السويد / سمير ناصر ديبس
شبكة الاعلام في الدنمارك

  ما دفعني للكتابة عن الزميل المبدع والصحفي اللامع محمد الياسري ، قلمه الجريء وحسه الصحفي  المرهف وافكاره الجميلة في أختيار المواضيع التي تكون الأكثر تشوقا والأقرب الى القراء ، ولكن نجده اليوم شاعرا مبدعا ومتألقا بعد صدور ديوانه الشعري الجديد ( شفتان من نار ) الذي طبع بمطابع بيروت عن دار الجواهري للطباعة والنشر .                              بعد تصفحي لهذا الديوان وجدته يتميز بالقصائد الجميلة التي تميل الى حب وعشق وغزل النساء ، وهو الأسمى والأغلى لدينا نحن الرجال ، و( المرأة ) هذا الكائن الجميل الذي خلقها الله لنا تستحق منا ان نختار لها أرق واحلى واعذب الكلمات ، كون المرأة هي الاجمل من الجمال ، وهي الكبرياء والشموخ والعنفوان ، والزميل الياسري قد جسد هذا الوصف بكل اشكاله وأبعاده في ديوانه الشعري الجديد من خلال أختياره أدق وأثمن المفردات لهذا المخلوق العجيب ، والتي صاغها بقصائده الشعرية ليقدمها لنا ولجمهوره ولمحبيه بهذا الشكل الرائع في ديوانه الشعري ( شفتان من نار ) .     الزميل محمد الياسري يعتبر واحدا من رواد الصحافة العراقية ، وأسما كبيرا وخالدا في مجال الصحافة والأعلام ، وأنه ( مدرسة ) تتعلم منه الاجيال الشبابية من الصحفيين والاعلاميين ابرز انواع الفنون الصحفية والأعلامية ، اذ نجده انسانا متواضعا ومحاورا جيدا ، يتمتع بأخلاق رفيعة عالية ، ويتميز بالتزامه الدقيق في المواعيد ، ونجد ان مايميز كتاباته والمواضيع التي ينشرها في الصحف والمحلات ، الكلمة الصادقة والمعبرة والتي تجسد وتعكس شخصيته المرموقة في المجتمع ، كما انه حلو المعشر يتمتع بعلاقات طيبة مع جميع من حولة وكافة معارفه ، كتب خلال مسيرته الصحفية الطويلة الآلاف من المواضيع والمقالات والاعمدة الصحفية والاخبار والتحقيقات المصورة المتميزة ، اضافة الى اختياره طريق كتابة الشعر ليكون شاعرا متميزا يضاف أسمه الى قائمة الشعراء العراقيين المبدعين .                                        مبروك للزميل محمد الياسري ديوانه الشعري الجديد   ( شفتان من نار ) ، ومن تألق الى تألق في الاعمال الصحفية والشعرية والادبية القادمة والتألق الدائم في حياته العامة .