الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 112 كلمة )

نحو الداخل المتآكل / سميرة سعيد الزهيري

نحو الشرق
رئة البوابة  المسلولة
تسعل الموت رجالا سمرا.
منذ الثمانينات...
الحدود تأكل أطرافها
والمدن تفرغ أمعائها نحو البعيد,
تَآكلَ الكبد رويداً
وتبعه القلب…
وحين عادوا ..بنعاوي الملايات
تكاثرت الفوَط السوداء …
كالقمل برؤوس الأرامل.
كل معذبة منهن ...
غادرها الجلوس ...
حين اصبحت عمود البيت
.
.
في التسعينات……….
تنفست العلب المسكونة  منتفخةً بالفزع
و…………….
 الرعب الطائر, بأجنحة القنابل
المتساقطة………
نثار حلوى متفجرة….
ملأ سطح البيت
لم تكن الحرب  ساعتها...
سياحة واصطياف للدول المجاورة
بل تقنيناً رشيداً….
لنفقات رحلة العودة المضادة
فغرقنا في برك الدم...
.
.
منذ 2003
تداعى الكرسي
من نخر السوس…
سواد الدخان الكثيف حجب
بياض رايات الاستسلام المرفوعة
بأيدي الأطفال….
هذه المرة …………
الحرب لم تكن اهزوجه
للدبكة بالعُقْل المهتزة بالنفاق.
حين صهرت قنابل اليورانيوم
أجساد الجنود في حواضن المدن.
وتطشر الرصاص…
 كبذور زهرة عباد الشمس
……. في الباحات.
مُنبتة موتاً جديد اللون..
……….
على الجَرار
تبخترَ الحبل
يسيرُ بالخوف والقتل والألم
في الأجساد………..
بلا خجل ……….
من نظرات اجيال الحروب
اليائسة………...
على الجرار
ناعور النزف مازال يدور بالدم
سميرة سعيد الزهيري

صدور رواية بلغة موليير للكاتب المغربي ماحي بينبين
سياسات الاستبداد والإرهاب والقسوة تميز نهج الدكتات

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات 1

شبكة الاعلام في الدانمارك في الأربعاء، 29 آذار 2017 19:09

أود أن أحييك ست سميرة حيث أنك في قصيدته أعلاه لامست جرح من جروح العراقيين وما أكثرها في هذا الزمان الصدأ. أود التعريف بنفسي انا الكاتب هشام التميمي .

أود أن أحييك ست سميرة حيث أنك في قصيدته أعلاه لامست جرح من جروح العراقيين وما أكثرها في هذا الزمان الصدأ. أود التعريف بنفسي انا الكاتب هشام التميمي .
زائر
الجمعة، 16 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 20 آذار 2017
  4518 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

تزمَّلَ رأسي ترواده النبوةملأ الخوفُ زوايا المكان فيا أيها الْمُزَّمِّل ايها العقل المقدس 
11 زيارة 0 تعليقات
حل رمضان ، ومعه تحل الحكايات والذكريات ، فمكانته عميقة في الوجدان، وله عبق خاص، وحضور مميز
19 زيارة 0 تعليقات
 يؤمن كونفوشيوس بنزعة البشرية الى الخير، قام هو واللوتسا مؤسس الطاوية بدمج مفهوم (الت
26 زيارة 0 تعليقات
صباح بان أرخى ليل مصون والندى تجلى انعاما مركون البلابل غردت في أعشاشها تشدو الحياة من هذا
31 زيارة 0 تعليقات
الحالمون نحن الله في خاطرنا قريب منا رغم تحكم طغمة بارعة في كسر الخواطر لا نطلب الكثير ولا
31 زيارة 0 تعليقات
لم يشأ ان يعاتبها او حتى يصلح مافسد بينهما وقرر أن يترك لها زمام الأمور لترسو بسفينتهما ال
32 زيارة 0 تعليقات
خذني ألم خذني شجن خذني خذ قلبي الحزين وأنت في شرياني دمعة كسحائب المُزنِ تمطر كل حينِ خذني
35 زيارة 0 تعليقات
جنى الميلاد تهنئة رمضان كل عام والحب بخير وسلامللطفل للحياة للآمال نحننسير في طريق تعبده ل
36 زيارة 0 تعليقات
إن الشعر في طبيعته وليدُ البيئة, متأثرٌّ بها ومؤثِّرٌ فيها بالأخص ذلك الشعر الذي لا تشوبه
36 زيارة 0 تعليقات
عندما تجتاحك القوة من الله لا يكابدك الوهن والألم... هي عبارة طالما رددها صاحب تلك العقدة
38 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال