الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 206 كلمة )

دوائر داخل الدائرة / سميرة سعيد الزهيري

سيف سعد،
نهر جاسم ،
مملحة الفاو،
الشوش...
وكم ... وكم ؟ من ثقوبٍ في القلب؟
أنبتت توابيت تغلف الروح،
بخرقةِ علم .....
لمن؟
الطغاة شاؤوا لنا العدم .

ورياح الموت اشتهت ،
ذرَّ مزْقنا اذا هبت، وما انتهت..
بعاصف الكويت ، كان الهدم.
غوغائي إلى حيث، بلا ندم،
بين دفات شاحنات المنية,
استخلصوه عصير لحمٍ ودم.
.............
مسحوقٌ روح النخيل،
لا شئ سوى الخوف ،
مساراً وطريقا...
وذاك الجوع .. اكل حصران البدن،
وما تبقى للحتفِ مُقدم...
وكم ... وكم؟ سنين عجاف؟
أكلتنا واكلناها بلا امل.
هو الموت صديقا عزيزا
زائراً طويل المقام بلا خجل
والجرح نازف ، لا يعرف ما معنى
الالتئام ....
..........
سقطَ الصنم ،
وقفَ الظلُ متحدياً متعدد الانعكاس
بألسنة سوطية... تسوس الجهل والعماء،
مكتملةً مربعات الدم، لعبةً هوجاء.
حدرة بدرة، وأحصيت بأشواطٍ بعد العشرة،
فأفلت الرهان, تعباً من العَدْ.
ياللهول................
كل هذا الشر,......
خطيباً كصاروخ نافذ السم
يزعق اسماء ضحاياه،
الضالين والمغضوب عليهم
بالسوّم الزؤام .
رباه!!
إن كانت خليقتك ، لا تعجبك الآن !!
لِمْ هذا التَعَب؟ عجن الطين؟
وزرع التفاح ، شجراً بهياً!
كيف يعقل ؟ والممنوع مرغوب.
حتى للطفل!
هل كان الشيطان لعبة اطفال؟
وتهريج مسرحية تعاقبنا بالحد؟
والرِّدة للانسانية صعبة لهذا الحد!
فتحيا تماثيل الصنم،
بهوّج أعمى بلا خجل.
عودةً للسلف؟

#سميرة_سعيد
اللوحة للفنان ميثم راضي

الانسان بين عنصر الانفعال والتضاد السلوكي افيون ال
حسين حربة،، مخيلة عراقية تمنح الجمال الى العالم /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 19 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 17 نيسان 2017
  4361 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...

مقالات ذات علاقة

ياعراق مضى 26عاما على حلم العراقي العالمي منذوالعام 1986 في المكسيك.وتلت السنوات والعراق ف
16230 زيارة 0 تعليقات
هروب (كوكو) واعجوبة عودتها ؟!! اثبت علماء النفس والمجتمع وجود التفاعل الفطري لعلاقة الإنسا
7723 زيارة 14 تعليقات
من كان همه قطعة أرض جرداء مهجورة مساحتها (200 م) كانت قيمته أن يراجع دوائر الدولة ويقدم ال
7688 زيارة 0 تعليقات
السيد رئيس مجلس النواب العراقي أ لأ تخجلون ولو لمرة واحدة فلسطينيون يتبرعون للنازحين العرا
7432 زيارة 1 تعليقات
بدأت يوم جديد مملوء بالأحزان .. بحثت عن أضيق ملابس وإرتديتها .. ووضعت مساحيق التحميل لأول
7135 زيارة 0 تعليقات
هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
7069 زيارة 0 تعليقات
من الحكمة ان يتحلى المرء بضبط النفس والتأني في اختيار المفردات. والأكثر حكمة من يكظم نفسه
6581 زيارة 0 تعليقات
مهرجان القمرة الدولي الأول للسينما تظاهرة عالمية في البصرة"  عبد الأمير الديراوي البصرة :م
6509 زيارة 0 تعليقات
سابقا كانوا الرجال يتسابقون عند حوانيت الوراقين في سوق المتنبي وغيره يبحثون عن دواوين العش
6507 زيارة 0 تعليقات
  دراسة لقصة ( قافلة العطش):تنفتح قصة "قافلة العطش" على مجموعة من المعطيات الفكرية والحضار
6378 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال