الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 301 كلمة )

مصيبة ونزلت على رؤوس الصحفيين / هادي جلو مرعي

هم ليسوا أربعين بل كانوا خمسين بعد الأربعمائة ممن قتلهم الإحتلال والإرهاب والسلطات والمجموعات المسلحة والعصابات لكن الأربعين الذين أعنيهم هم الصحفيون الذين قتلوا خلال السنتين الماضيتين وتحديدا من 3 مايو 2015 الى 3مايو 2016 والى 3 مايو 2017 وكنت وزملائي في المرصد العراقي للحريات الصحفية نحصي عدد قتلانا من الصحفيين ووجدنا ان عدد الذين قتلوا منهم خلال العام الجاري الذي سينتهي في 3 مايو 2017 بلغ 18صحفيا وقد أشرنا إنخفاضا بسيطا في العدد بفارق إثنين عن العام الماضي لكننا صدمنا في نهاية نيسان بمقتل الزميل العزيز الشهيد حيدر المياحي مراسل الإعلام الحربي في مدينة الحضر جنوب الموصل ثم بلغنا ان الزميل رسول السكيني الجريح قد توفي هو الآخر وبالتالي تساوى لدينا الرقمان وصارا عشرين بعشرين خلال سنتين وهو رقم مخيف بالنسبة للذين يسقطون في الميدان منذ 2003 وحتى اليوم وهو رقم كبير وكبير جدا مقارنة بمن فقدوا على مستوى العالم طوال عقود.

إذن هي مصيبة كبرى فمقارنة بعدد القتلى من المواطنين الذين يشتغلون في مهن أخرى نجد إن عدد الضحايا من الأطباء أو المهندسين وسواهم لايقارن بعدد نظرائهم ممن قتل من الصحفيين الأعزاء ومرد ذلك الى طبيعة العمل الصحفي الذي يواجه تحديات مختلفة أولها صلتهم المباشرة بالحروب والحوادث العنيفة. فأغلب القتلى من الصحفيين سقطوا في أثناء التغطية الميدانية وحين ينتقلون الى ساحة الحرب.

عندما كانت الحرب مشتعلة بين القوات الأمريكية والمقاومين لها كان سقوط الضحايا مألوفا ومنهم الصحفيون بالطبع بينما كان النزاع الطائفي سببا في فقدان آخرين وكان للقاعدة ولداعش دور مثير للإستهجان حيث قتل إرهابيو التنظيمين عشرات الصحفيين في ديالى والموصل وكركوك والرمادي وصلاح الدين وبغداد. وقد تعددت الأسباب لكنها كانت بنتيجة واحدة تمثلت بقتل المزيد من الصحفيين.

لم تنجح السلطات حتى اليوم في وضع حد لآلة القتل ولاحتى للإنتهاكات التي يواجهها الصحفيون والإعتداءات التي تطالهم والمحاكمات التي يواجهونها بدعاوي من سياسيين وتنفيذيين ورجال أعمال وطبقات إجتماعية لايروق لها الدور الذي يقوم به ابناء وبنات الإعلام

إنها فعلا مصيبة ونزلت على رؤوس الصحفيين.

صياغات شكلية في الفن ، تستتر وراءها قيمها المعنوية
ماكرون.. هل يعترف رسميا بجرائم فرنسا تجاه الجزائر؟

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 14 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 16 أيار 2017
  6212 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

لظرف طارئ تواجدنا في مستشفى اليرموك ليل الاربعاء 7/12 – وما أن استقر وضع زوجي قليلا حتى جذ
6005 زيارة 0 تعليقات
سعيد لأن حادث اختطاف الزميلة أفراح شوقي انتهى بعودتها الى منزلها ، وكنت ممن استنكر هذا الح
5408 زيارة 0 تعليقات
في حي العدالة /شارع الجنسية  بمحافظة  النجف الاشرف  ترقد قامة أدبية شامخة أ
6668 زيارة 0 تعليقات
أزدياد الفضائيات بلا ضابط ولا رقيب وارتباطها بالقاعده المعروفة  الزيادة كلنقصان قاد م
5375 زيارة 0 تعليقات
ترامب : يجب وضع حد للاحزاب الاسلامية المتطرفة في العراق التي استولت على السلطة لانها اسائت
5329 زيارة 0 تعليقات
مبادرة جديدة على طريق التوعية المجتمعية ، تقوم بها رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ممثلة ب
5374 زيارة 0 تعليقات
كان ولم يزل في معظم شعوب العالم الثالث المتاخرة عن الركب الحضاري من يرى الحالة الاقتصادية
5439 زيارة 0 تعليقات
   منذ عقود بل قرون خلت، هناك مفردات ليست جديدة على العراقيين، أظن بعضها مسموعا
5167 زيارة 0 تعليقات
تربط العراق؛ مع دول الإمارات العربية المتحدة علاقات طيبة, كما تسود المحبة والألفة, بين أبن
5301 زيارة 0 تعليقات
شعب ضحى وصبر ومازال يكابد متحملا اخطاءكم وفسادكم .. شعب توسلتم به كي ينتخبكم ومررتم عليه ق
5117 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال