الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 131 كلمة )

اعلاميون في الذاكرة : ليث الحمداني...نموذجآ / عكاب سالم الطاهر

صحفي يساري رائد.حل في بغداد،وعمل في صحافتها(اليسارية خاصة).لم نلتقي بشكل مباشر،ولكني كنت اقرأ له،واتوقع انه كان يقرا لي.حتى عام 1988،حيث التقينا تحت خيمة جريدة الاتحاد،التي صدرت عن اتحاد الصناعات العراقي.ومع ان الحمداني(ابو ميلاد)،كان نائبا لرئيس التحرير،الا انه كان رئيسا للتحرير فعليا.وتحت ادارته،شهدت الجريدة تطورا كبيرا،رغم انها قطاعية.تحت خيمتها التقينا.وقامت بيننا علاقات احترام متبادل.وسبقني بالعمل فيها:عادل العرداوي،ورشيد الرماحي،ورعد اليوسف،ووليد لقمان ..و عدد من الصحفيين المعروفين. استمرينا بالعمل سوية،الى ان اجتاح العراق الكويت،فتوقفت الصحف القطاعية،ومنها جريدة الاتحاد. زرت الاعلامي ليث الحمداني حيث يعمل في وزارة الصناعة.وقدم لي المساعدة .وافترقنا ،وغادر ليث،واغترب لاجئا في كندا.لكنه لم يغادر الصحافة،فاصدر جريدة هناك.تواصلنا عبر البريد.اسجل للصديق الاعلامي (ابو ميلاد)،انه بعد الاحتلال،لم يتحامل..عاد للعراق بعد الاحتلال،لكنه لم ينسجم مع الاوضاع الجديدة.وهكذا عاد الى ديار الغربة. الحمداني كفاءة اعلامية عراقية متميزة.ندعوا له بالعمر المديد.

الكاتب : عكاب سالم الطاهر
رسالة بغداد .. معرض بغداد الدولي للكتاب بمشاركة ما
عكاب سالم الطاهر / (حوار الحضارات) اصدار جديد

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 27 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 19 آذار 2017
  4453 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

لم يعد المطلعون على الأحداث المتتالية في الساحة العراقية ولاسيما الأمنية، أن يصمتوا او يكت
4997 زيارة 0 تعليقات
رحم الله أمي وجعل الجنة مثواها ومستقرها، وكل تحيات التقدير والاحترام والحب لروحها الطاهرةق
5562 زيارة 0 تعليقات
كنا نزرع نبتة في عيد الشجرة، تنمو معنا، تخضر، تعانق النسمات الباردة، تتدلى منها لآلئ الندى
5464 زيارة 0 تعليقات
يعلم من يهتم بالشأن السياسي, أن تشكيل التحالفات والإئتلافات, ضروري أحيانا, لتكوين كتلة قوي
4481 زيارة 0 تعليقات
كلما اشتد بي الحنين والشوق الى المباديء الوطنية الحقة شدتني الذاكرة الى ابو هيفاء مرتضى ال
4783 زيارة 0 تعليقات
بدأ شهر الأفراح بولادة جبل شامخ وهو مولانا سيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين (عليه السلام)
5459 زيارة 0 تعليقات
  تكثر الاشتباكات بين القوى الامنية وقوى مسلحة تنسب الى هذا الطرف او ذاك او الى
4709 زيارة 0 تعليقات
هل كان كرار كيوسف عليه السلام، بهي الطلعة، حسن الخلقة جميل الوجه والصورة، ما جعل أخوة يوسف
4443 زيارة 0 تعليقات
مهداة الى جميع اصدقائي صديقاتي في الهيئة العامة للاثار والتراث ومن تركوا اثرا في حياتي اشي
4234 زيارة 0 تعليقات
تقاس اية امة ودولة في العالم بأعمار شبابها فكما كانت أعمار الشباب في بلد ما مرتفعة فهو دلي
3966 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال