الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 240 كلمة )

العبادي في واشنطن / ادهم النعماني

ليس باستطاعتنا أن نضع الأماني العراقية أو الرؤية العراقية للمشكل المستعصي هنا خارج اللعبة السياسية وإنما نتمكن من القول إن رجل السياسة العراقي صادق كل الصدق فيما يخص إنهاء ظاهرة داعش وأخواتها والشروع بترتيب البيت العراقي ووضعه على سكة البناء والعمران في شتى الاتجاهات. نعرف جيدا أن العراق وعلى مدى 15 عاما دفع اثمان باهضة من دمه وعرضه وعمرانه. فهو إذا يريد خاتمة سليمة وصحيحة لهذه التراجيدية الدموية الموحشة البربرية فقد اصطبغت الأرض العراقية طولا وعرضا بالدماء الطاهرة. وقد تهدم البنيان العراقي في كثير من مدنه. وهجر الملايين من أبنائه. لكن وهنا لب المشكلة وعلتها الكبرى ومعضلتها المستعصية،أن علم السياسة وعملية إدارة الصراع الجيوسياسي لا يتعامل بالمرة مع الأمنيات وخاصة مع القوى ذات القدرات العسكرية الضعيفة والعراق من هذه القوى الضعيفة الواهنة المهيضة الجناح.ان الولايات المتحدة الأمريكية تخوض صراع استراتيجي مع قوى كبرى تنافسها وقد اختارت منطقتنا لكي تكون ساحة المعركة الابتدائية وهي في ذات الوقت تمارس أهداف متعددة منها جعل المحيط الجغرافي لمنافسيها في حالة يخدم مصالحها إضافة إلى استنزاف الطاقات الاقتصادية لدول المنطقة خدمة لشركاتها المنتجة. من هذا الباب لا يجب التعويل على موقف أمريكي إيجابي فيما يخص المشكلة العراقية. المفترض على بغداد أن تكون في موقف حدي مع واشنطن أما أن تكونوا معنا بشكل صادق بإنهاء الصراع في العراق والا سيكون لنا موقف مخالف تماما. الموقف العراقي الحالي موقف متراخي ولا يواجه حقيقة الأمور بجدية واضحة. البقاء على موقف كهذا الذي جرى خلال 15 عاما لا يخدم مصالحنا بالأمن والسلم والبناء. ادهم النعماني مدير التحرير لافتتاحية الشبكة

احتفاءً بيوم الشعر العالمي : منتدى السنونو العالم
اليوم وايهاب / بقلم فوزية موسى غانم

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 17 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 22 آذار 2017
  5455 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

التحركات السياسية النشطة للحكومة العراقية وهذا النشاط الملحوظ في انطلاقها على محيطها العرب
194 زيارة 0 تعليقات
إنهم عصبةٌ آمنت بتشويه الوطن وتمزيق التاريخ ،فازدادوا غواية ً، يمتطون احصنة السياسة بشعارا
127 زيارة 0 تعليقات
تشكل العشيرة حيزا مكانيا واجتماعيا - ثقافيا رئيسيا في المجتمعات القديمة وبعد التحولات الأخ
263 زيارة 0 تعليقات
تتواجد شخصية غريبة في مجتمع الدوائر الحكومية، خبيثة الى درجة كبيرة وحاسدة لا يمنعها شيء من
155 زيارة 0 تعليقات
 هكذا انشغلت وكالات الأنباء ووسائل الإعلام بزيارة الحبر الأعظم في الفاتيكان إلى المرج
244 زيارة 0 تعليقات
شيء جميل ورائع أن يخطو المرء في أي عمل يقدم عليه بخطوات محسوبة ومدروسة العواقب، وأن يكون ا
256 زيارة 0 تعليقات
بعد سبعة عشر عام من الغزو الامريكي ,لوحت رغد صدام بالنزاهة وهي من عُرفة بإراقة الدماء نتيج
224 زيارة 0 تعليقات
 ماذا تريد السعوديه منا ؟ بعد ان لعبت كل وسائل غيلها، وتلونت وسائل تدميرها، من تحريض
217 زيارة 0 تعليقات
 مدينة وكانك أمام معمل إنتاج فخم لرجال تحمل دواوينها في اصطفاف مهيب، لرجال الشعر الاب
177 زيارة 0 تعليقات
 كان نجلا لآخر الرؤساء المعتدلين في العراق ‪قبل عام تقريبا من رحيل آخر رئيس معتدل في
193 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال