الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 406 كلمة )

التربة الحسينية والكتابات الباطلة / د. حسين أبو سعود

لا شك ان صناعة وبيع التربة الحسينية هي تجارة رائجة لا سيما وان الشيعة يرون وجوب استخدام هذه الترب ذات الاشكال والاحجام المختلفة في البيوت والمساجد ولكن لا احد يسأل  نفسه عن مصدر التراب الذي يصنع منه التُرب، هل هو من اطراف القبر  الشريف ام من اطراف المدينة، ولا شك بان القداسة تنحصر في القبر واطرافه واما ما بَعُد عن ذلك لا يكون مقدسا لأنه  تراب عادي يدوسه الناس بالأحذية وتقام عليها الحمامات والمرافق الصحية والمحلات وغيرها وقد يبصق البعض على الأرض، وعلى أي حال فان هذا ليس موضوع البحث وانما هو الكتابات التي تزخرف بها التربة الحسينية وفيها أسماء الله و الائمة عليهم السلام ، ونحن نعلم بان التربة الحسينية غالبا ما تتعرض للانتهاك كأن تداس بالأرجل دون قصد فضلا عن انها توضع على الأرض بمستوى الاقدام وعليها أسماء مقدسة شريفة ، ويحدث أحيانا في المناطق الحارة وبفعل العرق المتصبب من الجبين ان تلتصق التربة بالجبهة حال السجود فتسقط على الأرض عند القيام او تتدحرج فتذهب بعيدا عن متناول يد المصلي.
لقد رأيت ذات مرة  احد الفضلاء على اليوتيوب وهو يتحدث عن رأي السيد السيستاني بالكتابات على التربة فقال انه لا بأس بالكتابات ولكن الأفضل ان تقلب التربة على وجهها والسجود على الوجه الاخر الاملس منها، وانا أقول بان تلك الكتابات فيها بأس شديد وعلى المراجع ان يمنعوا الكتابة على التربة لأسباب منها انها تصرف النظر عن الخشوع والخضوع لله في حال كون الأسماء لمخلوقين من دون الله (ان المساجد لله فلا تدعو مع الله أحدا)، كما ان هناك اتهامات من البعض المخالف بان الشيعة يسجدون للحجر ويعبدونه من دون الله وهذه الكتابات تفتح لهم المجال اكثر للطعن في عقائد الشيعة ، وفي منع الكتابات سد لباب الذرائع، وقد روج البعض بان اكل هذه الترب شفاء وعندما جوبهوا بنصوص حرمة او كراهة اكل التراب والطين يقولون الا تربة الحسين كما في في حالة الجزع فيقال كل الجزع مكروه الا على الحسين ، ولبس السواد مكروه الا على الحسين وكأن الحسين حالة خاصة منفصلة عن جده الاكرم وابيه المرتضى عليه السلام.
انا لا اريد هنا ان أقول بان مساجد الانسان هي سبعة وإذا كان السجود على التربة واجبة فلماذا يتم حجب باقي المساجد عن التراب والاكتفاء بالجبهة لانها ان وجبت تجب عليها كلها وليس الجبهة فقط اذ ترى المسجد قد فُرش بأفخر أنواع السجاد وتكون مساجد المصلي الستة كلها عليها ما عدا الجبين الذي يستقر على طين مطبوخ عليها كتابات بأسماء المخلوقين لا روحانية فيها ويقال انها من تربة الحسين وهي ليست كذلك وانما تؤخذ من تراب ضواحي المدينة  اذ لا احد يسمح بالاقتراب من تربة قبر الحسين.

اين نهر الفرات من كربلاء / حسين أبو سعود
قصة قصيرة - السجينات البريئات / حسين ابو سعود

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 19 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 14 أيار 2017
  3503 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فتر
4688 زيارة 0 تعليقات
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف ال
5079 زيارة 0 تعليقات
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات ا
4667 زيارة 0 تعليقات
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقط
4467 زيارة 0 تعليقات
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التو
4651 زيارة 0 تعليقات
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بال
4794 زيارة 0 تعليقات
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير
5132 زيارة 0 تعليقات
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام ي
4676 زيارة 0 تعليقات
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد
5391 زيارة 0 تعليقات
دستوريا يجوز الغاء مجالس الاقضية والنواحي وتعيين قضاة في مجلس مفوضية الانتخابات وتقليص عدد
6234 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال