الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

واحنا شذرها .. / وداد فرحان

لم تصيبني الصدمة من عدد المقابلات التي صرح بها علانية وبحماسة مفرطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للاستيلاء على ثروات العراق النفطية، بل الصدمة أن الحكومة العراقية وبرلمانها الموقر لم يردا أو يعالجا مثل هكذا تهديد علني، بل هما مشغولين بتوجيه التهم بعضهم للبعض الآخر.
بملء فمه يقول ترامب أن العراق لديه ثاني أكبر خزين نفطي بالعالم بقيمة 15 ترليون دولار أمريكي. وأن أمريكا ذاهبة الى العراق للاستيلاء على النفط كغنائم حرب من حصة المنتصر، مستهزئا من سيادة العراق بالقول: ألا ترون أن الناس هناك تنهب باسم السيادة، سأستولي على الثروة، على النفط وليس هناك شيء اسمه العراق، قادتهم فاسدون، ولا يوجد شيء اسمه عراقيون فهم منقسمون الى طوائف وعرقيات. مضيفا: سأرسل قوات الى العراق وأخذ النفط منهم، لن نبقى أغبياء وهذا ما نفعله.
وعلى قاعدة المثل العراقي القائل "ضاعت فلوسك يا صابر" أصبح موقف السراق محرجا عندما صرح بان الأموال المودعة من قبل السياسيين العراقيين في المصارف الأمريكية هي ملك للشعب الأمريكي.
وكانت الخزينة الأمريكية قد نشرت أسماء السياسيين السارقين المودعين سرقاتهم في المصارف الأمريكية والتي تبلغ المليارات.
لقد صفقنا كثيرا، وهتفنا عاليا لتأميم النفط "نفط العرب للعرب، موتوا يا رجعية"، واليوم تأتي الرجعية لتعيد النفط للإمبريالية بوضح النهار وتدعونا لاحقا للهتاف " نفط العرب لترامب، موتوا يا عراقية".
الرجل بقوته وعنجهيته واصراره مسح وجودنا كأمة وكتاريخ وكشعب، إلا انه كان منصفا حينما يؤكد أن قادة العراق هم سراق ثرواته، فلم لا يكون علنا هو المتسيّد على الثروات. تسيّد أيها السيد عسانا نعود الى ارضنا نزرعها واهوارنا نديم صيدها وننعم بخيراتها، ونغني "كاعنا فضة وذهب، واحنا شذرها.. وشحلاة العمر لو ضاع بعمرها " .

ماذا قدمنا للأرض؟! / وداد فرحان
لوح خشبي! / وداد فرحان

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 26 أيار 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 22 نيسان 2017
  3817 زيارات

اخر التعليقات

زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...
زائر - فاعل خير ثورة الاقتصاد المعرفى / حمدي مرزوق
28 نيسان 2020
فى الحقيقه سعدت بقراءه ماكتبه اخى حمدى الذى ظل يجاهد فى الحياه عندما ت...

مقالات ذات علاقة

لا اعرف حتى اللحظة، سبباً واحداً لتخلي الدولة، عن واجباتها تجاه الشعب، لاسيما في مجالات تب
2106 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجيمكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركسيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراقيي
5014 زيارة 1 تعليقات
يتفق الجميع على ان ثقافة الكراهية مؤشر للتعصب بكافة انواعه. وان مواجهة البغٌض المتزايد للا
497 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6010 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6093 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5832 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6168 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6095 زيارة 0 تعليقات
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
5938 زيارة 0 تعليقات
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
6174 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال