الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 403 كلمة )

الطماطم تتنكر لحميمية علاقتها بالمستهلك / لطيف عَبد سالم العگيلي

فِي صَخَبِ الجدل الدائر منذ أيام حَوْلَ الارتفاع المفاجئ لأسعارِ بعض المحاصيل الزراعية والخضروات فِي السوقِ المحلي، وَلاسيَّما الطماطم الَّتِي وصل سعر الكيلو غرام الواحد منها إلى نحوِ ثلاثة آلاف دينار، يمكن القولِ إنَّ العشوائيةَ فِي توريدِ السلع والبضائع، أفضتْ إلى جعلِ واقع السوقِ المحليِّ لا يقل شأناً عَنْ مآسي العملياتِ الإرهابية الَّتِي مَا تَزال تفتك بالأبرياءِ بعد تصاعد وتائر رواج الاغذية الفاسدة أو منتهية الصلاحية بشكلٍ مثير للانتباه. وَالْمُلْفِتُ أَنَّ بعض المواد الغذائية تدخل البلاد مِنْ دونِ رقابة أو إجراءات رادعة، وتباع بأقلِ مِنْ الأسعارِ السائدة فِي السوقِ المحلي، مع العرض أنَّ الأيامَ أثبتت فِي أكثر مِنْ مناسبة وبالملموس أنَّ الكثيرَ مِنْ تلكَ الأغذية غير صالحة للاستهلاك البشري، وَرُبَّما يمكن تصنيفها ضمن مجموعة المواد المسرطنة، إلا أنَّ المستهلكَ ما يَزال فِي حيرةٍ مِنْ أمره؛ بالنظرِ لغيابِ إجراءات الأجهزة الرسمية المعنية بالمحافظةِ عَلَى أرواحِ الناس واقتصارها عَلَى الإشارة لبشاعتها فِي قنواتها الإعلامية.

إنَّ الواقعَ آنفاً يعكس ما آل إليه حال السوق المحليِّ مِنْ تراجعٍ حاد في إمكانيةِ عرضِ المنتج الوَطَنِيّ، إلى جانبِ رداءةِ الأجنبيِّ المستورد، وافتقاره لما يتطلب مِنْ مقوماتٍ ضامنة لسلامةِ المستهلكين بفعلِ خيبة الجهات الحكومية فِي إخضاعِ أغلب المواد الموردة إلى البلادِ لفحوصاتٍ قياسية تحدد صلاحيتها للاستخدامِ البشري مِنْ عدمه، فضلاً عَنْ دخولِ بعضها البلاد بأوراقِ استيراد مزورة في ظلِ هامشية الرقابة وَغياب المتابعة.

المثير للاستغرابِ أنَّ هذه الظاهرة الخطيرة الآفاق، ما تزال مدياتها تتفاقم بوتائرٍ متصاعدة بالتزامنِ مع ضعفِ الرقابة الصحية وتراجع آلياتها، فضلاً عَنْ إخفاقِ الجهات المعنية بتطبيق معايير السلامة والأمان فِي القيامِ بواجباتها الَّتِي تفرض عليها إحالة العابثين باقتصاد البلاد وسلامة شعبها إلى القضاء. ويضاف إلى ذلك غياب دور اللجان الاقتصادية المتخصصة فِي مهمةِ مراقبةِ اسعار المحاصيل الزراعية والخضروات المعروضة فِي السوقِ المحلي، والَّتِي كان مِنْ تداعياتها المباشرة تأمين الحماية لبعض ضعاف النفوس مِنْ التجار الَّذين وجدوا ضالتهم فِي تبني سياسةِ احتكار هذه المواد، وتأخير زمان ترويجها فِي السوقِ المحلي؛ لأجلِ تنفيذ مآربهم الدنيئة فِي الحصولِ عَلَى منافع غير مشروعة عبر الركون إلى الاحتكارِ بقصدِ تقليل المعرض مِنْ تلك المواد، وزيادة الطلب عَليها.

إنَّ الواقع آنفاً يحتم على الإداراتِ الحكومية فرض اجراءات صارمة فِي جميعِ المنافذ الحدودية، إلى جانبِ تشديد الرقابة حول الحركة التجارية في أسواقِنا، لأجلِ ردع ضعاف النفوس مِنْ التجارِ والمتعاونين معهم بقصدِ الحيلولة دون تسرب البضائع الرديئة والمشكوك بصلاحيتِها إلى السوقِ المحليّ، فضلاً عَنْ القضاءِ عَلَى ظاهرةِ الاحتكار الَّتِي ما تَزال معتمدة مِنْ قبلِ بعض التجار. إذ أنَّ التراخيِ الحكومي في مواجهةِ هذه التجاوزاتِ يفضي إلى المساهمةِ بتكريسِ بعض المظاهر السلبية، الَّتِي يُعَد المستهلك الخاسر الوحيد مِنْ جراءِ تداعياتها الصِحِّيَّة وَالاقْتِصَادِيَة وَالبيْئَية.

فِي أمَانِ الله

محاولة إعادة الحياة إلى نهر العشار / لَطيف عَبد سا
أهميةُ التخطيط لتنميةٍ مستدامة / لطيف عَبد سالم ال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 16 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 05 حزيران 2017
  3544 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

كلما مررت من إمام سيطرة للتفتيش اقرأ العبارة الازلية (لاتخشى الشرطة إن لم تكن مذنبا )فأحس
182 زيارة 0 تعليقات
إنّه الصديق الراحل (عاطف عباس).. إنسان غير كُلّ النّاسِ.. مُتميزًا ومتفرّدًا بما حَباه الل
444 زيارة 0 تعليقات
بلاد الرافدين تعاني من شح المياه !!‎إنها مفارقة مبكية وتنذر بخطر قادم .. ‎بعضهم المحللين و
3002 زيارة 0 تعليقات
فيها ولد أبو الأنبياء ‎النبي إبراهيم وبها انطلقت حضارة [ العُبيَد ] وعلى ارضها قامت الح
344 زيارة 0 تعليقات
 لم تعد الموضة تقتصر على قصَّات الشعر والملابس والاكسسوارات بل تعدتها الى  الأفك
5107 زيارة 0 تعليقات
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح
4635 زيارة 0 تعليقات
الكاتبة سناء حسين زغير   سقط نصف العراق بيد داعش القوات الأمنية انهارت بجميع صنوفها ب
359 زيارة 0 تعليقات
ذات قيظ، تسابق نصر الدين جحا مع رفاق له، ولأن الطريق كانت وعرة وطويلة، أجهد المتسابقون حمي
2781 زيارة 0 تعليقات
ويبقى العربي الفلسطيني ممتلئا من الروح المقاوم مهما فعلت أبالسة القرن وشياطينه فمكتوب أَنْ
1393 زيارة 0 تعليقات
يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار--- زهرة وأبتسامة وحبتحية أجلال وأكرام وحب وتقدير لتلك
2886 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال