذهب الى الطبيب عزيزتي
41 زيارة 0 تعليقات
 لا غرابة ولا استغراب في اطلاق مصطلح ذباب العدوان الإلكتروني، على مجموعة تمتهن أساليب
69 زيارة 0 تعليقات
في هذا الوقت الحرج ونحن ننتظر بفارغ الصبر توزيع اللقاح كورونا ومتى سوف ترحمنا الحكومة وتست
72 زيارة 0 تعليقات
جلس على قارعة الطريق في الركن المعتاد عليه في كل يوم كان الجو جميلا ونسمات الهواء العليل ت
89 زيارة 0 تعليقات
ما اجمل ذلك الليل الذي كان يرخي بجناحيه على قاعة المنتدى الثقافي في النادي السياحي بأبوظبي
92 زيارة 0 تعليقات
بعد دخول العراق إلى الكويت تدخلت امريكا وحررت الكويت من صدام.مر العراق بحصار قاتل وتسرحنا
94 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال