الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 316 كلمة )

قرار البكر وخبث البعض ! / زيد الحلي

على صفحته ، في الفيس بوك ، تطرق اليوم الشاعر الاستاذ سامي مهدي الى قرار صدر في العام 1975 بتوقيع رئيس الجمهورية المرحوم احمد حسن البكر، الزم فيه أجهزة الإعلام بحذف الألقاب من أسماء جميع الشخصيات السياسية والفنية والأدبية والإدارية في ما تنشره وما تذيعه.. وقد وصف ابا النوار القرار المذكور بقوله : (كان قراراً مرتجلاً لا تبصّر فيه ولا معرفة ) .
وعادت بي الذاكرة الى ذلك العام ، كنتُ في حينها ( قبل صدور القرار آنف الذكر) ارأس قسمي التحقيقات والمنوعات في جريدة ( الثورة ) .. وقد اوفدني رئيس تحرير الجريدة الى القاهرة لأعداد موضوعات ثقافية وفنية واستطلاعات اجتماعية عامة ، فحملتُ معي ضمن ( عدة الشغل ) كروت تعريف بإسمي الصحفي ( زيد الحلّي ) وقد رافقني في مشواري الصحفي بالقاهرة الكاتب ( جمال الغيطاني ) حيث كان يعمل مراسلاً للجريدة في تلك المدة ..
فنانون وادباء ونقاد وشعراء كبار ، التقيتهم ، وكانت تجمعنا سهرات ثقافية تمتد الى غبش الصباح .. كانوا ينادونني بإسمي ، وبكنيتي المعروفة ، وبدأت ارسل موضوعاتي الى الجريدة .. وحين اطلعتُ على تلك الموضوعات بعد نشرها ، من خلال تصفحي الجريدة التي كانت تصل منها اعداد كبيرة الى السفارة العراقية بالقاهرة يوميا ، وجدتُ انها ذيلت باسم ( زيد عبيد ) ... ولقبي ( الحلي ) طار في هواء لا اعرف مصدره !! وحين استفسرتُ ، ابلغوني بالقرار الذي اشار اليه الاستاذ سامي مهدي ... الغريب ، المضحك ، بالموضوع ان ( عادل امام ) الذي حاورته باسم ( زيد الحلي ) ثم ظهر منشورا باسم ( زيد عبيد ) قال بعد ان رأى الجريدة ( كان اسمك الاول احلى ) وقد اشرتُ الى قول عادل امام في عمود نشرته عند عودتي من مصر .. فأثار حفيظة بعض الخبثاء الذين اعتبروه انتقادا لقرار رئيس الجمهورية ، فكنتُ في موقف لا احسد عليه ، لولا موقف نبيل من نائب رئيس التحرير الاستاذ كمال عبد الله الحديثي ..
( الصورة لموضوع منشور بأسمى بعد قرار رفع الالقاب )

من يسمع .. من يرى؟ / زيد الحلي
كذّابون.. وكاذبون !! / زيد الحلي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 26 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 17 أيار 2017
  3712 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

أظلل عالصديج وعلي ماظل وينه العن طريجه اليوم ماضل أغربل بالربع ظليت ماظل سوى الغربال ثابت
1 زيارة 0 تعليقات
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
بعد دخول العراق إلى الكويت تدخلت امريكا وحررت الكويت من صدام.مر العراق بحصار قاتل وتسرحنا
13 زيارة 0 تعليقات
الكهرباء مختفية كعادتها مع كل صباحات بغداد, مما يصعب من مهمة الوصول للملابس كي اخرج للدوام
25 زيارة 0 تعليقات
هذه الايام والاشهر من العمر تمر بثقلها علينا ...وهي تحمل في مكامنها الخوف والرعب ، والعصبي
25 زيارة 0 تعليقات
في وطن إسمه العراق...الباسق.. العريق.....بقيت فقط منه الأطلال... يفكر الكي بورد قبل الانام
28 زيارة 0 تعليقات
كثيرة هي الاحداث في ذاكرتي ارويها حسب مشاهداتي وحسب شهود عيان ممن شاهدها أو سمع عنها ,وبهذ
35 زيارة 0 تعليقات
بكل مرارة وألم نشاهد إن عبث الأحزاب السياسية اليوم يلغي كل شيء وكل مقومات الوطن لحساب أجند
55 زيارة 0 تعليقات
في سنوات قليلة خلت ,  اعلنت الكثير من  دوائر الدولة ووزاراتها وهيئاتها الرسمية وشبه الرسمي
59 زيارة 0 تعليقات
التقارب الفكري من أهم مستلزمات الوقوف في وجه الصراعت باعتباره الأرضية والقاعدة التي ترتكز
60 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال